مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الخميس 17 أكتوبر 2019 08:44 مساءً

  

عناوين اليوم
ملفات وتحقيقات

الفئة المهمشة بردفان: نعيش وضعاً معيشياً صعباً ونُناشد المنظمات الإنسانية بالتدخل

الأربعاء 10 يوليو 2019 02:43 مساءً
ردفان(عدن الغد)خاص:

تقرير / وضاح الحالمي:

يعيش عدد كبير من المهمشين الذين يقطنون  في مدينة الحبيلين بردفان وضعاً معيشياً صعباً نتيجة للواقع الموجود وعدم وجود الدعم أو الالتفات من المنظمات الداعمة.

 

ويقطن المهمشون في المحور  الشمالي والجنوبي اللذين يقعان في الجهة العلوية والسفلية من المدينة  ووسط البنايات السكنية ويتخذون من الخيام الصغيرة المهترئة والأحجار والإطارات المرصوصة بشكل عشوائي أماكن للعيش فيها. 

 

وعند ذهابنا  إلى مساكن المهمشين بردفان لرفع واقع معاناتهم التقينا  بممثل الفئات المهمشة في مدينة الحبيلين جمال مثنى حيث قال"  صارت مدينة الحبيلين في ردفان تعج بعدد كبير من الفئات المهمشة وشهدت  توافد النازحين من جهة وكثرة الساكنين من جهة أخرى ، لكن بفضل الله ثم بفضل جهود قيادة السلطة المحلية ومنسق المنظمات في المديرية  ومن خلال تواصلهم مع المنظمات ذات العلاقة بالنازحين استطعنا توفير الغذاء والإيواء وأن شاء الله سوف يتم توفير احتياجاتهم المتبقية.

 

وأوضح " إننا  لو نظرنا إلى حال الساكنين فالكثير منهم حالهم ووضعهم المعيشي أشبه بحال النازحين فهم يفترشون الكراتين ليناموا عليها ويعيشون داخل خيام صغيرة ومتهالكة  لا تقيهم من الأمطار ومن شدة البرد في الشتاء.

 

وأكد"  أنهم بحاجة  ماسة إلى الدعم والمساعدة وقد تأثر الكثير من الساكنين في منطقة المحوى الأسفل بما تم تقديمه  للنازحين وصار الكثير منهم يحتجون ، وعزى ذلك بسبب الجهل والأمية وقلة الوعي والفقر والجوع  الذي حل بهم نتيجة للواقع الصعب ، حيث تشابه حالهم بحالة النازحين جعلهم لايفرقون بين حالهم وحال النازحين الذين أتوا من مناطق أخرى قريبة لمحافظة تعز  ، لافتاً أن هذا الأمر يتطلب لفتة إنسانية كريمة من قبل المنظمات لتحسين وضعهم المعيشي.

 

وتابع " إنه إذا كانت حالة  الناس منهارة بسبب ما وصلت إليه البلاد من أوضاع  فإن حال المهمشين أسوأ منهم فقد خيم عليهم الفقر والجوع  وتضرروا أكثر من باقي الناس نتيجة للارتفاع الجنوني للأسعار والمواد الغذائية ، هذا الشيء زاد من معاناتهم كون هذه الفئة تعتمد على الدخل اليومي وهو  دخل محدود لا يضاهي الارتفاع الجنوني للأسعار.

ووجه جمال مثنى الشكر  لقيادة السلطة المحلية  المتمثلة بالعميد صالح حسين مدير عام مديرية ردفان  ومنسق المنظمات الأستاذ عبد الرزاق محسن والمنظمات الداعمة  وذلك لما قدموه للمهمشين وماسيقدموه للنازحين من فئة المهمشين بالحبيلين ردفان.


المزيد في ملفات وتحقيقات
طالبة جامعية تشرح تفاصيل نزوحها وعودتها الى الحديدة
"العيش لا يطاق نتيجة الوضع المتردي، حياتنا تعب وهم ونكد" هكذا تصف أحلام (اسم مستعار) (21 عام) بعد عودتها الى محافظة الحديدة(غرب اليمن) ونزوح دام لاكثر من عام الى القريشة
(تقرير): نزع الألغام في اليمن.. المهمة الانسانية الأكثر تعقيدا وخطورة
إحصائیات وأرقام صادمة عن زراعة الألغام في الیمن تحیل البلد الذي وصف تاریخیا بـ(السعید) إلى أكبر دولة "ملغومة" منذ الحرب العالمیة الثانیة ما یجعل جھود انتزاعھا
ماذا عن العالقين من اللاجئين الصوماليين في حدود اليمن؟
تقرير/ فضل عبدالله الحبيشي: ما تزال المملكة العربية السعودية تلعب دوراً هاماً في مساعدة العالقين من اللاجئين الصوماليين في اليمن من خلال مشروع الإغاثة الذي تبناه




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
اول تعليق للمجلس الانتقالي على تصريحات الحكومة حول توقيع اتفاق جدة
انفجار في محيط قصر معاشيق
شهود عيان : موكب يضم سيارات لمسئولين غير معروفين مر بشقرة في طريقه الى عدن
اعمال البسط تصل إلى أراضي الشهداء بعدن
مصدر مسؤول بالشركة اليمنية للاستثمارات النفطية بشبوة يؤكد استقبال نفط صافر وضخة عبر قطاع4 التابع للشركة
مقالات الرأي
تقول الكاتبة الفرنسية "سيمون دو بوفوار" في روايتها "المثقفون" : "فجأة إنهال علي التاريخ بكل قوته فتشظيت" . يتطبق
السلام أسم من أسماء الله الحسنى ، السلام كلمة تحمل معاني ومفردات كثيرة ، إن المقصود بالسلام في مقالي هذا هي
سوف ينتهي صراع الانتقالي والشرعية بتوقيع اتفاقية او بدون توقيع اليوم او غدا او بعد غد او بعد شهر وشخصيا
كان صديقي سابقا راجح بادي أول متحدث بالعالم لأربع حكومات كارثية على التوالي، يتنقل ذات مساء جنوبي حالم، وسط
مازال هادي هو الأمل بعد الله لخروج البلاد من كل المنعطفات، والمسالك الضيقة، لهذا قولوا له إننا معه، نعم نحن
عندما نذكر تونس نتذكر عقبة بن نافع وذلك الرعيل الأول الذين حملوا الرسالة المحمدية الى شمال أفريقيا والمغرب
 لعل أكبر تحدي  تواجهه الدبلوماسية  اليمنية في العصر الحديث هو  افتقارها لنظم " الدبلوماسية الرقمية
للمرأة العربية هنا وهناك نصيب من الحركة الوطنية والقومية والاسلامية ومن عملية المشاركة في صنع السياسية
في البداية يعطي ترمب الضوء الأخضر لاردوغان بإجتياح الشمال السوري بحجة تامين المنطقة الآمنة داخل العمق
ظاهرة قيس سعيد جديرة بالوقوف أمامها ودراستها, هذا الإنسان البسيط والشريف الذي جاء من عمق المجتمع التونسي, لا
-
اتبعنا على فيسبوك