مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الجمعة 16 نوفمبر 2018 09:15 مساءً

  

عناوين اليوم
ملفات وتحقيقات

تقرير: بعد تقدم العمالقة.. الحوثيون يرتكبون مجزرة في مدينة الحديدة

الاثنين 10 سبتمبر 2018 09:56 مساءً
عدن(عدن الغد) خاص:

تقرير/ سامية المنصوري

باتت الحديدة المدينة  تملأها أجواء العبوس بعد ان كانت تعرف بالفرح والسعادة الواضحة في وجوه سكانها المعروفين بالتواضع والمحبة ، فلم تعد تعرف الفرح بعد دخول مسلحي جماعة الحوثيين في 2014 ومن حينها تزداد معاناة سكانها سنة تلوا الأخرى، وكان السقوط السريع لمدينة الحديدة الإستراتيجية بيد جماعة الحوثيين كالغزاة بالنسبة لسكان المدينة.

لم يترك مسلحو جماعة الحوثي شيئا في مدينة الحديدة الا طمستها بطمعها وحقدها وفسادها فلم يأمن منهم المواطنين ولا الأراضي السكنية ولا الزراعية ولا حتى الحيوانات ، فقد قاموا بإطلاق القذائف على  مشروع الأبقار في كيلو 10 بعشرات القذائف أدى إلى مقتل اثنين من العاملين بالمشروع ، بالإضافة الى إصابة اثنين آخرون كما تسبب القصف بأضرار كبيرة في الأحواش ونفوق إحدى عشر بقرة جراء تساقط قذائف الحوثي المستمر منذ الصباح على أحواش المشروع والقرى المجاورة، وسبب ذلك الى نزوح كثير من سكان المنطقة.

اشتعلت معارك بين ألوية العمالقة و مسلحي جماعة الحوثيين

وقال احد شهود العيان من أهالي سكان الحديدة بجانب مزارع كيلوا 10 " أن المعارك تجددت بين مسلحي جماعة الحوثيين و ألوية العمالقة بمساندة الطيران وقد سقط العشرات من المقاتلين والجرحى من ميليشيا الحوثيين ".

 

- الحوثيون في حالة هستيرية

وقال الصحفي بسيم الجناني: "ان المعارك والاشتباكات المباشرة اليوم أقل حدة من اليومين الماضيين مع تحليق وقصف متقطع للطيران ، كما كثف الحوثي القصف المدفعي والكاتيوشا باتجاه مشروع الأبقار بكيلو 10 ومزارع وقرى الشرف والجريبة بشكل متواصل".

و تابع: "ان  الطريق إلى كيلو 16 لا يزال مفتوح حتى اللحظة وتحت سيطرة الحوثي بعد أن انسحبت منه القوات المشتركة فجر اليوم غرباً باتجاه المزارع والقرى في الكيلو 10 حيث كانت قد وصلت إليه بعد معارك عنيفة ومكثت فيه أكثر من ساعتين قبل تراجعها تحت وطأة القصف المدفعي المكثف على الطريق، وسقط في تلك المعركة عشرات القتلى والجرحى من الطرفين".

وأضاف: "يعيش السكان في تلك المنطقة وضع مأساوي وباتت قراهم ومنازلهم تحت نيران القصف والاشتباكات ونزوح المئات منهم باتجاه المزاوعة وكيلو 16 والسخنة والمنصورية".

 وأشار إلى هناك آلاف من الأبقار والعمال في مشروع يعتبر من المشاريع الحيوانية الكبيرة في اليمن ويقتات منه أكثر من 1000 أسرة باتوا مهددين بالتشرد وتدمير ممتلكاتهم بعد أن جعلها الحوثي أرضا محروقة بقذائفه سقط خلالها قتلى وجرحى من المدنيين مما أدى إلى نفوق الأبقار وأضرار كبيرة في الممتلكات ليس لشيء وإنما لكونها أصبحت ضمن سيطرة القوات المشتركة.

وأكد الصحفي بسيم الجناني لصحيفة عدن الغد " ان جرائم الحوثي لا تعد ولا تحصى منها حفر الخنادق و قطع الطرق بشكل مستمر وانتهاك حرمات المنازل والتمركز فيها  وإدخال المدافع إلى الأحياء السكنية و أوساط المدنين والدخول إلى أحواش المصانع وتكديس الأسلحة .

ويشير إلى أن عمليات الاختطافات والاعتقالات المستمرة في مدينة الحديدة وأريافها من قبل الحوثيين ، فالحوثيون حولوا مدينة الحديدة إلى مدينة أشباح.

ويتابع "أن الحوثيين اليوم في حالة هستيرية حالة تخبط كبير، فهناك عشرات القتلى يسقطون منهم بسبب القصف.

وختم حديثه بملاحظة ان السفر عبر طريق كيلو 16 أصبح غير آمن ويعرض حياتكم للخطر.

 

- تحرير المدينة ومينائها يفرض واقعاً جديداً

تميزت مدينة الحديدة بموقعها  الإستراتيجية الواقعة على البحر الأحمر، وذلك ما دفع دخول ميليشيا الحوثي وتمسكهم بها ، وكما أكد وزير الدولة للشؤون الخارجية في دولة الإمارات، أنور قرقاش، أن استمرار سيطرة الحوثيين على مدينة الحديدة اليمنية سيطيل بعمر الحرب في البلاد، وأشار إلى أن "تحرير" المدينة ومينائها سيفرض واقعا جديدا وسيجبر جماعة الحوثي على الجلوس على طاولة.

تزداد أحداث ملف مدينة الحديدة يومياً بعد يوم ، ومنها تجميد معركة تحريرها قبل أربعة أسابيع بشكل مؤقت من قبل التحالف العربي ، حتى تتيح فرصة للجهود الأممية ومبعوثها إلى اليمن للوصول إلى حل سياسي للأزمة اليمنية.

وبحسب بيان صادر من مكتبة الإعلامي ، أعلن مارتن غريفيث عن بدء مشاورات جنيف رسمياً الخميس 6 سبتمبر ، وبذل جهد لإقناع وفد الحوثيين بالقدوم الى جنيف، و لكن وفد الحوثيين لم يحضروا، مما أدى إلى إعلانه عن انتهاء جدول أعمال جنيف إثر عدم حضور وفد الحوثيين ، وأشار مارتن غريفيث الى أنه أجرى مشاورات مثمرة مع الوفد الحكومي اليمني". لكنه ظهر عاجزا عن تحديد موعد للجولة المقبلة.

 

 

 


المزيد في ملفات وتحقيقات
تقرير:من هي الدول الكبرى التي تعمل بصدق لاستئصال الحوثيين ومن هي التي تضغط لبقاء الجماعة ؟
    تقرير:علي عمر الهيج   بعد اربع سنوات..   نتائج الحلبة الناعمة..       هاهم الحوثيون في مكانهم ودولتهم ولديهم حكومة ومؤسسات وبنوك وعملات صعبة ووقود
المغتربون اليمنيون في المملكة ... معاناة مستمرة تؤرق كاهل عيشهم(تقرير)
  تقرير / سامية المنصوري   يعيش الآلاف اليمنيين بالغربة بعيدا عن أرض الوطن بحثا عن الأعمال الذي تعينهم على مشقات الحياة؛ لم يكن أمامهم خيار إلا تحمل فراق الأهل
في حين يشهد السوق حركة نشطة كل أسبوع .. بيع الطيور والحيوانات البرية الأليفة مصدر رزق لذوي الدخل المحدود من المواطنين بردفان (تقرير )
      تقرير / وضاح محمد الحالمي       نتيحة للواقع الصعب وغلاء المعيشة وأرتفاع الاسعار  ،   لجأ بعض من الشباب في مدينة الحبيلين ردفان الى إبتكار


تعليقات القراء
336239
[1] الحقيقه
الثلاثاء 11 سبتمبر 2018
صالح امد يب | عدن
ان الموامره كا نت علي اليمن من دول العدوان والمنفد الخاين عفاش ومواتمره الحقير هدا الكايان حطم اليمن وبااع الاطراف وخلي الجسم لللديدان با ا سم محاربت الاصلاح والحقيقه ادخال اليمن في حرب يسمح لدول العدون الاستيلا علي الجنوب والجزروتمزيق اليمن شر ممزق وهدا ما يحصل الامارات اليوم تنشي العصابات والاحزمه علي طول اليمن وعرضها وتزرع العنصريه والاغتيا لات لتحطيم اليمن من خلال تحليلك نجزم بما لايدع با لشك ان المكون الحوثي كان هو الوطني الوحيد الدي وقف ضد الموامره ومزق الخاين الدي باع اليمن للاعدا وتصدللعدوان اخواني اصحوجميعكم وخاصه الاصلاح الدي كانالمعني والمطيه للمسا ندت الحوثي وردع العدوان السعوديه التي تقوانها مع اليمن اليوم وكل يوم تز فر ماات الا لا ف من المغتربين لتحطيم اليمن اقتصاديا اليمن اولا اليمن اولا ونحن جميعا يمنيين والله المستعان

336239
[2] الحقيقه
الثلاثاء 11 سبتمبر 2018
صالح امد يب | عدن
ان الموامره كا نت علي اليمن من دول العدوان والمنفد الخاين عفاش ومواتمره الحقير هدا الكايان حطم اليمن وبااع الاطراف وخلي الجسم لللديدان با ا سم محاربت الاصلاح والحقيقه ادخال اليمن في حرب يسمح لدول العدون الاستيلا علي الجنوب والجزروتمزيق اليمن شر ممزق وهدا ما يحصل الامارات اليوم تنشي العصابات والاحزمه علي طول اليمن وعرضها وتزرع العنصريه والاغتيا لات لتحطيم اليمن من خلال تحليلك نجزم بما لايدع با لشك ان المكون الحوثي كان هو الوطني الوحيد الدي وقف ضد الموامره ومزق الخاين الدي باع اليمن للاعدا وتصدللعدوان اخواني اصحوجميعكم وخاصه الاصلاح الدي كانالمعني والمطيه للمسا ندت الحوثي وردع العدوان السعوديه التي تقوانها مع اليمن اليوم وكل يوم تز فر ماات الا لا ف من المغتربين لتحطيم اليمن اقتصاديا اليمن اولا اليمن اولا ونحن جميعا يمنيين والله المستعان



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل : وفاة وزير العدل في الحكومة الشرعية اليمنية
توقيع عَقد إستثماري للحديقة الكبرى بعدن
الحراك يعيد هيكلة قيادته بمديرية المعلا برئاسة خلدون السباعي
قيادة السلطة المحلية بسرار يافع تمنح منظمة الهجرة الدولية IOM ترس التميز لعام 2018م
سخط يعم أهالي بيحان جراء انطفاء التيار الكهربائي وانعدام غاز الطبخ المنزلي بالمديرية
مقالات الرأي
  -- أضللنا الطريق في الغابة فماذا جرى ؟-- خبر العجوز المرتدة والراهب عزيزي القاريء :قبل أن تقرأ المقالة انظر
  كنت أناديه دائما بقاضينا جمال..، السلام عليكم ياقاضينا.. كيف حالك ياقاضينا .. أيش رأيك بالموضوع الفلاني
  يا رب يا عــالــم الــحــال عقب الانتهاء من فقرة الدرس اليومي قبيل إقامة صلاة العشاء والتراويح في أمسيات
  - نحن بحاجة ماسه لمبدأ التصالح والتعايش الأجتماعي لننهض بمجتمعنا إلى الأمام ! إن مبدأ التعايش السلمي
سألني أحدهم ما الذي سيحدث بعد تحرير الحديدة من الحوثيين..??-فأجبته: سيقوم التحالف بتسليم الحديدة للعميد "طارق
  حينما كنت لا أنام الليل ولا أعرف الاستقرار النفسي كغيري من مئات الشباب الجنوبيين، هربا من ملاحقات جنود
  تستغل دول التحالف ثقة الجنوبيين بها وتعاملهم الصادق معها فتبيعهم الوهم في الحرية والاستقلال وتمكينهم من
لم يتعود المواطن اليمني منذ القدم بإن يرى اي مسؤول او وزير مهما كانت مكانته وموقعه السياسي ان يقال ثم يحال
  يقال إن الحب اختيار والكراهية اختيار أيضا، و كلا منهما شعور ينبعث من ذات النفس البشرية، فالحب خيرا للامة
منذ بدء الحرب في اليمن، وتدخل «التحالف» الاثني عشري، جرى ما يشبه تقسيم أرض المعركة. تولت السعودية
-
اتبعنا على فيسبوك