مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الخميس 04 يونيو 2020 01:19 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
احوال العرب

وفاة الرئيس التونسي الأسبق زين العابدين بن علي "تفاصيل"

أرشيفية
الخميس 19 سبتمبر 2019 05:58 مساءً
(عدن الغد)غرفة الأخبار:

أعلنت إذاعة تونسية محلية، اليوم الخميس، وفاة الرئيس التونسي الأسبق، زين العابدين بن علي، في إحدى المستشفيات بمدينة جدة السعودية.

ونقلت إذاعة "موزاييك إف إم" التونسية نبأ عاجلا حول وفاة زين العابدين بن علي، متأثرا بمرضه، الذي نقل على إثره المستشفى في مدينة جدة السعودية.

وقالت الإذاعة التونسية إنه توفي اليوم الخميس الرئيس الأسبق زين العابدين بن علي في السعودية، بعد صراع مع المرض، نقل بسببه مؤخرا إلى أحد المستشفيات بالسعودية.

ولم تنشر "موزاييك إف إم" تفاصيل إضافية حول طبيعة الوفاة، أو المكان الذي سيدفن فيه الرئيس التونسي الأسبق أو طبيعة الجنازة التي ستقام له.

وأكد محامي زين العابدين بن علي، منير بن صالحة، لوكالة "رويترز" تقارير وفاة زين العابدين بن علي أو نفيها في الوقت الحالي، ونشر كذلك عبر صفحته الخاصة على موقع "فيسبوك" نبأ الوفاة.

وقال محامي بن علي إن جثمان الرئيس الراحل زين العابدين بن علي سيواري الثرى في السعودية وليس في تونس.

وكان محامي بن علي قد قال لوكالة "رويترز" في تصريحات سابقة إن الرئيس التونسي الأسبق، يعاني من أزمة صحية، نقل إثرها إلى مستشفى في جدة.

وأوضح أنه تم نقله لمستشفى في السعودية، حيث يقيم في منفاه منذ ثورة 2011 التي أطاحت به بعد 23 عاما من حكم البلاد.

وقال منير بن صالحة، محامي بن علي لرويترز: "أبلغتني ابنته حليمة أنه نُقل للمستشفى، وهو يعاني أزمة صحية لا علاقة لها بالسرطان، وحالته مستقرة الآن".

وفي 2011 قضت محكمة تونس على زين العابدين بن علي بالسجن غيابيا لمدة 35 عاما بتهم من الفساد المالي إلى التعذيب، وبعد ذلك أيضا قضت محكمة عسكرية بسجنه 20 عاما بتهم التحريض على القتل والنهب.

وكانت تقارير عديدة قد تحدثت في وقت سابق عن تدهور الحالة الصحية للرئيس التونسي الأسبق، لكن نفاها محاميه، ونشر رسالة على لسان زين العابدين بن علي.

وأكد الرئيس الأسبق في الرسالة أنه في صحة جيدة، معلنا أنه سيعود إلى تونس، لكن لم يحدد متى بالضبط.

وقال الرئيس التونسي السابق: "أتابع وضع بلادي مثل كل تونسي لا يملك إلا أن يتمنى الخير لبلده ولا أرى أنّ الوقت اليوم يسمح حتى يزايد التونسيون على بعضهم البعض، بل عليهم الانكباب على حماية بلادهم وانقاذها من الوضع الاقتصادي المتأزم".

ودعا بن علي الشعب التونسي والمسؤولين إلى "التمسك بالأمل في مستقبل بلادهم وتجاوز هذه الأوضاع الاستثنائية التي يمر بها الوطن".

وختم الرئيس السابق رسالته بالقول: "أشكر كل التونسيات والتونسيين الذين تلقيت منهم آلاف رسائل الحب والتقدير متمنيا لشعبي العزيز التغلب على المصاعب ولتونس الاستقرار والتقدم والازدهار وتأكدوا أني عائد بحول الله".

ويقيم زين العابدين بن علي حاليا في السعودية بعد مغادرته البلاد في منتصف كانون الثاني/ يناير 2011 بضغط من الاحتجاجات الشعبية التي أطاحت بحكمه.

في الرابع عشر من كانون الثاني/يناير 2011، وبعد شهر من التظاهرات المعارضة له، غادر ابن علي إلى جدة برفقة زوجته ليلى الطرابلسي وابنتهما حليمة وابنهما محمد زين العابدين، تاركا السلطة.

 


المزيد في احوال العرب
عبير موسي: مماطلة الغنوشي أثبتت خدمته محور تركيا-قطر
قبيل العودة إلى استئناف جلسة البرلمان التونسي، الأربعاء، بعد رفعها إثر سجالات، كشفت رئيسة الحزب الدستوري الحر عبير موسي، ما حصل. واتهمت النائبة التونسية
بعد التوتر الأخير.. شيخة من الأسرة الحاكمة الكويتية تعتذر للسيسي والمصريين
أكدت الشيخة إقبال الصباح على قوة ومتانة العلاقات المصرية الكويتية، لافتة إلى أن المصريين في قلب الكويتين أينما كانوا داخل البلاد أو خارجها.   وقالت الصباح، في
مفاوضات ليبيا تستأنف.. "الوفاق" إلى أنقرة وحفتر في مصر
بعدما أعلنت الأمم المتحدة موافقة الأطراف الليبية على استئناف المفاوضات من أجل التوصل إلى حل للنزاع المستمر منذ سنوات في البلاد، أفادت مصادر للعربية بأن قائد الجيش




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

آراء العرب
لم تعد اتفاقيات اوسلو المنتهية الصلاحيات قائمة والتي انتجت اصطلاحا السلطة الفلسطينية فمن الطبيعي والمؤكد ان
ينطلق اليوم مؤتمر المانحين لليمن بمشاركة أكثر من ١٢٦ جهة، دول ومنظمات حكومية وغير حكومية، بدعوة من المملكة
لقد شكل انعقاد المؤتمر الوطني الفلسطيني الأول الذي عقد في القدس حدثا مهما في التاريخ الفلسطيني المعاصر انتج
أياً كانت حقيقة نوايا السلطة الفلسطينية، وبغض النظر عن خلفيات قرارها، وما إذا كانت صادقة في موقفها، وحازمة
مَا مَضَى الأَجْمَل إِن الأسْوَأ أَقْبَل ، وإن التشابه بينهما أَحَلّ ، فقد أصاب التمييز فينا الخَلَل ،
هذا الجيل الغاضب هو الجيل الذي تحمل مهانة العشرين عاما الأخيرة في الشوارع وعلى الحواجز وفي المدارس هو جيل
إن شعبنا اليوم يتمسك بمواقفه الثابتة والمشروع الوطني التحرري الفلسطيني وقيام دولته الفلسطينية والقدس
المَنطق على نفس الطريق ينطق ، واقفاً لمن يُخَمِّنُ عَكْسَ التِّيَارِ كما دَلَّ عليها في السَّابِق،
-
اتبعنا على فيسبوك