مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأربعاء 12 ديسمبر 2018 01:34 صباحاً

  

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الاثنين 17 سبتمبر 2018 04:51 مساءً

كذب في مجلس حقوق الإنسان

 

تعرفون الطفل الذي فجر الحوثيون منزله في أرحب في 2014؟ تذكرون دموعه المنهمرة على أطلال منزله المهدم؟

غيوم الأسى على وجهه المصاب بالفجيعة؟

شعوره بالقهر والحزن العميق؟

جريمة؟

أليس كذلك؟

لكن الجريمة الأدهى أن الحوثيين اليوم، وفي مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة، عرضوا صورة هذا الطفل على أساس أنها لأحد ضحايا "العدوان"!

صدقوا أو لا تصدقوا!

نعم ناشط "حقوقي" حوثي عرض الصورة اليوم في المجلس على أساس أنها لطفل ضرب "العدوان" منزله بالطائرات وقتل أهله!

وأين؟

في مبنى للأمم المتحدة!

هل رأيتم فجوراً كهذا؟

قتلوا وهدموا، ثم ذهبوا يتاجرون بالدم وركام المنازل!

الناشطون الحوثيون تحت مسميات حقوق الإنسان يزيفون التاريخ الذي لا يزال شهوده أحياء!

ترى كيف نثق بعد ذلك فيما يحدثنا به الكهنة عن أئمتهم الغابرين، وهم يحرفون الحاضر الذي لا يزال ضحاياه على قيد الحياة؟!

الناشط الحقوقي والكاتب همدان العليي حضر اليوم في مجلس حقوق الإنسان، وفوجئ بمدى الوقاحة الحوثية، في قتل القتيل والتباكي عليه، فطلب مداخلة للرد على الكذب الواضح، وتمكن من الرد وسط محاولات للتشويش على أدائه!

يا عالم، يا عرب، يا يمينون: الحوثيون ليس لهم قضية إلا السلطة والمال، والمزيد من الحرب من أجل المزيد من الضحايا للتباكي عليهم، لأجل السلطة والمال.

إذا كذب علينا هؤلاء الكهنة اليوم في زمن الكاميرا والإنترنت والفضاء المفتوح، فكيف نصدق مروياتهم عن كنهتهم المجرمين من الأئمة، الذي يحاولون إظهارهم بمسوح الرهبان؟!

وخذوا هذه: صورة "طفل أرحب" المذكورة، نشرتها مواقع إيرانية، على أساس أن الطيران ضرب منزل الأسرة وقتل أهل البيت، ولم يبق إلا الطفل وركام المنزل!

المواقع نشرت الصورة في الترويج لحملات دعائية لجلب التبرعات للحوثيين، في إيران!

هل عرفتم أي جماعة نتعامل معها؟!

أي جماعة فاسدة كاذبة ملتوية خارجة من قمقم الشيطان؟!

هل رأيتم أكذب من هؤلاء؟!

قال الحكماء: تستطيع أن تخدع كل الناس بعض الوقت، وتستطيع أن تخدع بعض الناس كل الوقت، لكنك لا تستطيع أن تخدع كل الناس كل الوقت.

وغداً تظهر شمس الحقيقة، لتلقف كل ثعابين وحيَّات كهنة العصور...

#الحوثيون_يكذبون_كما_يتنفسون

تعليقات القراء
337356
[1] هذا كلام ممتاز جداً.. ولكن ما ينطبق على الحوثيين.. ينطبق على الإصلاح بالنسبة للجنوب
الاثنين 17 سبتمبر 2018
سعيد الحضرمي | حضرموت
نعم، ما ينطبق على الحوثيين، ينطبق على الإصلاح بالنسبة للجنوب، فالإصلاحيون أيضاً يكذبون كما يتنفسون مثل الحوثيين تماماً، خرج الإصلاح من ثوب حزب المقتول عفاش (قاتل الجنوبيين ومحتل بلادهم عام 1994م).. والله تعالى يفعل بالشماليين، ما فعلوه هم بالجنوبيين.. وإذا صدّق العالم كله الشماليين، فإن الجنوبيين لن يصدّقوا الشماليين أبداً، لأن تجربة الوحدة مع الشماليين، هي تجربة الكذب والمكر والخداع والتزييف والتزوير للتاريخ والجغرافيا.. ولا مستقبل للشعب الجنوبي الحضرمي ولا لأجياله القادمة، إلا بفك إرتباطه من الوحدة اليمنية المتعفنة، وإستعادة كامل حقوقه الشرعية المغتصبة بالقوة والحرب، وفي مقدمة تلك الحقوق، حقه في تقرير مصيره وإستعادة دولته وكرامته ومقدراته.

337356
[2] ملاحظات على المنشور
الثلاثاء 18 سبتمبر 2018
السفير/عبدالعزيز محمد محمد سلام | اليمن
ملاحظات: - شكراً لكاتب المنشور هذه، والشكر موصول أيضاً للناشط الحقوقي والكاتب همدان العليي الذي حضر اليوم في مجلس حقوق الإنسان، وفوجئ بمدى الوقاحة الحوثية، في قتل القتيل والتباكي عليه، فطلب مداخلة للرد على الكذب الواضح، وتمكن من الرد وسط محاولات للتشويش على أدائه!، - لكن أين أعضاء وفد/مندوبية بلادنا الدائمة في جينيف، حيث مقر مجلس حقوق الأنسان الأممي، ليدعموا الأخ العليى ويدافعوا عنه ويحموه من المحاولات المغرضة للتشويش على أدائه، ويضيفوا إلى رده على الكذب الإجرامي الشيطاني الحوافيشي، ويفضحوه ويقدموا ويوضحوا مزيداً من الحقائق الموضوعية المعنية،،،. - هذا غيض من فيض، وللغيض بقية مكملة،،،.



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
قيادي في الانتقالي يرد على وزير الدولة الإماراتي : سندافع عن انفسنا ودماء الشهداء لن تهدر تحقيقاً لرغبات دولية
قيادي حوثي يدون انطباعه عن مشاورات السويد ويتسبب بصدمة عالمية للشعب اليمني .. ماذا قال؟
تحذير من موجة صقيع وأمطار تجتاح المحافظات اليمنية
ما بين الإمارات والانتقالي.. من يعمل لصالح من؟!
أسعار صرف وبيع العملات مقابل الريال اليمني اليوم الثلاثاء بـ "عدن"
مقالات الرأي
اكتشفت متأخرا ان ربيع العرب لم يكن أكثر من  فورة غضب فوضوية ساذجة خرجت الى الشارع لتسقط رأس النظام حتى وقعت
  كتب / عبدالله جاحب ... !! قبل أن يعيين الشاب / محمد صالح بن عديو القميشي محافظاً لمحافظة شبوة, كان هناك شعور
  تظاهرتان حاشدتان بجماهير غفيرة نظمهما الحراك الثوري الجنوبي يوم السبت الثامن من ديسمبر في مدينة كريتر
تظل ابين رهينة المحسبين وفريسة سهلة للتناقضات السياسية التي بات الاداة المحورية والفعلية لكثير من ساسة ابين
لم ولن أجد أي تفسير لقرارات وتصرفات فخامة رئيس الجمهورية المؤقت عبدربه منصور هادي غير حقده الدفين على عدن
لأول مرة وعلى غير المعتاد حضر وفد الحوثيين من «أنصار الله» قبل الوفد الحكومي إلى مكان انعقاد مؤتمر
يروي لنا التأريخ أن أحد شيوخ بني أمية وحكمائها، سألوه عن الأسباب التي أدت إلى زوال ملكهم فأجاب بشيء من
لقد أثبتت التجارب والمراحل والمواقف وأعطانا المؤشرات سلب اكثر من الإيجاب نحو كل القضايا الوطنية والافرازات
أوشكت على اﻹنتهاء الجولة الأولى من المفاوضات اليمنية-اليمنية بين أطراف الصراع والمنعقدة حاليآ بالسويد منذ
كثير من الشباب تضيع منهم الكثير من الأوقات في تصفح شبكة الإنترنت دون تحقيق فائدة علمية أومعرفية أو مادية وهي
-
اتبعنا على فيسبوك