مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الثلاثاء 21 مايو 2019 03:50 صباحاً

  

عناوين اليوم
ملفات وتحقيقات

وسط إشادات واسعة.. قوات الحـزام الامني تفرض هيبة الامن بمديرية كريتر

الخميس 18 أبريل 2019 03:16 مساءً
عدن ( عدن الغد) خاص:

 

تأسست قوات الحزام الامني بمدينة كريتر في العام 2016 ضمن خطة شاملة لتأمين العاصمة عدن وانخرط في صفوفها المئات من ابناء كريتر المقاومين الذين حملوا على عاتقهم مسؤولية تأمين المديرية وبسط سيطرة الامن فيها وإنهاء المظاهر المسلحة والاختلالات الأمنية التي انتجتها الحرب.و التي كانت تلقي بتعقيداتها على مديرية كريتر وخصوصا في مجال مكافحة الجرائم الجنائية ومكافحة التهريب والتقطاعات وفرض جبايات غير قانونية على المواطنين . 

 

ومنذ تشكيل قوات الحزام الامني بكريتر حملت على عاتقها مسئولية تأمين المديرية وارساء الامن فيها كما مثلث الذراع القوي المساند للقوات الأمنية والسلطات المحلية في تثبيت الأمن والاستقرار وسطوة القانون وبسط نفوذ الدولة في المديرية .

واسهمت جهود قوات الحزام الأمني بشكل كبير في عودة الاستقرار إلى مديرية كريتر في العاصمة المؤقتة عدن التي كانت مرتعا للمليشيات المسلحة ،التي استغلت ظروف ما بعد الحرب للانتشار فيها، والسيطرة على مرافق الدولة الحيوية قبل أن تطردهم قوات الحزام الامني والتي يقع على عاتقها حماية المرافق العامة في المديرية وعلى رأسها البنك المركزي اليمني والبنك الأهلي ومؤسستي الكهرباء والماء بالإضافة إلى المتنفسات العامة.

كما قدمت قوات الحزام الامني بمديرية كريتر صورة نموذجية ومفخرة يتباهى بها كل أبناء الوطن الحالمون بعودة الأمن والإستقرار وسلطة النظام والقانون والطامحون لتأسيس قوات وطنية وذلك نتيجة جهود قوات الحزام الأمني والعمل والتنسيق المشترك مع السلطات المحلية بالمديرية وذلك لما تمتعت به من جاهزية ويقظة دائمة مكنها من افشال وإحباط للعديد من المخططات التخريبية والإجرامية والحيلولة دون تحقيق الاهداف الخبيثة .

وفي ملف الأراضي حققت قوات الحزام الامني بكريتر نجاحات باهرة بمكافحة البسط على أراضي الدولة حيث نفذت قوات الحزام الأمني بمديرية كريتر العديد من الحملات لإزالة البناء العشوائي في المديرية ومن ضمنها البنايات العشوائية بحرم المجلس التشريعي والمتحف الحربي وإخراج مقتحمي معسكر 20 والبنايات التربوية. 

ومنذ تحرير العاصمة عدن من براثن مليشيات الحوثي الانقلابية عانت مديرية كريتر من إنتشار الجماعات المسلحة التي مارست عمليات تقطع واسعة وفرض جبايات غير قانونية على المواطنين والتجار الذين شكوا لتعرضهم المتواصل لعمليات الابتزاز واخذ الاتاوات الغير قانونية منهم قبل أن تتدخل قوات الحزام الامني وتوفر لهم الحماية الكاملة ومنع عمليات الابتزاز التي مارستها الجماعات المسلحة التي انحدرت بشكل كبير في ظل القبضة الأمنية لقوات الحزام .

وعبر مواطنون عن شكرهم لقيادة الحزام الأمني بكريتر للجهود الجبارة التي تبذلها لتأمين المديرية وإنهاء الاختلالات الأمنية .

. جاء ذلك بعد الإجراءات التي اتخذتها قيادة الحزام الامني بالتنسيق مع الجهات المختصة بتأمين المرافق العامة ورفع الفرشات الغير منتظمة من الشوارع لتسهيل عملية السير بالمديرية وتقليص الازدحام المروري الذي يخنق المديرية. 

وعبر مواطنون العاصمة عدن ببالغ ارتياحهم لمثل هذه الخطوات التي تخدم المصلحة العامة وتخفف على المواطنين زحمة حركة السير

 


المزيد في ملفات وتحقيقات
دار المسنين في عدن جهود انسانية جبارة رغم قله الدعم وكثرة الأشاعات
    يحتاج المسنون إلى عناية صحية ومتابعة دائمة لا تنقطع بلا كلل أو ملل على مدار اليوم الا انهم قد لا يجدونها مع أبنائهم لانشغالهم بالحياة وظروفها ولعدم درايتهم
كيف بات رمضان فرصة لإنعاش أسواق اليمن الراكدة؟
لشهر رمضان حياة جديدة يضفيها على يوميات اليمنيين، فعلاوة على كونه الشهر الذي تتعزز فيه القيم الروحية والدينية، تمثّل أيامه الثلاثون فرصة كبيرة لتحقيق مكاسب
أبرزهم بطولة المريسي: دوريات رياضية ومباريات كروية تشعل ليالي رمضان في عدن(تقرير)
  الجميع يدرك أن كرة القدم هي الرياضة الشعبية الأولى على مستوى أي بلد وهي من يتهاتف عليها الصغار والكبار ولا يخلوا أي شارع أو حارة من اللعب بها حتى ولو كانت بأبسط




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل: الدفاعات الجوية السعودية تعترض صاروخ فوق مطار جدة
عاجل: العثور على مواطن يمني مقتولا داخل شقته بمصر
اليافعي : أتمنى من المدنيين في صنعاء المغادرة إلى الارياف فورًا
بظل انفلات امني.. مقتل شقيقين غدرًا أثناء ذهابهما لصلاة الفجر
مياه الامطار تغرق المدينة القديمة بعدن
مقالات الرأي
جبهات في الضالع تحقق الانتصارات على التمدد الحوثي إليها خلال أيام وبإمكانيات بسيطة من السلاح الخفيف
الحوثيون الارهابيون لايرسلون صواريخهم البالستية وطائراتهم المسيرة الى الاراضي السعودية من تلقاء
منذ أن أسماهم في تقريره الأول أمام مجلس الأمن" سلطة الأمر الواقع" عرفت أن هذا الرجل من برج الفيل لا خير
  فتحت مشاورات الملف الاقتصادي المتعثرة بالعاصمة الأردنية،أطماع الحوثيين على تقاسم موارد الدولة مع
البعض من البشر مع الاسف الشديد لايروق لهم أن تعيش شعوبهم في أمن وسلام وكان السكينة والطمأنينة والهدوء عدون
توجب علينا الشكر فكل شيء يسير نحو الأفضل فالخدمات في تحسن مستمر، والبلاد تتقدم، والسلبيات تتراجع، والسيادة
انها محنة النخبة العتيدة,مثقفون , عبدوا الطريق الطويل, الى المعرفة,اضاءوا مساءات حزينة, تحركوا في رقعة الادب
الخُص المشهد عن رفض مشروع الدولة الاتحادية من قبل بعض الاطراف التي تخفي رفضها منذ أن أعلن الرئيس عبدربه منصور
لا يعرف بالضبط متى كانت اول اصابة بهذا الداء في الجنوب، إلا أن ما يمكن تأكيده ربما، هو ظهور تلك الحالة المقززة
أسدل الستار ونقشعت سحابة شبح الحرب التي كادت تمطر على إيران وتبخرت في الهواء تماما كما تبخرت تهديدات ترمب
-
اتبعنا على فيسبوك