مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأربعاء 27 مارس 2019 12:49 صباحاً

  

عناوين اليوم
رياضة

ساعات تفصل "الديوك" و"المتوهجين" عن المجد الكروي

نهائي كأس العالم يجمع بين فرنسا وكرواتيا
الأحد 15 يوليو 2018 02:12 مساءً
(عدن الغد)سكاي نيوز عربية


تتجه أنظار العالم، الأحد، صوب ملعب لوجنيكي في العاصمة الروسية موسكو، لمتابعة الحدث الرياضي الأبرز في العالم، الذي يتحدد بموجبه بطل المونديال، وذلك في المباراة التي تجمع منتخب فرنسا الباحث عن ثاني ألقابه في عقدين، ورفاق لوكا مودريتش "المتوهجين" الساعين وراء أول لقب في تاريخ كرواتيا.
مباراة بمعالم عدة ترتسم على أبرز الملاعب الروسية التي استضافت كأس عالم اعتبرها رئيس الاتحاد الدولي (فيفا) جياني إنفانتينو "الأفضل" تاريخيا.

وتخوض فرنسا اللقاء بتشكيلة شابة (ثاني أصغر معدل أعمار في مونديال 2018)، متحمسة، صلبة دفاعية، مبتكرة هجوميا، حاسمة في الضربات الثابتة، وبعزيمة منح مشجعيها لقبا ثانيا مع إحيائهم الذكرى العشرين للقب الأول، وخبرة نهائي المونديال الثالث بعد 1998 و2006 (خسرت أمام إيطاليا).

وفي المقابل، تدخل كرواتيا المباراة بفريق يعتبره كثيرون الأفضل في تاريخ مشاركات المنتخب في المونديال، بعدما وصل إلى النهائي للمرة الأولى.

ويعوّل المنتخب الكرواتي على مواهب فذة مثل مودريتش وإيفان راكيتيتش وماريو ماندزوكيتش، وعزيمة لا تلين مكنته من خوض شوطين إضافيين في المباريات الثلاث في الأدوار الإقصائية.

وكانت كرواتيا بحاجة إلى الوقت الإضافي وركلات الترجيح لتجاوز عقبتي الدنمارك وروسيا في دور الـ16، والـ8 على التوالي، قبل أن تتغلب على إنجلترا بهدف في الشوط الإضافي في مباراة نصف النهائي.

وعلى النقيض من ذلك، تقدم "الديوك" على جميع الخصوم وبلغوا المباراة النهائية بالفوز في الـ90 دقيقة، وبالتالي فمن المتوقع أن يكون رفاق غريزمان في حالة بدنية أفضل.

ويمني المدرب الفرنسي ديديه ديشامب النفس بتكرار انجاز 1998، معتمدا على العديد من نجوم الدوريات الأوروبية والروح الجماعية لنجوم المنتخب الفرنسي، حيث قال في تصريح نقله موقع "فيفا" :"صحيح أن المهارات الفردية والموهبة أمر مهم في أي منتخب، لكن في المسابقات الكبيرة مثل بطولة كأس العالم، يجب الاعتماد على الروح الجماعية وقوة المجموعة".

وأبدى ديشامب سعادته بالوصول إلى النهائي بقوله "أنا سعيد بالطبع للوصول إلى النهائي، لا يوجد أفضل وأقوى من خوض مثل هذا التحدي، لقد حضرنا مع الجهاز الفني واللاعبين للمباراة بأفضل طريقة ممكنة، وتوجد ثلاثة عناصر أساسية اعتمدنا عليها وهي: الهدوء، الثقة والتركيز".

وتنطلق صافرة العرس المونديالي في السابعة مساء بتوقيت أبوظبي (الثالثة بتوقيت غرينتش، والتي يتحدد بموجبها بطل المونديال الروسي الذي لم يخلو من المفاجآت.


المزيد في رياضة
التضامن في مواجهة اهلي الغيل الجمعة على كأس الشيخ حسين بن كردوس رحمه الله بالمكلا
تتجه الأنظار يوم الجمعة القادم 29 مارس الجاري صوب ملعب الفقيد بارادم بالمكلا الذي سيشهد اقامة مباراة كرة القدم على كأس الشيخ حسين صالح بن كردوس التميمي رحمه الله
سلام الغرفة بطلا لبطولة الفقيد بو قيس الرباعية وشبام وصيفا بحضرموت
توج نادي سلام الغرفة بكأس بطولة الفقيد يسلم محمود بو قيس الرباعية عقب فوزه على نظيره نادي شبام بهدفين دون مقابل في المباراة النهائية التي جرت بينهما عصر اليوم على
هاتريك النخعي يقود اتحاد دثينة للفوز في افتتاح بطولة القدامى التنشيطية
سجل اللاعب اياد النخعي ثلاثة أهداف (هاتريك ) ليقود فريقه قدامى اتحاد دثينة للفوز على فريق قدامى الجوف بأربعة أهداف مقابل هدفين في اللقاء الذي جمعهما عصر اليوم


تعليقات القراء
327139
[1] الجنوب العربي الفيدرالي قادم قادم قادم رغم أنف المحتل اليمني البغيض.
الأحد 15 يوليو 2018
جنوبي حر | دولة الجنوب العربي الفيدرالية
الجنوب العربي الفيدرالي قادم قادم قادم رغم أنف المحتل اليمني البغيض.



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

آراء رياضية
أتمنى ان تختفي الأصوات التي تنادي بايقاف دوري طيران الملكة بلقيس لأندية عدن.. فعدن هي الحضارة وهي المنارة
منذ فتره وانا بعيد عن حضور المباريات المحلية ليس عزوفا عنها لضعف مستواها بعد ان أصاب الشلل والتوقف جل
عندما استلمت رسالة (دعوة حضور) تبدو جماعية بالواتساب من الشخصية الوطنية الكبيرة الأستاذ القدير أحمد محمد
لن احمل سكيني كما يفعل الاخرين لاذبح المنتخب الاولمبي واتشفى فيه بسبب خلاف مع قيادة اتحاد الكرة او مع الجهاز
اختتمت يوم أمس بنجاح منقطع النظير بفضل الله وبفضل الجهود المخلصة والمتفانية للقائمين على بطولة المحبة
ذلك هو حال المنتخب الأولمبي اليمني لكرة القدم الذي من المنتظر أن يصل من المكلا إلى عدن، ليغادر (الثلاثاء) من
حينما تحمل الأخبار في مضمونها ومحتواها ، صدارة عميد أندية الخليج والجزيرة "تلال عدن" يكون الموضوع مرهون بكل
النجاح الذي حققته بطولة كاس حضرموت السادسة داخليا وخارجيا علينا استثماره لخلق فرص نجاح اكبر لرياضة وادي
-
اتبعنا على فيسبوك