مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأربعاء 18 سبتمبر 2019 01:43 صباحاً

  

عناوين اليوم
ساحة حرة
السبت 03 أغسطس 2019 03:25 مساءً

قوات الحزام الأمني زنجبار .. في قلب الحدث على المدار

لايخلوا حدث من احداث ابين الا وقوات الحزام الامني زنجبار في خضم الحدث على المدار وباستمرار نظرآ للمسؤولية الملقاه على عاتقها والتي شكلت قوات الحزام الامني درع متين وصمام امان لابين في كبح كثير من المعضلات التي تعصف بابين والتي كانت لها قوات الحزام الامني زنجبار بالمرصاد لاتخاف الخطوف والمنايا راسخة في عمق ابين كرسوخ جبالها والذي لن تتزحزح قيد انملة عن واجبها الديني والوطني والاخلاقي تجاة الام ابين.

فقوات الحزام الامني زنجبار ظلت وستظل على العهد الذي قطعتة على نفسها بانها ستظل العين الساهرة لابين إلى جانب قوات الحزام الامني بالمحافظة مستمدة حيويتها ونشاطها من حبها اللامحدود لابين التي سطرت لاجلها اروع الملاحم والتضحيات في سهولها وجبالها ووديانها كي تنعم هي وابناءها بالامن المنشود وحفظ السكينة العامة التي لامناص منها خاصة وان هناك قوات جعلت من نفسها فداءآ وغربانآ لأبناء جلدتها لكي تواكب رحب التطور والاقبال على الحياة بوجةً طليق يملؤه السعادة والخير والنماء.

فمشاركة قوات الحزام الامني زنجبار قبل يومين في مواجهة عناصر القاعدة بالمحفد بقيادة القائد الفذ البطل /نجيب المارمي لم يكن محض صدفة بل اتت من ايمانها المطلق بالمسؤولية الكبيرة التي تكتنفها في محياها والذي همها الاول والاخير ان ابين خط احمر لمن تسول له نفسة العبث بامنه واستقرارة الذي وجد ظالتة في قوات الحزام العين الساهرة على ابين التي لاتنام.

كثيرآ من الاحداث المتسارعة والمتكالبة على ابين والتي باتت مدونة في مذكراتها اليومية تفرض على الكثيرين وبكل حب واحترام تدوين اسم قوات الحزام الامني زنجبار بماء من الذهب وبالخط العريض في هذة المذكرات التي تزينت وتنمقت بهذه القوات التي لايشق لها غبار في ميادين الشرف والبطولة ليل ونهار .

وختامآ نتمنى لهذه القوات بقيادتها الحكيمة والرشيدة المضي قدمآ في تحقيق الانجازات الاخرئ تلوا الاخرى والضرب بيد من حديد لمن حاول اويحاول اغلاق السكينة العامة المصانة في حدقات هذه القوات والمحروسة باجفانها في حاضرها ومستقبلها على مدى الايام وعلى المدار....



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

ساحة حرة
  قبل أن تشن الولايات المتحدة الأمريكية الحرب على إيران بادرت إيران بتوجيه ضربات موجعة متتالية على المصالح
لست من هواة الكتابة عن الشخصيات لكن المواقف تجبرنا أحياناً لنشيد بمن يستحق الإشادة لإنزال الناس منازلهم التي
يجب أن تكون هناك ثورة مجتمعية تعزز روح الأخلاق والقيم والمحبة التي يُفترض علينا كثوار التحلي بها والعمل بما
لست من هواة الكتابة عن الشخصيات لكن المواقف تجبرنا أحياناً لنشيد بمن يستحق الإشادة لإنزال الناس منازلهم التي
يعتبر المرتب هو الوسيلة الأساسية لحياة الموظف، والذي يستحقه بصفة شهرية، وبما يكفل الحد الأدنى من الحياة
ماذا فعلت حضرموت حتى تحمل كل هذه الأوزار والأثقال من هموم ومنغصات التي كدرت بحياة الناس وأزهقت عيشتهم
العنف نتاجًا طبيعيًا لثقافة الصراع المتأصلة في العقلية الجمعية للمجتمع اليمني القائمة على فلسفة الغلبة
يجب ان تكون هناك ثورة مجتمعية تعزز روح الاخلاق والقيم والمحبه التي يُفترض علينا كثوار التحلي بها والعمل بما
-
اتبعنا على فيسبوك