مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الجمعة 24 مايو 2019 06:46 صباحاً

  

عناوين اليوم
فن

حملة تضامن واسعة مع الفنان عبود خواجة

الاثنين 11 مارس 2019 02:19 مساءً
عدن ((عدن الغد)) خاص:

ضجت مواقع التواصل الاجتماعية والمنتديات الشبابية بحملة تضامن واسعة مع الفنان المعروف عبود خواجة .

جاء التضامن مع خواجة عقب تعرضه لهجوم اعلامي عنيف من قبل بعض الاعلاميين واتهامه بالخيانة بسبب اغنية اداها مؤخرا ووجه فيها انتقادات للمجلس الانتقالي والحكومة الشرعية .

وقال متضامون مع خواجة انه واحد من اوائل من انضموا الى ثورة الحراك الجنوبي .

واول من غنى لثورته السلمية مبديا استغرابهم من نهج التخوين الذي بات يتعرض له كل من يخالف بعض الاطراف الجنوبية .

 


المزيد في فن
فيلم عن أطفال اليمن للمخرجة الأردنية "نسرين الصبيحي" يحصد جائزة دولية ثالثة
حصد فيلم "وما جاء الفجر" للمخرجة الأردنية نسرين الصبيحي، مساء اليوم السبت، جائزة أفضل فيلم وثائقي قصير في "مهرجان جنوب أوروبا الدولي للأفلام"، المنعقد حاليا في
عمر ياسين نجماً: اليمنيون ينتقمون من الحرب بـ”الزمن الجميل”
في بلادي التي انهكتها الحرب وقسوتها، يتعلق اليمنيون بأي حكاية نجاح، فيتعاملون معها بحفاوة كنسمة منعشة لطفت ظمأهم.. من هنا كان اشتعال مواقع التواصل الاجتماعي
الفنان اليمني الشاب”عمر ياسين“ يتوج بلقب برنامج الزمن الجميل
توج الفنان اليمني الشاب عمر ياسين بالفوز بلقب فارس الاغنية العربية الطربية على قناة ابوظبي الاماراتية    الفنان اليمني الشاب شارك في برنامج الزمن الجميل الذي


تعليقات القراء
372688
[1] سيخسر خواجه او غيره ..
الاثنين 11 مارس 2019
حضرموتي | الوادي
عندما توضع نقسك فى مواجه مع احلام الناس ستسقط من عيونهم

372688
[2] الجنوب الحر قادم والهويه تستحق
الاثنين 11 مارس 2019
ناصح | الجنوب العربي
للأسف الأخ الفنان عبود الخواجة أعطى بالأغنية الأخيرة له فرصة لأعداء الجنوب ليستغلوها لصالحهم ويشنون حملتهم ضده بأسماء جنوبية ، فالأغنية عدائية أكثر من أن تكون نقدية والمثل يقول كل دقه بتعلومها ، أي كل دقه ولازم أن نتعلم منها . تحياتي له وأقول له ولكل جنوبي حر أن ينتقد المجلس الإنتقالي الجنوبي وغيره ولكن بغرض التقويم وليس بشكل العداء إذا كان هدفنا إستعادة وطن وهوية ودولة.

372688
[3] الى الامام سنمضي مع القضيه
الاثنين 11 مارس 2019
ام يوسف | حضرموت
مدام هناك قلب ينبض للحياه ادا مازال الجنوب حيا ولن تسقطه الموتمرات المفبركه

372688
[4] الجنوب والهجوم الاصلاحي
الأربعاء 13 مارس 2019
العريني الاحواري | اليمن
عبواد أحد أبناء الجنوب والهجوم على أحد أبناء الجنوب يعني الهجوم على شعب الجنوب وهذا ما يريده العدو في خلق شرخ في صفوف الجنوبيين ياابناء الجنوب العربي وحدو صفوفكم فانتم شعب عريق شعب صبور شعب متحضر هناك مامره تحاك من حواليكم وانتم لا تدرون ف عبود وغيره هم من أبناء الجنوب الحبيب ياابناء الجنوب العربي الوطن فوق كل شي



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
وصول اسلحة للواء يديره الزبيدي في عدن وبدء حملة تجنيد
رحمة حجيرة: الحوثي لديه مفاجئات كبيرة وسيصل لهدفه قريبا
عاجل: طائرة بدون طيار تحلق فوق سماء مدينة الشعب
رئيس الجمهورية عبدربه منصور هادي يوجه دعوة لإنها الحرب في اليمن
عاجل: نجاة قائد عسكري بازر من محاولة اغتيال بعدن
مقالات الرأي
  ظل الشعب اليمني يناضل لسنوات طويلة سعيا لتحقيق الوحدة اليمنية،على امل ان تحقق تطلعاته في بناء دولة قوية
-قبل أن تحرر العبد علمه اولا معنى الحرية واصبر عليه حتى يعلمها لمن حوله من العبيد. وعند ذلك فقط سيتحرر من رهبة
بقلم/ أحمد صالح الدغاري*كنت يوم الاثنين الماضي وبمعية عدد من أخواني في قيادة السلطة المحلية وعدد من الشخصيات
على الأقل في الماضي القريب ، لطالما أرتبط أسم أحور بالثأر والبلطجة ، ويكأد يكون سوقها وبشكل يومي شاهد على
خطأ تكتيكي وعسكري جسيم وقعت به مليشيات الحوثي بفتحها جبهة الضالع , لقد تحولت معركة الضالع من الهدف المرسوم
  عبدالجبار ثابت الشهابي الغاز المنزلي.. لا ندري ما علة هذا العذاب الذي يريد البعض أن يكرس أسبابه، وأن يظل
  عزيز محمد الأحمدي حان الوقت الذي يستقيظ فيه الجنوبيين الواهمين بالانفصال و المتمسكين بالمجلس الإنتقالي
بعد أن تصحرت العلاقة بين الشرعية والإمارات في الآونة الأخيرة  ماذا أرادت الامارات أن توصلة للشرعية
   في البدء على ان اشير قبل ان ابين وجهة نظري بشان العوامل والعلاقات السبية المسؤولة عن هذا
-
اتبعنا على فيسبوك