مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الثلاثاء 23 يوليو 2019 05:20 مساءً

  

عناوين اليوم
أخبار عدن

تواصلاً لجهوده .. مكتب جبهة الساحل الغربي يسفر 50 جريحاً للعلاج بمصر

الجمعة 14 سبتمبر 2018 07:24 مساءً
عدن ((عدن الغد)) خاص:

برعاية مستمرة من دولة الإمارات وبمتابعة وتنسيق من مكتب جبهة الساحل الغربي لشؤون الجرحى والشهداء والأسرى بعدن.

 

غادر يوم الجمعة  وعبر مطار عدن الدولي 50 جريحاً من جرحى جبهة الساحل الغربي للعلاج في مستشفيات مصر.

 

وتأتي عملية الأجلاء المستمرة الذي ينفذها المكتب لجرحى جبهة الساحل  الغربي ذو الاصابات الخطره والذين هم بحاجة ماسة للعلاج في الخارج بدعم متواصل من الاشقاء في دول التحالف العربي.

 

وقال مسؤول فرع التسفير بالمكتب حسين السعدي بأنه اليوم تم تسفير دفعة جديدة من جرحى ألوية العمالقة في جبهة الساحل الغربي والذي يخوضون القتال مع مليشيات الحوثي الإيرانية.

 

 وأضاف أن الجرحى والبالغ عددهم 50 جريحاً تم إجلائهم إلى جمهورية مصر العربية لتلقي العلاج في مستشفيات الخارج.

 

وأشار بأن عملية الأجلاء المستمرة الذي يقدمها المكتب بعدن تتواصل بعناية وبمتابعة مستمرة واهتمام بالغ وكبير  يقوم بها قائد تحرير جبهة الساحل الغربي  أبو زرعة المحرمي وبدعم خاص وكامل من دولة الإمارات العربية المتحدة.

 

هذا وعبر عدد من جرحى جبهة الساحل الغربي شكرهم البالغ والعميق الذي يقدمه مكتب جبهة الساحل الغربي بعدن وموظفيه  بإدارة الدكتور عبد الرحمن الرقيمي الذي لا يكل ولا يمل من أداء واجبه  في متابعة شؤون الجرحى وضرورة علاجهم في مستشفيات الداخل والخارج على نفقة دولة الإمارات.

 

ووجهوا رسائل للأبطال في جبهات القتال  بالثبات والتصدي لمليشات الحوثي الإجرامية  وبأنهم سيعودون مجدداً للجبهات في حال تحسن حالتهم الصحية وعودتهم لأرض الوطن لمشاركة إخوانهم في جبهة الساحل الغربي والحديدة لتطهير الوطن من عملاء أيران المتمثل بالحوثيين.

 

الجدير بالذكر بأن مكتب جبهة  الساحل الغربي  ومنذ تدشينه العمل في العاصمة عدن يقدم خدمات متواصلة ومستمرة لجرحى جبهة الساحل الغربي سوى أكان عبر علاج الجرحى عبر مستشفيات الداخل او تسفيرهم في دفعات إلى مستشفيات مصر والهند وذلك برعاية دولة الإمارات.


المزيد في أخبار عدن
اجتماع يناقش التحضيرات لعقد مؤتمر ومعرض عدن الأول للمقاولات والبناء
عقد في مقر الغرفة التجارية الصناعية بعدن، اليوم، اجتماع موسع كرس لمناقشة التحضيرات والترتيبات الخاصة بـ«مؤتمر ومعرض عدن الأول للبناء والمقاولات» الذي تنظمه
تخرج دفعة عسكرية جديدة بعدن
شهد معسكر راس عباس بمديرية البريقة صباح يوم الثلاثاء عرضا عسكريا بمناسبة تخرج دفعة عسكرية جديدة. وشارك في حفل التخرج القيادي في المجلس الانتقالي احمد سعيد بن
انعكاسا لحالة الفوضى التي تعيشها المدينة.. طقم أمني يحمي احد الباسطين بعدن
تعيش العاصمة المؤقتة لليمن حالة من الفوضى وعدم الاستقرار منذ غزوها من قبل ميليشيات الحوثي, وذلك ما انعكس سلبا على كافة الاصعدة في المدينة. وتُظهر صورة تحصلت عليها




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
قوات سعودية في طريقها الى عدن والمكلا
السعودية تضع المجلس الانتقالي أمام خيارين .. فما هما !
مواطنون في كريتر يطالبون بتحويل معسكر عشرين إلى مجمع تربوي
الأرصاد الجوي يتوقع هطول امطار رعدية على عدن
قصة من عدن : "النقطة"
مقالات الرأي
لست من محبي التشفي والشماتة، لكن بعض الحقائق تظل من الصلادة والعناد بما لا يمكن إخفائها أو تجاهلها، بل وما
بدأ الحوثيون في ٢٠٠٤ أعمال العصابات بقتل رجال الأمن في صعدة، ومنذ ذلك التاريخ ونحن نقول إنهم عصابة، وهم
  *حضرموت اﻷصالة والحضارة واﻷمانة والعلم والقوة والتسامح والريادة والتاريخ والعلماء واﻷدباء والشعراء
  ظل اليمنيون لعقود يطالبون دول مجلس التعاون الخليجي قبول اليمن في عضويةالمجلس املا بمساعدة بلادنا وايجاد
كل ما جاء في ردكم المؤرخ في تاريخ 20-7-2019 المنشور في عدن الغد  على رسالة الوالي إن كان منها معقول أو غير معقول
 تكثر سهام الغدر والخذلان والهجوم على الشرعية اليمنية برمزها فخامة الرئيس هادي، وتحالفها وعلى رأسه
  عملت جولة قصيرة على منصات التواصل الاجتماعي، فوجدت غضب شعبي عارم جراء قيام الحوثه بقتل وسحل أحد
  فضيحة جديدة للمليشيات الانقلابية .. وهذا ما حدث بالضبط , فأثناء مقابلة مهدي المشاط ومحمد علي الحوثي لمارتن
  في أيِّ بلد، وفي أيِّ ملّة أو مدينة أو حتى قبيلة، كثيرًا ما تبدأ الحرب بكلمة وتنتهي بكلمة، وفيما بينهما
لم تعد هناك دعوى من دعاوى الأخلاق التي يتشدق بها الحوثيون ليل نهار؛ إلا وسقطت سقوطاً مدويا. مقطع الفيديو
-
اتبعنا على فيسبوك