مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الثلاثاء 28 يناير 2020 04:32 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
احوال العرب

الشاهد مكسوراً: فلنلتقط رسالة الشارع التونسي

الاثنين 16 سبتمبر 2019 10:31 صباحاً
(عدن الغد)متابعات:

بعد أن أظهرت مؤشرات أولية، ليل الأحد، تراجع رئيس الحكومة التونسية يوسف الشاهد بين صفوف المرشحين للرئاسة، طالب الشاهد بالتقاط الرسالة التي وجهها الناخب التونسي.

وحث أنصاره على فهم الرسالة التي تجلت عبر النتائج التقديرية التي كشفت عنها استطلاعات الرأي، الأحد، والتحضير للانتخابات التشريعية.

أتى موقف الشاهد بعد أن أظهر استطلاع رأي أجرته مؤسسة "سيجما كونساي" بالتوازي مع عملية الاقتراع حلوله بعيداً في الترتيب، حيث احتل المركز الخامس بنسبة 7.5 في المئة، في حين حل الأكاديمي المستقل وأستاذ القانون المتقاعد قيس سعيد في المركز الأول بنسبة 19.5 في المئة، وخلفه رجل الأعمال وقطب الإعلام الموقوف في السجن نبيل القروي بنسبة 15.5 في المئة.

إلى ذلك، قال الشاهد في تصريح للصحافة أمام أنصاره في مقر حملته، بحسب ما نقلت وسائل إعلام محلية: "هناك تراجع في نسبة المشاركة في الاقتراع. المشاركة كانت ضعيفة وهذا عنصر مؤثر على المسار الديمقراطي. علينا أن نفهم السبب ونلتقط الرسالة".

كما تحدث عن تشتت الناخبين ضمن "الصف الديمقراطي"، قائلاً:" "تشتت الأصوات أدى إلى تلك النتيجة، ويجب أن نتدارك ذلك في الانتخابات التشريعية".

يذكر أن الانتخابات التشريعية ستجري في 6 أكتوبر.




المزيد في احوال العرب
أول تحرك من الجامعة العربية قبل ساعات من نشر تفاصيل "صفقة القرن"
طالبت السلطة الفلسطينية، اليوم الثلاثاء، الجامعة العربية، بعقد اجتماع طارئ على المستوى الوزاري يوم السبت المقبل، لبحث تداعيات خطة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب
رئيس وزراء قطر الجديد سيتولى أيضا وزارة الداخلية
قال الديوان الأميري القطري يوم الثلاثاء إن رئيس الوزراء الجديد الشيخ خالد بن خليفة بن عبد العزيز آل ثاني سيتولى أيضا منصب وزير الداخلية في التغيير
البرلمان اللبناني يقر ميزانية 2020
أقر البرلمان اللبناني ميزانية الدولة لعام 2020 يوم الاثنين رغم أن رئيس لجنة المال والموازنة إبراهيم كنعان قال إن الايرادات المتوقعة قد لا تكون واقعية لأن البلاد




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

آراء العرب
ان السيطرة على المحميات الطبيعية في الضفة الغربية والقدس هي سياسة ليست جديدة من قبل سلطات الاحتلال ولكن تم
بعد عملية الاغتيال التي تمت في العراق لقائد فيلق القدس ورفاقه، اعتقدت أمريكا إنها حققت نصراً كبيراً، لكن في
إخوتي الأماجد أخواتي الماجدات رفاق دربي الصامدين الصابرين الثابتين المتمرسين في قلاع الأسر, أعزائي القراء
لقد هيمنت على العام الماضي 2019 تلك المشاريع الوهمية وتصاعدت محاولات تصفية القضية الوطنية الفلسطينية عبر
أهلاً بعقد العشرينات الجديد من القرن الحادي والعشرين. انقضى عقدٌ دامٍ، وهلَّ علينا «هلالٌ» آخر جديد.
قال تعالى: "مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُمْ مَنْ قَضَى
الصراحة شِيمَة التشخيص الدَّقيق المُكَوِّنُ الأساس للموقف المُعلَن بالقول النَّاطق به المُنسجم بالحق مع
ان الاحتلال الاسرائيلي اراد فلسطين ارضا بلا شعب لذلك قاموا ومنذ احتلال فلسطين وصدور وعد بلفور المشؤوم
-
اتبعنا على فيسبوك