مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأحد 18 أغسطس 2019 11:54 صباحاً

  

عناوين اليوم
اليمن في الصحافة العالمية

الحرب في اليمن: محمد بن زايد يدعو من الرياض إلى الحوار لتسوية الخلافات في عدن

الثلاثاء 13 أغسطس 2019 08:52 صباحاً
Bbc

أكد محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي ونائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الاماراتية، خلال لقائه العاهل السعودي وولي العهد، أن الحوار هو "السبيل الوحيد" لتسوية الخلافات بين اليمنيين.

ونقلت وكالة أنباء الإمارات عن بن زايد قوله إن الإمارات والسعودية تطالبان "الأطراف اليمنية المتنازعة بتغليب لغة الحوار والعقل ومصلحة اليمن".

وكان مقاتلو المجلس الانتقالي الجنوبي في اليمن سيطروا على عدن، مقر الحكومة المعترف بها دوليا، مما اعتبر ضربة للتحالف الذي تقوده السعودية والذي يحاول أن يجرد الحوثيين من سيطرتهم على الجزء الأكبر من اليمن.

وهونت الإمارات من شأن خلاف مع حليفتها السعودية بخصوص اليمن، وقال ولي عهد أبوظبي إن العلاقات بين الدولتين الخليجيتين ما زالت قوية وإنهما "تقفان معا بقوة وإصرار في خندق واحد في مواجهة القوى التي تهدد أمن دول المنطقة".

ومع أن لمقاتلي المجلس الجنوبي أجندة مغايرة لتلك التي تتبناها حكومة عبد ربه منصور هادي حول مستقبل اليمن إلا أنهم كانوا يشاركون في التحالف السعودي المؤيد لها منذ عام 2015.

"استقرار اليمن"

ولي العهد السعودي وحاكم أبوظبيمصدر الصورةSAUDI MINISTRY OF FOREIGN AFFAIRS / AFPImage captionعقد محمد بن سلمان، ولي العهد السعودي، محادثات منفصلة مع نظيره الإماراتي

وذكر بيان نشرته وكالة الأنباء الإماراتية الرسمية (وام)، أن ولي العهد الإماراتي دعم الدعوة السعودية، أثناء زيارته القصيرة، إلى اجتماع عاجل بين الأطراف المتحاربة، واصفا هذه الدعوة بأنها "تجسد الاهتمام المشترك باستقرار اليمن".

وعقد محمد بن سلمان، ولي العهد السعودي، محادثات منفصلة مع بن زايد، وفقا لتغريدة نشرتها الخارجية السعودية على حسابها على موقع التواصل الاجتماعي تويتر.

وقالت الخارجية إن الأميرين "ناقشا العلاقات القوية بين البلدين، والموقف في اليمن، والجهود التي يبذلها الجانبان من أجل تحقيق الأمن وإرساء الاستقرار."

ويشكل القتال الذي اندلع الأسبوع الماضي، والذي شهد سيطرة قوات الحزام الأمني على القصر الرئاسي ومعسكرات الجيش في اليمن، تهديدا بفتح جبهة جديدة في الحرب الأهلية التي تنطوي على كثير من التعقيد، والتي دمرت الدولة العربية الأفقر على مستوى العالم.

وتتخذ الحكومة من عدن عاصمة مؤقتة لها، لكن الرئيس هادي لا يزال يقيم في السعودية.

ودعت الرياض إلى الحوار ووقف إطلاق النار، وهي الدعوة التي قالت القوات الحكومية والانفصاليون إنهم يدعمونها.

وقال زعيم الانفصاليين ورئيس المجلس الانتقالي الجنوبي عيدروس الزبيدي أن مقاتليه ما زالوا يدعمون التحالف في مواجهة الحوثيين الذين أخرجوا هادي من صنعاء أواخر عام 2014.

لكنه لم يتعهد بسحب قواته من مبان حكومية سيطرت عليها بعد اشتباكات أدت لمقتل 40 شخصا بينهم مدنيون.

وسلحت الإمارات ودربت آلاف المقاتلين الجنوبيين التابعين للزبيدي، وهو قائد فصيل مسلح ظهر في المشهد في أواخر عام 2015 بعد المساعدة في إخراج الحوثيين من عدن.

وأدت الحرب الدائرة في اليمن منذ أربعة أعوام ونصف إلى مقتل عشرات الآلاف ودفعت البلد إلى شفا مجاعة.

وتصاعد العنف في مناطق أخرى باليمن بعدما كثف الحوثيون هجماتهم الصاروخية وهجمات بطائرات مسيرة على مدن سعودية.

وتعاني اليمن من كارثة إنسانية جراء الصراع الدائر في البلاد. وتشير تقديرات الأمم المتحدة إلى أن حوالي 80 في المئة من اليمنيين يحتاجون إلى مساعدات إنسانية.


المزيد في اليمن في الصحافة العالمية
الانتقالي يضع نفسه في واجهة الفعل الميداني
  يسعى المجلس الانتقالي الجنوبي لإنجاح الدعوة التي وجهتها السعودية إلى التهدئة في العاصمة المؤقتة عدن، ويجهز نفسه للمشاركة في اجتماع جدة، الذي من المنتظر أن
صحيفة دولية :غياب هادي عن أحداث عدن العاصفة يؤذن بانتهاء دوره
  كرّس غياب الرئيس الانتقالي اليمني عبدربّه منصور هادي عن الأحداث العاصفة التي شهدتها مدينة عدن التي سبق له أن اتّخذها عاصمة مؤقّتة بعد فراره من صنعاء إثر غزوها
جريدة النهار اللبنانية :التحالف السعودي - الإماراتي في اليمن امام اختبار سيطرة في عدن  
من شأن سيطرة الانفصاليين في جنوب اليمن على عدن مقر الحكومة اليمنية الموقتة أن تجعل المملكة العربية السعودية في موقف صعب تكابد فيه للحفاظ على تماسك تحالف عسكري




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
جميح يوجه رسالة هامة لقيادة المجلس الانتقالي
عاجل: قوة تابعة للانتقالي تعتقل ضابط وجنديين من الحماية الرئاسية بعدن
صحفي:لاعودة لمعسكرات الشرعية الى عدن وهذا ما سيحدث
عاجل : وزير في الشرعية: هذه هي الشروط المطروحة لعودة الحكومة الى عدن
عاجل: توقعات بهطول أمطار غزيرة على محافظات يمنية وتحذيرات من فيضانات
مقالات الرأي
  ✅ ‏طابور خامس حوثي اخواني ارهابي وفساد مبثوث في العواصم العربية يظهر الحرص على دول الجوار العربي وخوفه
الأيام الثلاث التي خرج فيها الانتقالي الجنوبي واسقط بكثير من اليسر والاحترافية معسكرات الشرعية الرئاسية
تسعة أعضاء في مجلس النواب أصدروا بيانا نارياً حول ما أسموه انقلاب المجلس الانتقالي في عدن على السلطة
دعوة المملكة العربية السعودية جميع الاطراف المتصارعة في عدن هذا بحد ذاته عبارة عن اعتراف ضمني بالمجلس
ستربح كل أطراف التحالف من الانتصار الجنوبي بعدن باستثناء المنهزمين واعداء التحالف المتدثرين نفاقا بثوب
  قبيل الاستقلال تشكلت عدة حركات سياسية في الجنوب وكان لأهل شبوة دور ومساهمة بارزة فيها فتنظم الكثير منهم
  يكاد الستار يُسدل على الفصل الثاني من المسرحية الدموية الجنوبية (الحرب الجنوبية الجنوبية )! طبعا قبل
 الكل يقر بالإجماع بان الرئيس هادي هو الرئيس الشرعي لليمن وهذا ما افصح به المجلس الانتقالي اخيراً بعد
حمود أبو طالب في أهميته، ربما يقترب قرار التحالف العربي الأخير بشأن أحداث عدن من قرار بدء عاصفة الحزم؛ القرار
  المواطن اليمني البسيط وحتى فئات النخب السياسية لازال لم يفق من الصدمة جرى الغياب النهائي لشرعية الرئيس
-
اتبعنا على فيسبوك