مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 10 ديسمبر 2018 11:52 صباحاً

  

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الأربعاء 10 أكتوبر 2018 08:11 مساءً

إلى أين يا وطني؟

كنت أنوي أن أكتب مقالا مخصصا في رثاء الشهيد الصحفي الحر والإنسان الخلوق زكي السقلّدي الذي اغتالته أيادي الغدر والخيانة التي تأبى إلا أن تسجل نفسها في احدى مزابل التاريخ عندما ينكشف الغطاء عنها بإذن الله لكن ماذا عساي أن أكتب وقد بُحّت أصواتنا ونحن ننادي السلطات المسئولة ان تمارس دورها في حماية أرواح الناس وملاحقة الجناة الذين استباحوا دماء خيرة أبناء الجنوب بل ومن شدة أمنهم من العقوبة صاروا يوثقون جرائمهم في وضح النهار!!

رحل السقلّدي مظلوما مغدورا به الى جوار ربه ليلحق بإخوان له سبقوه يشكون الى الله ظلم القتلة وعجز إخوانهم، وعند الله تجتمع الخصوم.

 كل شعوب الأرض عانت الكثير من الاضطرابات والحروب في أزمنه متعددة ولأسباب شتى لكنها في الأخير عرفت مكامن الخلل ووضعت يدها على الجرح النازف وأعطت للعقلاء والمفكرين مساحة عريضة لقيادتها وإصلاح ما أفسدته الصراعات وعهود التخلف فساروا بها الى الوضع الآمن والاستقرار والتنمية التي نراها تعيشه في الوقت الحاضر وبنسب متفاوتة من دولة لأخرى ومن قارة لقاره ومن شعب لشعب وعرقية وأخرى وأصبحت الخلافات والتناحرات شيئا من الماضي فالجميع وضع الوطن فوق أي اعتبارات أخرى.

وإذا نظرنا الى حال وطننا نجده مازال يعيش صراعات ما قبل الدولة صراعات داحس والغبراء والبسوس وأخواتها لكن بدون شرف ذلك الجاهلي فأمعنت فينا الأحقاد والبغضاء والانتهازية المريضة فضربت بأطنابها فصارت هي الثقافة السائدة في المجتمعات حتى أصبحنا لقمة سائغة قابلة للبلع من قبل كل طامع في الأرض والثروة ومن كل طامح في التمدد والانتفاخ غير المشروع وكل ذلك بسبب الهوان الذي وصلنا اليه بسبب كيد الشياطين ومكر السياسيين والبعد عن الأصالة وموروث المجتمع من القيم الفاضلة التي جاء بها الدين الحنيف.

نصف قرن او يزيد من تأسيس الإجماع الشعبي على ما اصطلح عليه ظاهريا من مسمى ثوره أسست لنظام جمهوري لم يرى الشعب منه الا اسمه واختفى رسمه والا فهو في الحقيقة نظام وراثي بهذه الصورة او تلك

نصف قرن ليس فيها شيئا يذكر الا من جهود محدودة تحمل الطابع الفردي بعيدا عن الخطط والاستراتيجيات التي تعمل للمستقبل دون اغفال للحاضر والدليل اننا رجعنا بعد نصف قرن لداحس والبسوس ولكن بأسلحة الغرب الفتاكة التي لا تبقي ولا تذر وليس برمح جساس ولا سيف عنترة وفوق هذا وذاك سٌلّمنا للمجاعة والفقر والعوز ننتظر سلّة غذائية من هذا او جرعة دوائية من ذاك وبين هذا وذاك الاف القتلى والجرحى من لم يمت بالقصف مات بالجوع او عدم الدواء،

 وفي خضم كل ذلك ظهرت امامنا أنواع شتى من الطفيليين وسياسي الغفلة الذين لم يعد لديهم أدنى درجات المرؤة والأخلاق فهم على أتم الاستعداد للبيع وبأي سعر كان  وفي أي سوق من اسواق النخاسة اهم شيء ضمان الرصيد المفتوح ومستقبل الأبناء والاحفاد  وكل ذلك يجري في ظل تغييب تام للوعي وتزييف للحقائق واستعداد كامل لتقبل الشائعات واحتضان مروجيها وجعلهم في مراكز مرموقة ورفض منقطع النظير لكل من يقول كلمة حق او لكل مصدر من مصادر التوعية الحقة  حتى اصبحنا نمجد الطغاة والقتلة والمجرمون والفاسدون واللصوص لدرجة اننا نعتبر ما اقترفوه حق مشروع لهم ولا يحاسبون عليه فهل من متحدث سيتحدث عن جريمة تقزيم الوطن؟

 وهل هناك من سيتحدث عن الاف القتلى في كل الصراعات منذ نصف قرن وخلفت بسببها آلاف المآسي الأخرى؟

هل من متحدث عن عشرات المليارات من الدولارات التي نهبت من مال الشعب وثرواته وأصبحت مستثمرة خارج البلاد وفي ارصدة من جوّع الشعب وقتله؟

الى أين يا وطني ؟

سؤال تصعب الإجابة عليه كلما سألنا سائل نلوذ بالصمت وفي الصمت حكمة .

خاتمة شعرية :

للشاعر احمد مطر

لمن نشكو مآسينا

انشكوا ذلنا ضعفا لوالينا

فوالينا أدام الله والينا

رآنا امّة وسطا

فما أبقى لنا دنيا

ولا أبقى لنا دينا

تعليقات القراء
342008
[1] الي اسطنبول يا ممعه
الأربعاء 10 أكتوبر 2018
النهدي |
وطنك اسطنبول يا ممعه وباس المصير ولا سوف رقعه وجهك

342008
[2] انتشرت جرائم الاغتيالات بعد 22.5.94 بناءا على الفتوى التي صرح بها تنظيم الاخوان
الأربعاء 10 أكتوبر 2018
مواطن | الجنوب
اعلنت فوى نافذة شمالية الحرب عى الجنوب وقتله في 27.4.94 . تحت شعار الوحدة او الموت حيث قاموا ((بتدمير)) الجنوب وقتلة ونهب ثرواته وطرد 140000 عسكري جنوبي و70000 موظف جنوبي واحتلا له في 7.7.94ذكر قيادي في الاشتراكي ان 156 عملية اغتيال نجحت منها 56 عملية بين قتيل ومعاق جسديا . مئات من الكوادر العسكرية والمدنية الجنوبية وايضا ناس عاديين تم اغتيالهم خلال الفترة من 90 الى 2018 وكثير تم اغتيالهم بواسطة قناصين .!. جرائم الحرب عى الجنوب في حروب 94 و2015 حصدت آلاف من القتلى والجرحى الجنوبيين . اما قتلى الصراعات السياسية والانقلاباتالمسلحة في الجنوب خلال الفترة من 22.6.69 الى 13.1.86 فكانت بسبب قيادات تنتمي الى محافظات شمالية منضوية تحت الحزب الاشتراكي و مكتبه السياسي ولجنته المركزية حيث كانت تدعم الصراعات وتؤججها بين الاخوة في الجنوب في الضالع وابين تحت سياسة - فرق تسد-. جنوبي لا تخدعك خساسة الحنشان فكر بباكر ولا ...

342008
[3] حسبنا الله ونعم الوكيل
الخميس 11 أكتوبر 2018
جنوبي حر | حضرموت
( ربنا افتح بيننا وبين قومنا بالحق وأنت خير الفاتحين )

342008
[4] الجنوب العربي الفيدرالي قادم قادم قادم رغم أنف المحتل اليمني البغيض.
الخميس 11 أكتوبر 2018
جنوبي حر | دولة الجنوب العربي الفيدرالية
الجنوب العربي الفيدرالي قادم قادم قادم رغم أنف المُحتل المُحتال اليمني البغيض.

342008
[5] الجنوب العربي الفيدرالي قادم قادم قادم رغم أنف المحتل اليمني البغيض.
الخميس 11 أكتوبر 2018
جنوبي حر | دولة الجنوب العربي الفيدرالية
الجنوب العربي الفيدرالي قادم قادم قادم رغم أنف المُحتل المُحتال اليمني البغيض.

342008
[6] هذا من الشله الكاذبه
الخميس 11 أكتوبر 2018
غدني | عدن
اقلام ماجوره عليهم من الله مايستحقونه بلاضمير

342008
[7] الجنوب العربي الفيدرالي قادم قادم قادم رغم أنف المحتل اليمني البغيض.
الجمعة 12 أكتوبر 2018
جنوبي حر | دولة الجنوب العربي الفيدرالية
الجنوب العربي الفيدرالي قادم قادم قادم رغم أنف المُحتل المُحتال اليمني البغيض.



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل : تعزيزات عسكرية سعودية تصل الى عدن
عاجل: السلطات تقر تنفيذ حكم القصاص في قاتل الطفلة ألاء الحميري
عاجل : اطلاق سراح المعتقل احمد المرقشي
المرقشي يؤكد خبر الإفراج عنه ويدلي بأول تصريح
شقيق صامد سناح يقتل شاب بخور مكسر
مقالات الرأي
لان الشيء بالشيء يذكر  ومن أجل التذكير علي أن استعرض قصة سابقة ذات علاقة بعنوان هذا المقال  عندما اجبروا
هل تصدق أن تليفزيون فرنسا الرسمي (فرانس 24) عمل استطلاع رأى وأعلن أن 75% من الشعب الفرنسي مؤيد للمظاهرات؟! هل
من المعروف والمتعارف عليه دوليا في كل حكومات بلدان العالم بان الرسوم و الضرائب التي تقوم بجبايتها اي حكومة
  مايحز في النفس وما يجعل العبرات تتسرب خلسة من العين وما يجعل القلب يتقطع ألمآ وحزنا وحسرة وندمآ هو ان
من يعتقد ان الحوثي سوف يجنح للسلام هو خاطي والامم المتحدة تعمل على تطويل الحرب في اليمن من اجل الدول الكبرى
- الناس في الجنوب حتى كلمة اليمن لا يريدوا نطقها بسبب ان بهذه الكلمة أصبحت هوية تقتل أولادهم وتقصي رجالهم
  يخطىء من يظن أن الحوثيين سيجنحون للسلام؛ أو أن لديهم بوادر إنصياع للقرارات الدولية؛ أو أنهم قد وصلوا إلى
اسما آيات التهاني والتبريكات لكل الشرفاء الأحرار أينما كانوا بمناسبة  إعلان  العفو على الأسير احمد
  التراث رمزاً للهوية الإنسانية ورمزاً لمعرفتها وقدراتها واسهاماتها في الحضارة الإنسانية التي توصل لها اي
الحياة محطات ومراحل تستوقفنا فيها السنوات والشهور والأيام وحتى اللحظات، ونمر فيها بمنعطفات كثيرة مؤلمة
-
اتبعنا على فيسبوك