مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأحد 25 أغسطس 2019 09:08 مساءً

  

عناوين اليوم
أخبار المحافظات

الهيئة الادارية لصندوق رعاية المرضى بمديرية الشعيب تلتقي اللجنة الطبية لجبهات الضالع

الجمعة 24 مايو 2019 12:44 صباحاً
الضالع (عدن الغد) خاص:

التقت الهيئة الادارية لصندوق الشعيب لعلاج المرضى مساء يوم الخميس في منتدى القشم الثقافي بمديرية الشعيب باللجنة الطبية لجبهات الضالع لمناقشة اوضاع الجبهات و الية تعزيز دور المستشفيات في المحافظة وكذلك طرق إنقاذ الجرحى .

 

وقدمت اللجنة الطبية الدفعة الثالثة من الأدوية و العلاجات الطبية الى مشافي النصر بالضالع و مستشفى الشهداء الثلاثة بالشعيب ، وطلبت اللجنة الطبية من إدارة المستشفيات في المحافظة الى رفع الجاهزية و الاستعداد لاستقبال الجرحى من جبهات الضالع و تذليل أية صعوبات امام جرحى جبهة مريس وتذليل مرورهم في النقاط العسكرية وصولا الى المستشفيات .

 

وألقي خلال اللقاء الذي جمعهم بأمسية رمضانية في منتدى القشم عدد من الكلمات ابتدأت بكلمة ترحيبية لرجل الخير محسن القشم ثم كلمة لرئيس جبهة الضالع الدكتور صالح الحكم و مدير مكتب الصحة بمحافظة الضالع الدكتور محمد علي قديش ، و نائب مدير صندوق الشعيب لعلاج المرضى العميد ناصر القزعي و رئيس انتقالي الشعيب العميد يحيى عُبَّاد و منسق اللجنة الطبية الدكتور احمد علي يحيى .

 

واشتملت جميع الكلمات على حشد همم الناس في الدفاع عن الضالع و اعلان النفير العام و تقديم يد العون و المدد للمقاتلين في الجبهات ، وكذلك مساعدة الجرحى و دعم المستشفيات با العلاجات و المتطلبات الطبية الطارئة ورفع درجة الجاهزية و الاستعداد لأي طارئ فنحن نحارب عدو غاشم قد يعمل اَي شيء من اجل كسر الضالع و هزيمتها .

 

وتفقد مدير مكتب الصحة العامة و السكان و اللجنة الطبية مستشفى الشهداء الثلاثة بالشعيب و تم تقديم لهم شرح مفصل عن حال المستشفى و أقسامه و قدرته الاستيعابية و كذلك المتطلبات الضرورية التي يحتاجها لكي يكون مهيئا و جاهزا لاستقبال جرحى الجبهات ، ووعد مدير الصحة بتوفير الاحتياجات الطارئة و الضرورية خلال الأيام القادمة من اجل المساهمة في إنقاذ حياة الأبطال في مختلف جبهات القتال .

 

*من عادل حمران


المزيد في أخبار المحافظات
الجريبي يوجه مؤسسة المياه بسرعة انجاز حفر ابآر قلنسية بسقطرى
وجه وكيل أول محافظة سقطرى "رائد محمد ناصر الجريبي" وبمعية وكيل المحافظة العميد الركن "صالح علي سعد" ومدير أمن المحافظة العميد "علي أحمد الرجدهي" مؤسسة المياه والصرف
تعزيزات عسكرية ضخمة من لحج وابين تصل شبوة
وصلت إلى محافظة شبوة قبل ساعات تعزيزات عسكرية من القوات المسلحة الجنوبية قادمة من لحج وأبين. وتتكون تلك التعزيزات من اللواء الأول صاعقة بقيادة القائد محمد المليشي
لإمداد الدوائي يرفد محافظة شبوة بالأدوية والمستلزمات الطبية العاجلة
رفد البرنامج الوطني للإمداد الدوائي أدوية ومستلزمات وأدوات عمليات جراحية طبية عاجلة لمحافظة شبوة نظراً للأوضاع الحاصلة بالمحافظة  . وقالت الدكتورة سعاد عبده




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل :اول تعليق رسمي إماراتي على أنباء إنهاء دورهم من التحالف العربي
عاجل: قوات الجيش بابين تقطع الطريق الدولية وتحاصر معسكرا للحزام الامني
عاجل: سقوط نقطة العكف شرق عتق والجيش يزحف صوب مفرق الصعيد
عاجل : طائرة سعودية تنقل مسئولين حكوميين إلى عتق على رأسهم رئيس الوزراء
دوي انفجار واطلاق نار بالقرب من دار سعد
مقالات الرأي
‏‎ ✅ما بانيمنن قط مهما حاولوا وغيرروا من مشاريعهم ، سنقاومهم بكل ما نملك ولو خذلنا العالم كله ولو جاؤوا
ليس خلافهم مع المجلس الانتقالي الجنوبي فقط، ولن يكتفوا برأسه لو أُتيحت لهم الفرصة،بل مع أي قوة جنوبية تتمتع
خوفا من مجيء عبد الناصر يحل محلهم, ونكاية بأبناء عدن الذين ساعدهم على تحرير المدينة, خرج الانجليز من عدن عام
مؤسف ما يحدث في اليمن من فرقة وصراع بين الشركاء بشكل يصب في صالح عدوهم الأول الحوثي، مؤسف لأن هذا الوقت الحرج
  بعد فشل الحوثي في الوصول إلى مضيق باب المندب وعدن والهيمنة على بحر العرب واكمال المثلث الشيعي على
لا يصح فرض الإنفصال بالقوة ، ولا يصح فرض الوحدة بالقوة ابتداء ، لكن الحفاظ على وحدة أي بلد موحد مثل اليمن، أمر
من خلال الأحداث الدائرة هذه الأيام نقرأ منها بأن الإخوة في الشمال ليس لديهم نية حقيقية لتحرير مناطقهم
عندما خرج أبناء الجنوب صفا واحدا من المهرة إلى باب المندب حققوا انتصارات عظيمة لا يستطيع أحد إنكارها
على مر تاريخ اليمن الحديث والقديم، كانت الحروب والصراعات بمختلف أطرافها ومراحلها على قضيتين رئيسيتين. الحكم
معركة جديدة أخرى، ذات حسابات ضيقة، دارت رحاها اليومين الماضيين في مدينة عتق عاصمة محافظة شبوة (شرق اليمن) بين
-
اتبعنا على فيسبوك