مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 17 فبراير 2020 02:53 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
احوال العرب

شكري: مشاورات للتوافق على توقيت عودة سوريا للجامعة العربية

الأربعاء 11 سبتمبر 2019 11:16 صباحاً
(عدن الغد)متابعات:

قال وزير الخارجية المصري سامح شكري، الأربعاء، إن هناك مشاورات عربية للتوافق حول التوقيت المناسب لعودة سوريا إلى الجامعة العربية.

وتأتي تصريحات شكري، بعد دعوات عدة دول من بينها الجزائر وتونس لعودة سوريا للجامعة العربية، حيث كان من المتوقع أن يدرس الملف في القمة العربية التي عقدت في تونس أبريل الماضي.

ولكن الملف لم يدرج على قائمة أعمال القمة، وصدر بيان عن اجتماع وزراء الخارجية العرب في الاجتماعات التحضيرية للقمة، ربط عودة سوريا للجامعة العربية آنذاك،  بتنفيذ شرطين، وهما وجود توافق مع موقف نظام الرئيس بشار الأسد فيما يتعلق بالتسوية السياسية وبالعلاقة مع إيران.

 

المزيد في احوال العرب
اليوم يسدل الستار على إحدى أعقد عمليات خطف الأطفال في السعودية
كشف محامي مختطفة الأطفال في المنطقة الشرقية أن هناك شاباً ثالثاً يجري التحقق من هويته في الفترة الحالية، في تطور دراماتيكي، حيث تجري الشكوك حول طفلين تم اختطافهما:
مصر.. الأستاذ الذي خلع ملابسه أمام طلابه يكشف دوافعه وحقيقة فيديو فعلته
أوضح أستاذ جامعة المنصورة حقيقة مقطع فيديو يظهره وهو يخلع ملابسه أمام طلابه في الجامعة بعدما تداوله رواد مواقع التواصل، مبررا فعلته بمحاولة طمأنتهم وتقليل خوفهم
تفاصيل عن أول مصاب في مصر بكورونا.. كيف التقط الفيروس؟
بعد تكتم شديد من جانب وزارة الصحة المصرية ورفضها الكشف عن أي تفاصيل حول هوية وحالة المصاب بفيروس كورونا تمكنت "العربية.نت" من الحصول على تفاصيل عنه وعن حالته وكيف




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

آراء العرب
إن جريمة القرن  التي تحاول ادارة ترامب تسويقها واستخدامها لتصفية الحقوق الوطنية للشعب الفلسطيني ولتطبيع
بقلم :الدكتور- الخضر محمد الجعري   قبل أن تبدأجلسات عملية عزل الرئيس  المتصهين دونالد ترامب  في مجلس
أسرانا البواسل وأسيراتنا الماجدات أصواتهم تئن وأجسادهم تتألم فمنهم من شلت أطرافهم وتعطلت وظائف أعضائهم سواء
تستعر تلك الحرب الاسرائيلية التي باتت تنذر بنسف وتدمير أي فرص لتحقيق السلام وتدفع المنطقة الى الدمار الحتمي
يعلن الرئيس الأميركي دونالد ترمب اليوم عن خطته للسلام بين إسرائيل والفلسطينيين في منطقة الشرق الأوسط، وهي
ان السيطرة على المحميات الطبيعية في الضفة الغربية والقدس هي سياسة ليست جديدة من قبل سلطات الاحتلال ولكن تم
بعد عملية الاغتيال التي تمت في العراق لقائد فيلق القدس ورفاقه، اعتقدت أمريكا إنها حققت نصراً كبيراً، لكن في
إخوتي الأماجد أخواتي الماجدات رفاق دربي الصامدين الصابرين الثابتين المتمرسين في قلاع الأسر, أعزائي القراء
-
اتبعنا على فيسبوك