مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 01 يونيو 2020 02:06 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
احوال العرب

مجلس الوزراء السعودي يوافق على نظام "الإقامة المميزة" للأجانب

الأربعاء 15 مايو 2019 02:43 صباحاً
رويترز

ذكرت وكالة الأنباء السعودية أن مجلس الوزراء وافق يوم الثلاثاء على نظام إقامة خاص مماثل لأنظمة البطاقة الخضراء المطبق في دول أخرى، وذلك بهدف جذب الأجانب الأثرياء وأصحاب المهارات العالية.

ولم يورد بيان الوكالة تفاصيل أخرى عن النظام الجديد الذي يعرف باسم ”نظام الإقامة المميزة“ والذي أقره مجلس الشورى هذا الشهر.

 

وقالت وسائل إعلام محلية إن النظام الجديد سيسمح للأجانب الأثرياء والمهرة بالاختيار بين إقامة محددة قابلة للتجديد أو إقامة دائمة مقابل رسوم عالية تدفع مرة واحدة.

 

وسيسمح النظام كذلك للأجانب بحرية الحركة والقدرة على امتلاك عقارات والقيام بأعمال في المملكة.

ويعمل حاليا عشرة ملايين مغترب ويعيشون في السعودية وفقا لنظام الكفيل الذي يلزمهم بالعمل تحت كفالة صاحب عمل سعودي ويشترط أن تصدر لهم تأشيرات خروج أو خروج وعودة إذا أرادوا مغادرة المملكة.


المزيد في احوال العرب
التايمز: تعامل الإمارات مع كورونا أفضل من الدول الغربية
أكدت صحيفة «التايمز» البريطانية أن الإمارات تعاملت بحرفية عالية مع جائحة كوفيد 19 كورونا، سبقت بها الدول الغربية بعد مرور 4 أشهر من تعاملها مع الوباء. وقالت
الصحة السعودية : شفاء 3559 مريضاً من كورونا بالمملكة
أكدت وزارة الصحة بالمملكة العربية السعودية ، اليوم الأحد : ان عدد المتعافين اليوم من فيروس كورونا المستجد كوفيد 19 ، بلغ 3559 حالة ليكون الإجمالي منذ بداية الجائحة 62442
السعودية تبدأ العودة التدريجية للحياة الطبيعية
بدأت السعودية، اليوم (الأحد)، العودة التدريجية لأوضاع الحياة الطبيعية، بتمديد ساعات السماح بالتجول، وفتح المساجد، وحضور الموظفين لمقار العمل، وانطلاق رحلات




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

آراء العرب
هذا الجيل الغاضب هو الجيل الذي تحمل مهانة العشرين عاما الأخيرة في الشوارع وعلى الحواجز وفي المدارس هو جيل
إن شعبنا اليوم يتمسك بمواقفه الثابتة والمشروع الوطني التحرري الفلسطيني وقيام دولته الفلسطينية والقدس
المَنطق على نفس الطريق ينطق ، واقفاً لمن يُخَمِّنُ عَكْسَ التِّيَارِ كما دَلَّ عليها في السَّابِق،
مِنَ الصَّعْبِ على الإعلامي الإحتفاظ بالحقيقة دون إبلاغها للأخرين ، والأصعب لديه العثور على أنسب وسائل
اعتقدت حكومة الاحتلال الاسرائيلي وعملت منذ توقيع اتفاق غزة اريحا اولا وهو اول اتفاق وقع لبدء تنفيذ سلسلة من
لقد بدأ واضحا لمن لا يصدق مساعي هذا المشروع الذي صرفت عليه الحكومة القطرية المليارات من وسائل إعلامية بعضها
ليس أكثر من الفلسطينيين جميعاً، في الوطن والشتات، وفي مخيمات اللجوء وبلاد الغربة، وفي السجون العربية
منذ تأسيسها على يد مصطفى كمال أتاتورك عام 1923 لم تشهد تركيا حكم أسوى من حكم حزب العدالة والتنمية وزعيمه طيب رجب
-
اتبعنا على فيسبوك