مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الخميس 17 أكتوبر 2019 06:20 مساءً

  

عناوين اليوم
اليمن في الصحافة العالمية

السعودية تتخذ أول إجراءاتها العسكرية عقب خفض الإمارات قواتها في اليمن

عناصر من القوات السعودية في اليمن
الخميس 11 يوليو 2019 11:13 مساءً
روسيا اليوم ، رويترز

كشفت 4 مصادر مطلعة لوكالة "رويترز" أن القوات السعودية المنتشرة في اليمن اتخذت إجراءات لتأمين ميناءين استراتيجيين باليمن في البحر الأحمر، بعد خفض الإمارات عدد عسكرييها هناك.

 

وقال قياديان عسكريان يمنيان ومسؤولان بالحكومة اليمنية لـ "رويترز"، إن ضباطا سعوديين تسلموا قيادة القواعد العسكرية في ميناءي المخا والخوخة، وكانت القوات الإماراتية تستخدمهما لدعم الحملة العسكرية، التي كانت تستهدف السيطرة على الحديدة القريبة ولمراقبة الساحل.

 

أرسلت الرياض، حسب مصادر الوكالة، عددا لم يتم تحديده من القوات إلى مدينة عدن الساحلية وجزيرة بريم الصغيرة البركانية في مضيق باب المندب، وهو ممر استراتيجي للملاحة يربط بين البحر الأحمر وخليج عدن.

 

وأشارت "رويترز" إلى أنه لم يرد أي من المتحدثين باسم التحالف العربي، الذي تقوده السعودية في اليمن، أو باسم الحكومة الإماراتية، على طلبات للتعليق على هذه الأنباء.

 

وليس من المتوقع، بحسب الوكالة، أن تؤدي تلك التغييرات في قيادة القواعد العسكرية إلى تغير يذكر في مسار الحرب ولا في اتفاق وقف إطلاق النار في الحديدة، والذي أبرم بدعم من الأمم المتحدة العام الماضي في السويد بين الحكومة اليمنية المدعومة من السعودية والحوثيين المتحالفين مع إيران.

 

لكن تقرير الوكالة توقع مع ذلك أن توسيع نطاق الوجود السعودي على الأرض، من شأنه أن يكثف من الانتقادات الدولية لدور المملكة في الحرب التي تسببت في أسوأ أزمة إنسانية في العالم وقتلت، حسب معطيات الأمم المتحدة، آلاف المدنيين جراء ضربات جوية.

 

وسبق أن خفضت الإمارات، ثاني أكبر قوة في التحالف، عدد وحداتها في بعض مناطق اليمن، حيث أنشأت قواعد عسكرية كبيرة خلال الحرب المستمرة منذ أربع سنوات، والتي تعتبر على نطاق واسع حربا تجري بالوكالة بين السعودية وإيران.


المزيد في اليمن في الصحافة العالمية
العرب:اتفاق جدة نواة لعقد سياسي ينظم العلاقة بين الأطراف المناوئة للحوثيين
وصفت أوساط سياسية يمنية اتفاق جدة بأنه خطوة نوعية يمكن أن تمثل نواة صلبة لحل مشكلات اليمن المختلفة، وخاصة ما تعلق بشكل إدارة الحكم والأقاليم التي مثلت مثار خلاف في
لاريجاني: مستعدون للوساطة بشرط قبول السعودية بحل سياسي باليمن
أعرب رئيس البرلمان الإيراني علي لاريجاني، خلال لقائه نائب رئيس البرلمان الألماني، عن استعداد بلاده للوساطة، في حال قبلت السعودية بحل سياسي في اليمن. وفي السياق،
هلال الإمارات أنقذ سكان حيس من كارثة صحية
قالت صحيفة "البيان" الإماراتية، إن هيئة الهلال الأحمر الإماراتي أنقذت سكان مدينة حيس بالحديدة من كارثة صحية من خلال تنفيذ العديد من المشاريع الهامة. وأضافت الصحيفة


تعليقات القراء
396526
[1] برع ياامارات
الجمعة 12 يوليو 2019
ود عشيب | السودان
امارات اشر

396526
[2] برع ياامارات
الجمعة 12 يوليو 2019
ود عشيب | السودان
امارات اشر

396526
[3] زعاطيط بعاطيط لاهم خلو الرجال الي خلوهم رجال يبنون الجنوب ولاهم تركوا الفتنه والتخريب والقتل والتشتيت حتى الجنوب بعد انسحابهم يقدر يصلح حاله
الجمعة 12 يوليو 2019
منصور | ميفعه
هم من حفروا الحفر والقبور لليمنيين الان حسب ماتوقعنا اموالهم بدءت تنبض ولاتنسون تمويل لحفتر قلنا يامكبوس دبي سلموا الاراضي من اول يوم ومكنوا اليمنيين في ارضهم وخاصه الجنوب وملكوهم الموانيء وعلموهم يصرفون على انفسهم ماعجبكم انتم الي تتحكمون بالارض وتمنعون المواطن من طريقة طلب عيشته طيب وبعدين تستمرون بالسيطره على الميناء والبترول متى تتعلمون يامكبوس تعملون انفسكم دول كبرا قربت نهايتكم بايدكم ....... ان كدتونا وتركتونا بهذه الفوضه سوف تكيدون انفسكم الحوثي سوف يعاود دخول الجنوب وان دخل الجنوب جهزوا طيران الهروب من دبي والرياض وان باقي عندكم عقول توحدون الجنوب بجميع اطيافه بحكومه وغرفة عمليات مشتركه ممكن ينقذ الجنوب مافي شي اسمه انتقالي الانتقالي جزء من الشعب ان اردتو تصلحون الوضع بالجنوب الانتقالي يعرفون الجنوبيين انه سيطره ضالعيه ولايقبلون هذه الحاله مثل ما عملتوها صلحوها ماتصلحونها خربتوا الجنوب وخربت دبي والخيار لكم



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
اول تعليق للمجلس الانتقالي على تصريحات الحكومة حول توقيع اتفاق جدة
قوة أمنية تنهي عملية بسط على شارع عام بمدينة عدن
انفجار في محيط قصر معاشيق
شهود عيان : موكب يضم سيارات لمسئولين غير معروفين مر بشقرة في طريقه الى عدن
قيادة ألوية الدعم والإسناد توضح حقيقة تخلي التحالف عنها
مقالات الرأي
سوف ينتهي صراع الانتقالي والشرعية بتوقيع اتفاقية او بدون توقيع اليوم او غدا او بعد غد او بعد شهر وشخصيا
كان صديقي سابقا راجح بادي أول متحدث بالعالم لأربع حكومات كارثية على التوالي، يتنقل ذات مساء جنوبي حالم، وسط
مازال هادي هو الأمل بعد الله لخروج البلاد من كل المنعطفات، والمسالك الضيقة، لهذا قولوا له إننا معه، نعم نحن
عندما نذكر تونس نتذكر عقبة بن نافع وذلك الرعيل الأول الذين حملوا الرسالة المحمدية الى شمال أفريقيا والمغرب
 لعل أكبر تحدي  تواجهه الدبلوماسية  اليمنية في العصر الحديث هو  افتقارها لنظم " الدبلوماسية الرقمية
للمرأة العربية هنا وهناك نصيب من الحركة الوطنية والقومية والاسلامية ومن عملية المشاركة في صنع السياسية
في البداية يعطي ترمب الضوء الأخضر لاردوغان بإجتياح الشمال السوري بحجة تامين المنطقة الآمنة داخل العمق
ظاهرة قيس سعيد جديرة بالوقوف أمامها ودراستها, هذا الإنسان البسيط والشريف الذي جاء من عمق المجتمع التونسي, لا
أن كأن صحيحا ما تم تسريبه في طيات مسودة إتفاق جدة التي حددت الأطراف المعنية بذاك الإتفاق و هي الحكومة الشرعية
عزيزي القارئ قبل البدء ! إسمح لي هنا بإستعراض ما أرآه حديثا سياسيا غاية في الاهمية!!  ـ(حذر المبعوث الأممي
-
اتبعنا على فيسبوك