مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأحد 18 أغسطس 2019 11:54 صباحاً

  

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الثلاثاء 23 يوليو 2019 01:58 صباحاً

الجنوبيون وضياع الفرص

 


ظل اليمنيون لعقود يطالبون دول مجلس التعاون الخليجي قبول اليمن في عضويةالمجلس املا بمساعدة بلادنا وايجاد فرص عمل لليمنين في دول الخليج العربي، لكن لم تتوفر النية الصادقة لدول المجلس بضم اليمن، ولو تم ضمه لما وصل الحال الى ما وصل اليه، ولكن ظل اليمن يصارع الفقر والتدخلات الخارجية وضياع الامن وانتشار الارهاب، والخليجيون يقفون موقف المتفرج فلما رأوا اليمن قد بدأ ياخذ منحى اخر قد يشكل خطرا عليهم في المستقبل، اتى المجلس بنفسه بعد اعلان بدء عاصفة الحزم بمشاركة عدد من دول، بهدف ايقاف التمدد الحوثعفاشي المدعوم من ايران.

فقاموا بدعم ومساندة المقاومة الجنوبية فتم تحرير المناطق الجنوبية المحتلة، الا ان الهدف الذي انطلقت من اجله عاصفة الحزم المتمثل في اعادة الشرعية والقضاء ودحر الانقلاب لم يكتمل بعد رغم دخول الحرب عامها الخامس ونظرا لطول امد الحرب وتكاليفها البشرية والمادية الباهضة، بدأت معظم الدول المشاركة بالانسحاب تباعا دولة بعد اخرى وفي حالة صحة نوايا انسحاب ما تبقى من دول التحالف وتحديدا الامارات وقد تلحقها السعودية ،فهذا يعني ان اليمن والجنوب عامة قادمة على وضعا اكثر تعقيدا، وان فوضى امنية وكارثة اقتصادية قادمة لا محالة.

لقد كان بمقدور الحكومة اليمنية استغلال وجود التحالف في اعادة بناء ما دمرته الحرب واصلاح البنى التحتية واحداث نهضة تنموية ،وتشكيل وحدات قتالية مدربة ومسلحة باحدث الاسلحة وتحت قيادة موحدة قادرة على الدفاع عن المناطق المحررة وبالذات الجنوب، لصد اي محاولة اخرى قد تستهدف الجنوب في حالة انسحاب التحالف ، ولكن للاسف ذهب الدعم المقدم الى جيوب الفاسدين في الحكومة وبعض قيادات المقاومة الذين ابدعوا في استغلالها فشيدوا القصور واستثمروها الاستثمار الافضل، في الداخل والخارج، حيث تفيد المعلومات من ان اليمن احتل المركز الاول بين دول العالم في الاستثمار العقاري في مصر.

ما من شك فكل بلد تهمه مصالح شعبه قبل غيره، ودول التحالف اتت الى بلادنا دفاعا عن نفسها وحماية مصالحها، فاذا زال الخطر عليها وشعرت ان لافائدة لها في البقاء فهي لا محالة ستغادر، ولا تبالي بما ستؤول اليه الامور حتى وان وعدوا بانهم سيواصلون الدعم، فهذا فقط لامتصاص الغضب من الانسحاب، وبعد الانسحاب سيديرون ظهورهم، نادمين على تكاليف الحرب التي تكبدوها، ولن يغامروا بالعودة مرة اخرى.

تعليقات القراء
399186
[1] ما تزال الفرصة سانحة أمام الجنوبيين
الثلاثاء 23 يوليو 2019
سلطعون زمانه | الشمال البغيض
فليهبوا هبة رجل واحد وامرأة واحدة فيعلنوا فك الارتباط واستعادة دولة الجنوب العربي الفندراري، فهذه هي الفرصة الأخيرة المتبقية لديهم حتى لا يقرطوا أصابع الندم والحسرات الزاحفة والطائرة.

399186
[2] شعب الجنوب يواجه قوة ( جنوبية ) ضد مصا لحه وفك ارتباطه عن احتلال قوى صنعاء للجنوب
الثلاثاء 23 يوليو 2019
جنوبي | ج ي دش
الحقائق التاريخية لا يمحوها التاريخ .. قيادات جنوبية عسكرية ومدنية مشاركة في كارثة 86 الانقلابية وحروب 94 و2015 مشاركة مع قوى شمالية قبلية عسكرية متطرفة نافذة يدمرون الجنوب انسانا وارضا واقتصادا ومنشآتا تحت عناوين قيام دولة وحدوية اتحادية والعروبة والقومية والاسلام والوحدة بالقوة . انهم يبيعون الوطن الثقافة والتاريخ الجنوب وشعبه مقابل الجهل والفتات لكن شعب الجنوب ينتصر يوما بعد يوم بصمود حركته الوطنية التي يتصدرها المجلس الانتقالي والمقاومة العسكرية الجنوبية حيث حرروا الجنوب من عدوان واحتلال الغزاة في 2015. نفوذ مايسمى بالشرعية ومعسكراتها ومرتزقتها في الجنوب امتداد لنظام عفاش والمتاسلمين المتطرف بمشاركة الزمرة والطغمة يفرخون مكونات جنوبية مدنية وعسكرية لاستمرار مصالحهم في السيطرة على السلطة والثروات والموقع الاستراتيجي للجنوب منذ 94 . ادى فسادهم المالي والاداري والسياسي الى تسهيل سيطرة مشاركهم في مؤتمر الحوار الحوثي الطائفي على السلطة في صنعاء في 21.9.2014 لقد دمروا حياة الناس المعيشية في الشمال وايضا الجنوب . وللموضوع بقية ..

399186
[3] الجنوب العربي الفيدرالي قادم قادم قادم
الثلاثاء 23 يوليو 2019
جنوبي حر | دولة الجنوب العربي الفيدرالية
الجنوب العربي الفيدرالي قادم قادم قادم



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
جميح يوجه رسالة هامة لقيادة المجلس الانتقالي
عاجل: قوة تابعة للانتقالي تعتقل ضابط وجنديين من الحماية الرئاسية بعدن
صحفي:لاعودة لمعسكرات الشرعية الى عدن وهذا ما سيحدث
عاجل : وزير في الشرعية: هذه هي الشروط المطروحة لعودة الحكومة الى عدن
عاجل: توقعات بهطول أمطار غزيرة على محافظات يمنية وتحذيرات من فيضانات
مقالات الرأي
  ✅ ‏طابور خامس حوثي اخواني ارهابي وفساد مبثوث في العواصم العربية يظهر الحرص على دول الجوار العربي وخوفه
الأيام الثلاث التي خرج فيها الانتقالي الجنوبي واسقط بكثير من اليسر والاحترافية معسكرات الشرعية الرئاسية
تسعة أعضاء في مجلس النواب أصدروا بيانا نارياً حول ما أسموه انقلاب المجلس الانتقالي في عدن على السلطة
دعوة المملكة العربية السعودية جميع الاطراف المتصارعة في عدن هذا بحد ذاته عبارة عن اعتراف ضمني بالمجلس
ستربح كل أطراف التحالف من الانتصار الجنوبي بعدن باستثناء المنهزمين واعداء التحالف المتدثرين نفاقا بثوب
  قبيل الاستقلال تشكلت عدة حركات سياسية في الجنوب وكان لأهل شبوة دور ومساهمة بارزة فيها فتنظم الكثير منهم
  يكاد الستار يُسدل على الفصل الثاني من المسرحية الدموية الجنوبية (الحرب الجنوبية الجنوبية )! طبعا قبل
 الكل يقر بالإجماع بان الرئيس هادي هو الرئيس الشرعي لليمن وهذا ما افصح به المجلس الانتقالي اخيراً بعد
حمود أبو طالب في أهميته، ربما يقترب قرار التحالف العربي الأخير بشأن أحداث عدن من قرار بدء عاصفة الحزم؛ القرار
  المواطن اليمني البسيط وحتى فئات النخب السياسية لازال لم يفق من الصدمة جرى الغياب النهائي لشرعية الرئيس
-
اتبعنا على فيسبوك