مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الخميس 13 ديسمبر 2018 09:17 مساءً

  

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الخميس 06 ديسمبر 2018 11:13 صباحاً

خبر الأم المسيحية

 

قدمت اليوم جماعة باكستانية من أفريقيا بعد عام كامل قضوه في أربع دول { كينيا. زامبيا. أوغندا. رواندا} وقد أسلم على أيديهم(١٨٠٠) رجل و (٨٠) امرأة. ومن أعجب ما ذكروه هذه القصة :
في زامبيا كان الأحباب يمشون في الأسواق يدعون إلى الله تعالى ويتنقلون من مكان إلى آخر وكانت تتبعهم امرأة فتنبهوا لها فوقفوا، فلما جاءتهم قالت :
أريد أن يأتي معي بعضكم إلى البيت فهناك مهمة تنتظركم، فساروا وراءها حتى أدخلتهم بيتها، فلما جلسوا استدعت أبنيها الاثنين للجلوس مع الضيوف، ثم قالت لهم : إنهما ولداي الوحيدان وأحب أن يعتنقا الإسلام، وكانا مسيحيين، فبدأ الحديث معهما عن عظمة الرب سبحانه وفضل الإسلام وكانت الأم تجادل أبناءها مع الدعاة وتناقشهم في المسيحية، ولم ينته المجلس إلا باعتناق الشابين الإسلام واستعدادهما للذهاب مع الدعاة إلى المسجد، لكن العجيب أن الأم المسيحية لم تعتنق الإسلام، فأخذ الإخوة يناقشونها فقالت لهم : قوموا واتبعوني، فانطلقت وهم يمشون وراءها حتى وقفت في ناصية الشارع وأشارت إلى كنيسة كبيرة وقالت :
هذه الكنيسة ومن فيها أنا المسؤول عنها، وأنا أعلمهم بالإنجيل وكلهم يرجعون إلي، وقد وجدت في الإنجيل أن عيسى عبد الله ورسوله وليس هو ابن لله كما هو مشهور في المسيحية ووجدت فيه أن الله سيرسل رسولا بعد عيسى يكون خاتما لرسالات السماء وليس بعده إلا الساعة وأن دينه الحق، وأن ملكوت الآخرة لا تنال إلا باتباعه، وقد كان يقلقني وضع أولادي فخشيت أن يموتا على غير الإسلام فيذهبون إلى عذاب الله، أما وقد أسلما فليس هناك شيء أسعد في حياتي من ذلك.
قال الأخ :
تعحبنا من حديثها واندهشنا من قولها، فقلنا لها : إن كان الأمر كذلك فما يمنعك من اعتناق الإسلام؟
قالت : وضعي وعلاقاتي ووظائفي لن تسمح لي في هذا الوقت بعتناق الإسلام، وعسى أن تأتي فرصة أفضل تساعدني على ذلك، المهم عندي الآن ولداي أرجو أن تهتموا بهما حتى يتعلما الإسلام جيدا.
قال أحد الإخوة معلقا :
إن قصتها تشبه قصة اليهودي الذي قال لولده : أطع أبا القاسم .

ناصر الوليدي - شهر مورو - باكستان

تعليقات القراء
353164
[1] كلام مخروع زيك.
الخميس 06 ديسمبر 2018
فلم هندي | هندستان
ايش عندكم أزمة ايمان بدين محمد والا ايش الموضوع ؟ خبرونا.! كل يوم طالعين لنا بفلم هندي. تستعبطو بعقول الناس وتصدقو كدبتكم. عيب استحو على أنفسكم.! خليتوا دين الحق مسخرة بتفاهتكم.



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
قيادة اللواء الاول دعم وإسناد تنعي استشهاد احد ابطالها في جبهة الساحل الغربي
علي ناصر محمد يكشف خفايا دولة الجنوب السابقة
هلال الإمارات يرفد كلية الحقوق بجامعة عدن بمواد ومعدات ومستلزمات تعليمية
مدير صحة لودر يشكر كل من أسهم في نجاح حملة الناموسيات
جمعية الصم بأيبن تنشر لغة الاشارة لعدد 78 طالبه ومعلمه بمجمع خولة
مقالات الرأي
  بحنجرته الذهبية أطرب الفنان الكبير أبوبكر سالم ملايين المتذوقين لفنه، وما أجمل أن يتمكن الفنان من زمام
ما حدث في السويد  هو شرعنه  للحوثيين، بعد الخسائر الكبيرة التي تلقوها خلال السنوات الثلاث الماضية، وبعد
تطالعنا بين الحين والاخر العديد من الصحف المحلية والمواقع الاخبارية بالشكي من سيطرة الاحمد الصغير وأتباعه
باختصار شديد ، هل يدرك قادة الحراك الجنوبي مدى خطورة المطالبة بحق تقرير المصير للشعب الجنوبي ؟! فالخطر لايكون
  لم تتوقف كافة الأدوات الإعلامية الممولة قطرياً للحظة واحدة عن الحديث المستمر حول قضية مقتل الصحفي جمال
يوم أمس الأربعاء الثاني عشر من ديسمبر مرّت الذكرى الثامنة لرحيل شيخ فاضل أفنى عمره في مساعدة الفقراء
  بقلم /د. صالح عامر العولقي طالعنا مقال للكاتب عبدالله حاجب في تقرير له نشر في عدن الغد بتاريخ 11 ديسمبر 2018م
في سياق علاقة الشراكة التنموية القوية بين اليمن والبنك الدولي التي تمتد إلى أكثر من خمسة عقود، قدّم هذا
يقول المحضار، نمشي الهوينا نجيب الوعل بقرونه، هذه هي مسيرة القائد، وهذا هو تخطيطه، وهذه المقولة في سجلات
ما دعاني لكتابة مقالي هذا عن محافظتي أبين التي كتبت عنها بدماء القلب وماء المقل،ولازلت وسأظل بإذن الله طالما
-
اتبعنا على فيسبوك