مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الثلاثاء 23 يوليو 2019 05:20 مساءً

  

عناوين اليوم
صفحات من تاريخ عدن

يوميات رمضانية.. من هو الشخص الذي أُختير ليكون سواق الملكة اليزابيث في عدن...!!

الثلاثاء 14 مايو 2019 01:57 مساءً
عدن ((عدن الغد)) خاص

 

كان السائق (محمود محفوظ علي) سعيد الحظ عندما وقع عليه الإختيار ليكون السائق لجلالة الملكة اليزابيث الثانية خلال زيارتها لعدن في 27 إبريل 1954م وكان عمره حينها 22 عاماً. أما عن عمله الرسمي فقد إنضم للخدمة عام 1948م كسائق صغير لحاكم عدن السير ريجنالد شامبيون, حيث كان والده محفوظ علي السائق الأول له. وبعد إستلام السير توم هيكنبوثم مقاليد الأمور في عدن وصار حاكماً لها عُين محمود محفوظ ليكون السائق الأول له...

 

بلال غلام حسين

 

14 مايو 2019م


المزيد في صفحات من تاريخ عدن
عدن التي أبهرت العالم
عدن من أ قدم مدن وموانئ العالم التاريخية والحية. وحضارة أولى في تاريخ العالم.  وحين يعود المؤرخون بأنظارهم إلى تاريخها واشراقتها ووضاءتها وبهاؤها، بوسع هذه
ذاعة حوثية كشفت عن جمع ملايين الريالات تبرعاً لـ(حزب الله)
  وسط سخط شعبي متصاعد ضد تهميش الجماعة الحوثية لمعاناة اليمنيين في صنعاء وبقية مناطق سيطرتها، أعلنت إذاعة حوثية أمس تمكنها من جمع ملايين الريالات تبرعاً لـ(حزب
منطقة العيدروس .. ومشروع المياه في عدن الجديدة.
  لعبت عدن دوراً خالداً في رسم صفات الوجه الإنساني لها وانعكاسه على طبائع سكانها, فكان المسئول من أبناء عدن يقوم بواجبه لخدمة الناس بكل إخلاص وتفان، ويعتبر ذلك من




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
قوات سعودية في طريقها الى عدن والمكلا
السعودية تضع المجلس الانتقالي أمام خيارين .. فما هما !
مواطنون في كريتر يطالبون بتحويل معسكر عشرين إلى مجمع تربوي
الأرصاد الجوي يتوقع هطول امطار رعدية على عدن
قصة من عدن : "النقطة"
مقالات الرأي
لست من محبي التشفي والشماتة، لكن بعض الحقائق تظل من الصلادة والعناد بما لا يمكن إخفائها أو تجاهلها، بل وما
بدأ الحوثيون في ٢٠٠٤ أعمال العصابات بقتل رجال الأمن في صعدة، ومنذ ذلك التاريخ ونحن نقول إنهم عصابة، وهم
  *حضرموت اﻷصالة والحضارة واﻷمانة والعلم والقوة والتسامح والريادة والتاريخ والعلماء واﻷدباء والشعراء
  ظل اليمنيون لعقود يطالبون دول مجلس التعاون الخليجي قبول اليمن في عضويةالمجلس املا بمساعدة بلادنا وايجاد
كل ما جاء في ردكم المؤرخ في تاريخ 20-7-2019 المنشور في عدن الغد  على رسالة الوالي إن كان منها معقول أو غير معقول
 تكثر سهام الغدر والخذلان والهجوم على الشرعية اليمنية برمزها فخامة الرئيس هادي، وتحالفها وعلى رأسه
  عملت جولة قصيرة على منصات التواصل الاجتماعي، فوجدت غضب شعبي عارم جراء قيام الحوثه بقتل وسحل أحد
  فضيحة جديدة للمليشيات الانقلابية .. وهذا ما حدث بالضبط , فأثناء مقابلة مهدي المشاط ومحمد علي الحوثي لمارتن
  في أيِّ بلد، وفي أيِّ ملّة أو مدينة أو حتى قبيلة، كثيرًا ما تبدأ الحرب بكلمة وتنتهي بكلمة، وفيما بينهما
لم تعد هناك دعوى من دعاوى الأخلاق التي يتشدق بها الحوثيون ليل نهار؛ إلا وسقطت سقوطاً مدويا. مقطع الفيديو
-
اتبعنا على فيسبوك