مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الجمعة 21 سبتمبر 2018 01:12 مساءً

  

عناوين اليوم
شكاوى وتظلمات

مساعد أول في القوات الجوية تناشد الرئيس هادي بإعادتها وفتح مرتبها أسوة بزملائها

الأربعاء 16 مايو 2018 08:19 مساءً
عدن (عدن الغد) خاص :

حضرت إلى مقر صحيفة "عدن الغد" الأخت / جميلة احمد محمد احمد صغير الملقبة الكازمي ، تناشد دولة رئيس الوزراء احمد عبيد بن دغر ورئيس الدائرة المالية لوزارة الدفاع عبدالله عبدربه بفتح راتبها الذي كانت تستلمه من القوات الجوية حيث أنها كانت أحد منتسبي القوات الجوية.

وقالت انه تم إقصائها قسرا بعد  حرب 1994م وأفادت إن المعاملة جاهزة في وزارة المالية منذ أكثر من 8 أشهر ولم يتم اتخاذ إي إجراءات لفتح مرتبها.

وناشدت بإعادتها وفتح مرتبها أسوة بزملائها الذي تم أعادتهم وفتح مرتباتهم.

حيث أنها تعول أسرة كبيرة ولا تستطيع الإيفاء باحتياجاتهم ،وتحمل رتبة "مساعد أول وبطاقة عسكرية رقم 292060 .


المزيد في شكاوى وتظلمات
اهالي جيشان يشكون من انتشار حشرة البعوض بكميات هائلة
انتشرت في الاونة الاخيرة حشرات البعوض في قرى مديرية جيشان بمحافظة ابين خلال هذا الموسم الجاري بكميات كبيره لم تعهدها مديرية جيشان من سابق. وذكر عدد من اهالي مديرية
مناشدة لسيادة رئيس الجمهورية ورئيس مجلس الوزراء ووزير التعليم العالي (انقذونا من الملحقية الثقافية بمصر)
ناشد عدد من الطلاب اليمنيين المقيمين في جمهورية مصر العربية سيادة رئيس الجمهورية عبدربه منصور هادي ورئيس مجلس الوزراء احمد عبيد بن دغر ووزير التعليم العالي
مناشدة إلى فاعلي الخير وأصحاب القلوب الرحيمة .. من يساعد أم لسبعة أطفال
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ((من فرج عن أخيه المؤمن كربة من كرب الدنيا فرج الله عنه كربة من كرب يوم القيامة)) إلى أصحاب القلوب الرحيمة من تجار ومغتربين وفاعلي خير




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
البخيتي لعبد الملك الحوثي: انكشف الغطاء أيها الكاهن والناس ينتظرون رحيلك بفارغ الصبر
الزبيدي: سنسيطر على الحديدة
آل مرعي يرد على البخيتي: الجنوبيين لم يطعنونا في الظهر ولم يخونونا في غرف ومسرح العمليات
عاجل : مواطن يقتل ابن اخيه بلودر
صرخة عدني ....ـ  عايز تشتري شقة يا باشا؟
مقالات الرأي
كغيري من الاعلامين وربما المثقفين والساسة وعامة الناس في اليمن ، ممن كانوا يعتقدوا ان الرئيس المخلوع
  تمر علينا اليوم الذكرى الرابعة لنكبة ٢١ أيلول الأسود من العام ٢٠١٤م . . أربعة سنوات عجاف من ذكرى الانقلاب
عدت مجهدا من رحلة ميدانية استطلاعية مرهقة بدأتها صباح اليوم من بساتين الحسيني وصولاً إلى قرة العين التي تغزل
رغم وعدٍ صريح لي من المرحوم صالح الصماد، بالإفراج عنهم..ورغم وعدٍ صريح آخر من الأخ عبد الملك الحوثي بإطلاق
أربعة أعوام مرت وحملت معها عذابات وطن، وجراحات وأنين شعب كان يتوق للإنعتاق من حكم الفرد الواحد فعاد إلى ذات
عندما نتحدث عن ماوصل إليه اليمن وتحديدًا "الجنوب" اليمني من سيطرة من قبل الإمارات، ومحاولة تركيع الشعب اليمني
يحكى ان رجلا تزوج من أمرتين وهو قد دخل في الثلث الثاني من العمر حيث أختلط بلحيته شعر البياض بالسواد. فكان
تجري الأحداث متسارعه بصورة تجعل حتى المتابع لها يلهث خلفها ,  وتسونامي ألوية العمالقة ، الموالية للحكومة
  محمد جميح بمناسبة ذكرى مقتل الإمام الحسين في كربلاء، التي تصادف اليوم، يمكن إثارة بعض النقاش- الهادئ
  مقارنة بين النخبة السياسية في الشمال والنخبة السياسية في الجنوب قبل تحقيق الوحدة في الثاني والعشرين من
-
اتبعنا على فيسبوك