مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 16 سبتمبر 2019 12:47 مساءً

  

عناوين اليوم
ملفات وتحقيقات

قصة من عدن : الرنجلة وقبر بابو خان

الأربعاء 12 يونيو 2019 10:00 صباحاً
كتب/ خالد محمد شمسان

اتصل بي صديقي فؤاد وقال لي : معي لك عرطة باتخليك تتقفز تقفاز وتجري وتلعب كرة احسن من ميسي.. قلت له : خير ان شاء الله ايش معك مصباح علاء الدين؟ قال : ايش من مصباح وفانوس انا معي مقبل الرنجلة الحفار قلت : حفار ..ايش دخله في هذه الشغلة؟ ضحك وقال : ذا حفار القبور 

قلت : ايش معه قبر سكني تجاري لي ؟ وبعدين يافؤاد لاتعصدناش عصد من الصبح ..هات من الاخر ايش معك.. قال : اها ..على كذا بااقول لك العرض العرطة حق مقبل القبار ..

بدأ كلامه بقوله : صلي على النبي رديت : عليه افضل الصلاة والسلام..قال : في واحد سافر الهند قبل ثلاثة اشهر وركب مفاصل صناعية للركبتين حقة بقيمة 6 الاف دولار وعاد الى عدن ماشاء الله يهمس الارض هماس يجري في الساحل يوميا ورجع رياضي ابن عشرين سنه وهو عقاتك سبعين سنه عمره قلت له : وبعدين..كمل الفيلم انا اسمعك قال : عبد الرحيم بابو خان مات بعد ثلاثة اشهر من العملية..
قلت له : كيف ؟ مش الا رجع رياضي بعمر عشرين سنه..
قال : يومه ياخالد يومه.. قلت : ايش دخلنا انا في قصتك هذه يافؤاد دوخت بعاري رد سريعا : اصبر واجي لك بالكلام..

لفت الى عندي وهو مبهرر وقال : شوف انت تعاني من ركبك وتشتي مفاصل صناعية ومافيش معك ملايين تعمل العملية..صح..
قلت له :صح قال : الان المفاصل اجت لما حدفك تشلهم وتركبهم وتدعي لي..

قلت : انا افدا لك يافؤاد اتكلم بلا الغاز وفهمنا ايش العبارة؟

قال : مقبل الرنجلة الحفار بايجيب لك مفاصل عبدالرحيم بابو خان..
صحت : على مجرم بايكسر عظام الهندي منشان يبيع لي المفاصل الصناعية حقة وانت كمان وسيط..على مجرمين.
قال : كون افهم الكلام ابن بابو خان بايكتب لك تنازل رسمي معمد وانت ايش عاد تشتي؟ قلت : يعني بيع رسمي..رسمي..
قال : ايوه..
حكيت رأسي وقلت : عسى الله كم يشتوا قيمة ركب الميت حقهم..؟؟
قال : لاننا اعرفهم ويحترمونا طلبوا مليون بس انا قلت لهم خالد ضبحان ياالله يسلم 500 الف ريال يعني الف دولار قلت : من فين 500 الف ريال يافؤاد قدك تعرفنا متقاعد ب 65 الف ريال..

سكت فؤاد وفكر وفجأة قال : اسمع مادام اسرة بابو خان محتاجين للفلوس بااكلفت عارهم على 300 الف ريال خلاص آخر كلام قلت له : اعطينا فرصة افكر وباارجع لك جواب بس اسمع كيف بااعرف انهم صالحين لركبي والقبار ماعوجهمش لما انتزعهم من ركب المرحوم قال : لك الحق تفحص ولاتسلم الا لما الميكانيك قصدي الاخصائي يقول تمام..
قلت : حلو باقي موضوع يتعلق بالشرع ..قفز وقال : كثرت به ياخالد باترجعنا للشعراوي..يااخي قده اهل الميت واهلاته باعوا لك رسمي ليش عاد تبعسس..
قلت : طيب لاتزعل الموضوع خلاص على مسؤوليتك.. قال : على مسؤوليتي..

كلمت المدام وقلت لها : مستر خالد بايرجع شباب زي الحصان يجري في شارع الحب..ضحكت وقالت : احلم لك خلاص راحت عليك قدك محسوب على القواعد من النساء..
صحت : ايش تقولي؟ رجعتينا مكلف والله انك ماتستحي..
ردت : مله انت ايش تخطرش مو جابه شارع الحب وباترجع طرزان تجري..
قلت : اقول لك من صدق بس انت بعم ماتشتي تفهمي..على الاقل اسأليناايش الحكاية؟
قالت : مو قدك ساحر ياخالد ؟ هيا قول لي حكايتك ؟

قصيت لها الفيلم حق فؤاد كامل وعادنا كملت الا وهي قفزت تصيح : خافوا الله باتنبشوا جثة بابو خان من القبر وباتكسروا ركبه منشان تشل حقة المفاصل الصناعية ذا حرام ..والله ان مابطلت باابلغ بكم..
قلت : مالك دخل اسكتي قبل اتشعتل فوقك..

دخلت غرفتي وسمعتها تبكي وتقول حسبي الله ونعم الوكيل وبصراحة زربنا ديمي وافتجعت وخرجت وقلت لها : خلاص بطلت وذالحين بااتصل بفؤاد يلغي العملية..
دعت لي وقالت : ربنا يشفيك ويرجعك زي زينب طيري اللي لاتقر ولاتستقر وضحكنا ورجعت الغرفة ونمت..

اتصلت في اليوم التالي بصاحبي فؤاد وابلغته انسحابي من العملية..
وقلت له : قدنا على بيدلي ماعاد بالي نار ..

قصف عمره القبار مقبل الرنجلة لو مت كان باينبش قبري ويكسر عظامي وينتزع المفاصل ويبيعهم لواحد ثاني..!!


المزيد في ملفات وتحقيقات
كفاحه يجسد صمود أبناء عدن في زمن الحرب.. "الأسد" يبيع "المُلبّس" ليشتري عِزّة النفس
في منزله الكائن في حافة حسين بمدينة كريتر محافظة عدن يعيش أحمد عمر صالح الاسد ( 17 عاماً) حياته التي لا يتخللها الزهو والمرح كأقرانه ممن هم في عمره, بل تفرّغ لخوض قصة
ثلاثة سيناريوهات متوقعة.. حوار جدة بين الحكومة والإنتقالي إلى أين؟
بعد مرور أكثر من أسبوع على انتقال وفد ما يُعرف بـ"المجلس الانتقالي الجنوبي" الانفصالي المدعوم إماراتياً، إلى مدينة جدة السعودية، استجابة لدعوة وجهتها الرياض
الكهرباء وصيف عدن الساخن(1)
للطاقة الكهربائية إختراع العصر الحديث  أهمية يعلمها الجميع ومكانه إكتسبتها من تأثيرها الا محدود على مجرى حياة الناس. ومدينة عدن وساكينها ينهلون كغيرهم من سكان


تعليقات القراء
390289
[1] كنا باتودف لان المفاصل الصناعيه مثل البصمه لاتتشابه
الأربعاء 12 يونيو 2019
محمد العدني | اليمن
احسنت عندما انسحبت



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل: بيان سياسي هام صادر عن نائب رئيس مجلس الوزراء الميسري ونائب رئيس مجلس النواب عبدالعزيز جباري ووزير النقل صالح الجبواني
الربع يكشف عن الشخصية التي تسعى اطراف خارجية لنقل صلاحية الرئيس لها
مسؤول حكومي: الرئيس اليمني يدعو الإمارات للخروج من بلاده خلال أيام
محمد جميح يعلق على البيان المشترك للجباري ووزيري النقل والداخلية.. ماذا قال
عاجل: مقتل جندي في هجوم مسلح بجولة الرحاب بالعريش
مقالات الرأي
عبدالله الحضرمي تبنى الحوثيون عملية البقيق وقالوا انهم استهدفوا الموقع بعشر طائرات مسيرة ، وأعلنت واشنطن أن
نعمان الحكيم لها من اسمهامايرفعها عالياتسامقاوشموخا واعتزازا..وسبحان الله ان يجعل من الاسرة تتنبا بحسن
طوال الفترة المنصرمة - تحديداً من ٤ مايو ٢٠١٧م وحتى اليوم - فقد أثبتَ المجلس الإنتقالي الجنوبي بأنهُ لاعبٌ
نجح الفُرس بحلتهم الجديدة -جمهورية إيران الخُمينية- في فرض طوقٍ محكمٍ على السعودية يبدأ من لبنان فسوريا مرورا
ستظل الأحقاد والكراهية مستمرة عاما بعد عام متى ما استمرت أسباب الحروب قائمة. أن كنتم دعاة سلام حقيقيون، أليس
  مُنحت الفرصة ذات يوم لعدن وفوتتها على نفسها فتحولت من مدينة كبرى الى قريةومُنحت الفرصة لمارب فتمسكت بها
كنا قد أشرنا في تناولة سابقة إلى أن كل ما بناه علي عبد الله صالح من قوات عسكرية كان مجموعة ألوية ووحدات وفيالق
ثلاثة مشاريع في اليمن ولها أهداف وطنية والأخرى مطامع خارجية وللتوضح اكثر حول الازمة اليمنية وما وراء
  عمر الحار . أصدر ثلاثة من صقور الشرعية وقياداتها ورجالها المخلصين الليلة بيان سياسي هام لابناء الشعب
الضربات المتوالية التي توجهها ايران من خلال الدرون الذي جرت العادة ان ينسبة الحوثيون اليهم. في حين تقول
-
اتبعنا على فيسبوك