مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع السبت 21 يوليو 2018 02:46 صباحاً

  

عناوين اليوم
أخبار المحافظات

الشهيد الملازم اول صالح علي هيثم المزاحمي .. رحل من اجل ان نبقى ومات من اجل ان نعيش

الأربعاء 16 مايو 2018 06:07 مساءً

كتب / قحطان طمبح

شباب في عمر الزهور يترجلون نحو الشهادة وبنفس راضية .. شباب عرفنا فيهم روح التضحيه والفداء لم نعهدها من قبل وقلوبآ ممتلئه بالعشق للحياة ومفعمه بحب الحرية. ومع ذلك رحلو من اجل ان نعيش ويعيش الوطن بامنآ وسلام..هكذا عرفنا احفاد الذئاب واشبال الاسود.

الشهيد الملازم اول صالح علي هيثم المزاحمي واحدآ من تلك الصقور التي ٱبت إلا ان تكون في رحاب الخالدين مع من يعشقون الحرية لاوطانهم ويحبون الحياة لاحبائهم بٱعتباره واحدآ من احفاد الذئاب وابن الثائر وشقيق الثوار وهوا الانتماء الذي جعل منه رجل ذو بؤس وقوة لا يحملها إلا الكبار.. عزيزآ ومعتزآ بٱنتماءه، امينآ ومؤتمنآ على كل ما يوكل اليه من مهام ، لهذا كان الشهيد البطل صالح المزاحمي رقمآ صعب في حسابات العدو لما يشكله هذا الشاب الردفاني الاصيل من مخاطر على مشاريع اقزام عفاش وفئران مران الذي اذاقهم ابطال المقاومة الجنوبيه الباسله المر وحولت الارض تحت اقدامهم الى نيران ملتهبه.

نعم انه كذلك ثائر من صلب ثائر عاش وترعرع وتتلمذ في ساحات النضال السلمي وميادين القتال ، خرج إلى الساحات إلى جانب والده واخويه وهوا لايزال شابآ يافعآ في الـ ١٧ من عمره ليتحمل على كاهله مشروع دوله وتحرير وطن يعبث بخيراتها اللصوص ويستثمر ثرواتها المسترزقون.
كان من اوائل شباب الثورة الجنوبية السلمية التي انطلقت في العام ٢٠٠٧ م الذي منها تعلم معنى الحرية ومفهوم النضال.

بل وواحدآ من شباب المقاومة الجنوبية التي ابدعت في اداء دورها النضالي في صد العدوان الحوفاشي على الجنوب مبتدءآ من بجبهات ردفان العند التي لقنت العدو دروسآ في الدفاع عن الارض والعرض والدين والحقت بهم الهزائم تلو الهزائم لتجبرهم على مقادرت ارض الجنوب
المقاومة الذي منها سطع نجم ذلك الشاب الردفاني الاصيل صاحب الابتسامة الرائعة والاخلاق العالية الشاب الذي رحل من اجل ان نبقأ ومات من اجل ان نعيش على ارضنا احرارآ كراما .

فمثل هذا النموذج من الشباب ينبغي علينا ان نكتب اسمائهم بأحرف من نور وفاءآ وعرفانآ منا لما قدموه لهذا الوطن وهذا الشعب من ملاحم بطوليه دفاعآ عن الارض وكرامة الانسان في جنوبنا الحبيب.

- الشهيد من مواليد منطقة المزاحمي مديرية حبيل جبر ردفان محافظة لحج
- درس الابتدائية في مدرسة القرية والثانوية بثانوية الفقيد عبدالمنتصر ناجي
- متزوج واب لطفله واحده
- استشهد في ال ٢١ من ابريل ٢٠١٨م

في جبهة كهبوب بعد ان نجئ من عدة كمائن نصبها له انصار الشيطان ..

الرحمه للشهيد صالح علي المزاحمي وكل شهداء الجنوب


المزيد في أخبار المحافظات
اجتماع بمديرية لودر لمعالجة مشاكل الخدمات
اجتمع اليوم مدير عام مديرية لودر الشيخ محمد عبدالله باهرمز   بمواطني لودر لحل كثير من القضايا التي باتت تشكل أزمات على المواطنين في حياتهم المعيشية . وكان حاضر
انقلاب قارب يحمل 160 مهاجرا أفريقيا في سواحل شبوة
أعلن مصدر مسؤول في جمعية التكافل الإنساني أن قاربا قادما من ميناء بصاصوا بالصومال يحمل 160 مهاجرا منهم 100 صوماليا 40 ذكور و 60 إناث و60 اثيوبيا 56 ذكور و 4 إناث تعرض
محافظ المهرة باكريت يعود اليوم إلى مدينة الغيضة ويرأس اجتماعا للجنة الأمنية بالمحافظة
ترأس محافظ محافظة المهرة الشيخ راجح سعيد باكريت اليوم اجتماعا للجنة الأمنية بالمحافظة بديوان عام المحافظة بحضور الأمين العام للمجلس المحلي سالم عبدالله نيمر




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل : فخامة رئيس الجمهورية يُستقبل مدير عام أنظمة الطاقة بشركة جنرال الكتريك
اليافعي :مانهبه الجنوبيين الذين حكموا بعد الحرب فاق مانهبه الشماليين طوال 33 عام
كلام سياسي : استهداف الفريق محسن الأحمر... صورة «اليمن القادم»
قوات الحزام الامني تعثر على معدات صناعية تعود ملكيتها لمصنع الغزل والنسيج
مشائخ واعيان ينفون صلتهم بحلف قبائل الجنوب
مقالات الرأي
بغض النظر عن أن الجنوبيين لم يشاركوا في انتخاب عبدربه هادي رئيسا توافقيا لليمن ، إلا إنهم وحين جد الجد ثبتوا
من اجل استقرار الوطن اليمني وتامين الناس وإخماد نار الفتنة وإيقاف الحرب يتطلب الى وجود رجال اوفيا صادقين مع
يوم الخميس 19 يوليو البنك المركزي صنعاء اعلن اجراء بيع اذون خزانة بالمزاد بقيمة 124 مليارات ريال.لكن بافتراض ان
الإصلاح بين الناس من الاعمال العظيمة التي حث عليها الاسلام ورغب فيها..فديننا الاسلامي دين المحبة والاجتماع
بقلم د. علوي عمر بن فريدإلى الذين يتباكون اليوم وهم قلة على السيادة الوطنية للمهرة ... أين أنتم عندما كانت
عندما يكون الإنسان وضيعاً فهو لا يعرف للقيم حدود ولا يراعي الأدب والشرف ولا المواثيق والعهود , فلا غرابة أن
  انتويت ولولا ضغوط الحياة .. منذ لحظة تعرض الاخ اللواء صالح قائد الزنداني او "الجحافي" كما عرفته قبل عقود
خرج الحراك الجنوبي في ثورة شعبية عارمة عام 2007 شهد لها العالم بأسره ، وقفت أمام الطاغية الهالك علي عبدالله
ربما لا امتلك الكثير من التفاصيل عن الأسباب التي تمنعنا من تصدير الغاز والنفط اليمني للخارج؟! هذا الملف
  في عدن تم اشهار تحالف قبائل الجنوب الذي يدعم المجلس الانتقالي الجنوبي وهذا التحالف كذبه علينا ان لا
-
اتبعنا على فيسبوك