مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الجمعة 24 مايو 2019 06:46 صباحاً

  

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الخميس 14 مارس 2019 09:12 مساءً

لعنات الأجيال ومزبلة التاريخ للمتخاذلين عن تحرير اليمن

في الحروب المصيرية تصبح الألعاب السياسية في رقعة شطرنج الصراع قيوداً قاتلة للأهداف المركزية. ‏ويخسر اللاعبون بالتدريج، ويجدون أنفسهم في مزبلة التاريخ، بلا معنى ولا قيمة، وخسارة خالصة ولعنات تلاحقهم أين ما حلوا.

 

‏معركتنا تضحية وإخلاص من أجل بلادنا، من أجل مستقبل الأجيال، من أجل هويتنا الحرة.

 

ستلعننا الأجيال.. أما اليمن فسينتصر ولن تحكمه ولاية اللصوص، اليمن ستلد جحيمها في وجه الجريمة الكهنوتية اللصوصية.

 

سيلعننا التاريخ إن لم ننجز مهمة التحرير، واستعادة جمهوريتنا، بما يخفف وطأة المأساة ويطيل المعركة ليستمر اللصوص في هدم بلادنا..

إنها معركة واحدة من المهرة إلى صعدة.

 

الجميع لابد أن يتعظ مما جرى،

وكل ما يعيق المعركة باطل،

وكل كلام خارج تحقيق الأهداف المركزية نذالة وخذلان.

 

يد واحدة وصف متكامل باتجاه مركز لهزيمة العدوان الحوثي الإيراني.. لنتحرك بكل بسالة وتضحية وأينما كان الفرد منا، فاليوم الأرض كلها قرية واحدة وبإمكان حركة التحرير الوطني أن تكون صفاً واحداً ملتحماً، ومجالات المعركة مفتوحة في كافة التخصصات.

 

المسألة تحتاج من كل واحد أن يقف مع نفسه، ليراجع ويقرر فلا خيار،

إما أن نكون كتلة واحدة نحمي بعضنا ونثق بكل ببعضنا ونركز على هدفنا المركزي، أو هي الخيانة مهما تعددت المبررات، أما الشعب فلن يترك معركته.

 

ونتحدث هنا عن النخب التي أكلتنا في صراعاتها العبثية.. كونوا على يقين أن الحوثية ستسقط سقوطا مريعا، فقط لابد من تخفيف تكاليف السقوط على شعبنا والأمر بأيدينا،

وملعون من خرج من صف جمهوريتنا.

 

أما ‏الرعاية الأممية وبإسناد دول أخرى للإرهاب الحوثي، فيمثل استهدافاً للشعب اليمني، واستهدافاً لأمن الدول والشعوب العربية وتلاعباً بالأمن والسلم الدوليين في رقعة شطرنج المصالح القذرة.

 

‏اليمنيون أمام خيار وحيد، المواجهة الشاملة والتضحية لإسقاط سطو الحوثية واجتثاثها فليست إلا جرثومة عدوانية للتدمير.

 



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
وصول اسلحة للواء يديره الزبيدي في عدن وبدء حملة تجنيد
رحمة حجيرة: الحوثي لديه مفاجئات كبيرة وسيصل لهدفه قريبا
عاجل: طائرة بدون طيار تحلق فوق سماء مدينة الشعب
رئيس الجمهورية عبدربه منصور هادي يوجه دعوة لإنها الحرب في اليمن
عاجل: نجاة قائد عسكري بازر من محاولة اغتيال بعدن
مقالات الرأي
  ظل الشعب اليمني يناضل لسنوات طويلة سعيا لتحقيق الوحدة اليمنية،على امل ان تحقق تطلعاته في بناء دولة قوية
-قبل أن تحرر العبد علمه اولا معنى الحرية واصبر عليه حتى يعلمها لمن حوله من العبيد. وعند ذلك فقط سيتحرر من رهبة
بقلم/ أحمد صالح الدغاري*كنت يوم الاثنين الماضي وبمعية عدد من أخواني في قيادة السلطة المحلية وعدد من الشخصيات
على الأقل في الماضي القريب ، لطالما أرتبط أسم أحور بالثأر والبلطجة ، ويكأد يكون سوقها وبشكل يومي شاهد على
خطأ تكتيكي وعسكري جسيم وقعت به مليشيات الحوثي بفتحها جبهة الضالع , لقد تحولت معركة الضالع من الهدف المرسوم
  عبدالجبار ثابت الشهابي الغاز المنزلي.. لا ندري ما علة هذا العذاب الذي يريد البعض أن يكرس أسبابه، وأن يظل
  عزيز محمد الأحمدي حان الوقت الذي يستقيظ فيه الجنوبيين الواهمين بالانفصال و المتمسكين بالمجلس الإنتقالي
بعد أن تصحرت العلاقة بين الشرعية والإمارات في الآونة الأخيرة  ماذا أرادت الامارات أن توصلة للشرعية
   في البدء على ان اشير قبل ان ابين وجهة نظري بشان العوامل والعلاقات السبية المسؤولة عن هذا
-
اتبعنا على فيسبوك