مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 17 فبراير 2020 02:53 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
ملفات وتحقيقات

(عدن الغد) تنشر البيان (سعودي-إماراتي) بخصوص الأزمة في محافظات عدن، أبين، شبوة)، وردود الأفعال حولها

الاثنين 09 سبتمبر 2019 10:03 مساءً
(عدن الغد)خاص:

البيان: أشاد بالاستجابة للحوار .. ودعا لوقف الصراع والتفاهم .. وأكد منع أي تحركات عسكرية

 تقرير / محمد حسين الدباء:

أصدرت المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة أمس بيانا مشتركا يشيد بالاستجابة للحوار ويدعو لوقف الصراع والتفاهم على مصلحة جامعة وعادلة.

وجاء في البيان المشترك "انطلاقا من حرص حكومتي المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة على القيام بمسؤولياتهما في تحالف دعم الشرعية في اليمن التي عبرتا عنها في بيانهما المشترك الصادر بتاريخ (25 ذو الحجة 1440هـ) الموافق (26 أغسطس 2019م) حول مجريات ومستجدات التطورات السياسية والعسكرية عقب الأحداث التي وقعت في العاصمة المؤقتة للجمهورية اليمنية (عدن) وما تلا ذلك من أحداث، والترحيب بدعوة المملكة للحوار في (جدة)، وتأكيدا على استمرار كافة جهودهما السياسية والعسكرية لاحتواء تلك الأحداث، فقد عملت الدولتان وبتنسيق وثيق مع مختلف الأطراف على متابعة الالتزام بالتهدئة ووقف إطلاق النار، والتهيئة لانطلاق الحوار بشكل بناء يساهم في إنهاء الخلاف ومعالجة آثار الأزمة".

 

وأضاف البيان أن "الدولتان تعربان عن ترحيبهما باستجابة الحكومة الشرعية والمجلس الانتقالي لدعوة المملكة للحوار، فإنهما تشددان على ضرورة استمرار هذه الأجواء الإيجابية والتحلي بروح الأخوة ونبذ الفرقة والانقسام، لما يمثله ذلك من خطوة رئيسية وإيجابية لإنهاء أزمة الأحداث الأخيرة في محافظات (عدن، أبين، شبوة)، كما تؤكدان على أهمية التوقف بشكل كامل عن القيام بأي تحركات أو نشاطات عسكرية أو القيام بأي ممارسات أو انتهاكات ضد المكونات الأخرى أو الممتلكات العامة والخاصة، والعمل بجدية مع اللجنة المشتركة التي شُكلت من التحالف (المملكة والإمارات) والأطراف التي نشبت بينهما الفتنة، لمراقبة وتثبيت وقف الأعمال والنشاطات العسكرية وأي نشاطات أخرى تقلق السكينة العامة ووقف التصعيد الإعلامي الذي يُذكي الفتنة ويؤجج الخلاف بجميع أشكاله ووسائله، والتعاطي بمسؤولية كاملة لتجاوز هذه الأزمة وآثارها وتغليب مصلحة الشعب اليمني الذي ينشد الأمن والاستقرار وتوحيد الصف".

 

وأكد البيان أن "الدولتان على استمرار دعم الحكومة الشرعية في جهودها الرامية للمحافظة على مقومات الدولة اليمنية وهزيمة المشروع الإيراني ودحر المليشيا الحوثية والتنظيمات الإرهابية في اليمن... وفي سبيل ذلك تعلن حكومتا البلدين استمرار تقديم المساعدات الإنسانية للشعب اليمني".

 

وفي أول رد للمجلس الانتقالي الجنوبي على البيان (السعودي-الإماراتي) قال المتحدث الرسمي باسم المجلس الانتقالي الجنوبي نزار هيثم: "إن المجلس الانتقالي الجنوبي يرحب بالبيان (السعودي-الإماراتي) المشترك، والذي يعكس حرص المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة على توحيد الجهود نحو السلام والاستقرار والشراكة وانتصارا للمشروع العربي الذي تقوده دول التحالف.

 

وأضاف هيثم "طالما كان الحوار والسلام هو المسار الذي طالب به المجلس الانتقالي الجنوبي منذ اليوم الأول، إيمانا بأنه الوسيلة الأفضل والأقوى للوصول إلى حلول عادلة لكافة الملفات والقضايا العالقة، بما يحقق الأمن والاستقرار في المنطقة، والمصالح العليا لشعبنا الجنوبي".

 

ومن جانبه علق رئيس دائرة العلاقات الخارجية للمجلس الانتقالي أحمد عمر بن فريد على البيان المشترك قائلا: "البيان المشترك يبعث رسالة واضحة مفادها؛ على من يحاول أو يعتقد أنه بما يفعل سينهي هذا التحالف الأخوي الإستراتيجي فهو واهم وقد يضع نفسه في منزلة الخصم".

 

وأضاف بن فريد أن "العلاقة ما بين الرياض وأبو ظبي تتجاوز ملف اليمن إلى ما هو أبعد من ذلك بكثير".

 

وأكد لطفي عضو هيئة رئاسة المجلس الانتقالي لطفي شطارة أن الانتقالي صار طرفا وفقا للبيان (السعودي-الإماراتي) المشترك وقال: "إن المجلس الانتقالي أصبح طرفا معترف به بعد البيان" .. شاكرا حكمة القيادتين السعودية والإماراتية.

 

وأكدت الناشطة الجنوبية سارة عبدالله حسن أن "البيان يؤكد استمرار التحالف بتحمل مسؤوليته تجاه اليمن.. مشيرة إلى أن البيان جاء مخرسا لأصوات الفتنة والدس الرخيص للأخونجيين لإفشال التحالف والعلاقة المتينة بين المملكة والإمارات بهدف التغاضي عن محاربة الحوثي شمالا وحرف بوصلة الحرب جنوبا.

 

أما الصحفي أحمد الشلفي قال: "إن البيان  المشترك إقرار واضح حول صحة الرواية الإماراتية حول القصف الأخير في العاصمة عدن".. مضيفا "أن دعوة البيان إلى وقف أي نشاطات إرهابية دون تحديد ما هي تلك النشاطات هي اعتراف من السعودية ببيان أبو ظبي حول قصف الجيش اليمني من قبل الطيران الإماراتي في منطقة العلم شرق عدن".

 

وإلى وقت كتابة هذا التقرير لم تعلق الحكومة الشرعية على بيان (السعودي-الإماراتي).




المزيد في ملفات وتحقيقات
عدن وكرا للجواسيس 1-جورج وايمان بُرري
ولد جورج وايمان بري (Georges Wiman Bury) في الثالث من يناير سنة 1874، بالقرب من مدينة أثيرستون (Atherstone) في مقاطعة وارويكشاير البريطانية (Warwickshire). ويذكر إريك ماكرو أن أباه هنري
في مدينة فرانكفورت التقيت بالسيد يحيى الحوثي، وزير التربية والتعليم في حكومة انصار الله الحوثيين .. فماذا كان يحتوي اللقاء ؟!
"عدن الغد " تنفرد بنشر مذكرات ( القطار .. رحلة إلى الغرب ) للرئيس علي ناصر محمد (الحلقة 23) متابعة وترتيب / الخضر عبدالله : طقوس القات ويكمل لنا حديث ذكرياته قائلاً :" كان
تحذيرات من قنديل بحر سام بعد إصابة صياد في عدن "تقرير"
تنشر صحيفة "عدن الغد" تقرير خاص حول إسعاف الصياد الذي تعرض للسعة من قنديل بحر سام منذُ ثلاثة أيام وهو من أبناء منطقة فقم، بالإضافة إلى ذكر العديد من المعلومات




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل : مقتل مواطن برصاص مسلحين مجهولين في عدن
الطوالبة يحذر من سقوط عدن بيد الشرعية دون قتال
العثور على مرافق مسئول أمني مقتولاً بعدن
أسعار الصرف صباح اليوم الأحد
أول صورة لطاقم طائرة التحالف التي سقطت في الجوف
مقالات الرأي
اختلافنا ام اتفقنا مع الزميل فتحي بن لرزق ، لا يمكن أن نكون يوماً ابواق للتحريض وتكتيم الافواه ، ولن نكون
هذه الساحة ساحة شباب 16فبراير الأحرار احتضنت هذه الساحة خيرة شباب الجنوب الإبطال قادوا الثوار الشباب في هذه
لا يمكننا التوقف في منتصف الطريق، تنفيذ اتفاق الرياض ضرورة وطنية، ومطلب حياتي لكل أبناء اليمن، ولا يمكن لأحد
هناك حملة شرسة ضد الصحفي فتحي بن لزرق صاحب ورئيس تحرير صحيفة "عدن الغد" من إعلاميين ونشطاء يتبعون للأسف الشديد
    معالي الاستاذ فتحي بن لزرق ظاهرة استثنائية في الكتابة الإلكترونية في اليمن ، ونافذتها الاولى على
كل الكلمات والعبارات ومشاعر الألم لا تترجم حجم الخسارة الفادحة بفقدان قائد عسكري بحجم الشهيد سيف علي صالح
للأسف تطلُ علينا بين الحين والآخر شرذمة من الأقلام المارقة وبعض الأقزام المصابين بمرض حب الظهور من خلال
للعلم انني اكبر مظلوم في المعاش والراتب , وبعد 40 عاما من العمل التربوي والنقابي يفترض انني قد تقاعدت في 2010م ,
في هذه الحظات المؤلمة جاني الخبر الحزين الذي ضاعف احزاني في هذا الزمن الحزين وهوا وفاة أخي وصديقي وزميلي
يكاد القلب ينفطر ألما وحزنا، لتلك المشاهد المأساوية التي باتت واقعا معاشا لدى سكان الأرض الليبية، بعد إن
-
اتبعنا على فيسبوك