مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الخميس 21 فبراير 2019 03:04 صباحاً

  

عناوين اليوم

Tawakkul Karman wins Nobel Peace Prize for 2011 Besides Two Other Women

الجمعة 07 أكتوبر 2011 10:20 مساءً
OSLO, NORWAY (AdenOnline)

 The 2011 Nobel Peace Prize was awarded on Friday to the Yemeni activist, Tawakkul Karman, the Liberian President, Ellen Johnson Sirleaf, and the Liberian peace activist Leymah Gbowee  for their work on women’s rights.

 

They were awarded the international prize for “their non-violent struggle for the safety of women and for women’s rights to full participation in peace-building work.” as said by the Nobel Prize Committee.

 


Tawakul Karman, 32, is a mother of three. She headed the Women Journalists without Chains, a human rights group for journalist. She had been a leading figure in organizing the protests in Yemen that opposed the rule of President Ali Abdullah Saleh and which kicked off in late January.

 

 

Karman’s father is a former legal affairs minister under Saleh. She is a journalist and member of Islah party, an Islamic party.

 


Johnson Sirleaf, 72, is a Harvard-trained economist who became Africa’s first democratically elected female president in 2005.

 

 

The Liberian peace activist Leymah Gbowee, organized a group of Christian and Muslim women to challenge Liberia’s warlords. In 2009 she won a Profile in Courage Award, an honor named for a 1957 Pulitzer Prize-winning book written by John F. Kennedy, for her work in emboldening women in Liberia.

 

Liberia was ravaged by civil wars for years until 2003. The country is still struggling to maintain a fragile peace with the help of U.N. peacekeepers.

 


“We cannot achieve democracy and lasting peace in the world unless women obtain the same opportunities as men to influence developments at all levels of society,” the prize committee said.


المزيد في
The Yemen files? UFO sighted, tagged ‘authentic’ by astronomer
A Yemeni photographer has captured what he believes to be an unidentified flying object (UFO) over a mountainous area in northern Yemen. Aseel Badiyan’s picture shows a white triangular, object soaring through the clouds, reported UAE based Emirates 24/7 on Thursday. The photo has been
Assailants blow up Yemens main oil pipe again: industry source
Yemen's oil and gas pipelines have been repeatedly sabotaged since anti-government protests created a power vacuum in 2011, causing fuel shortages and slashing export earnings for the impoverished country. The source said the latest attackers detonated an explosives charge beneath the
Yemen fighting erupts as UN urges Saleh to go
At least 10 people were killed in fighting between Yemeni government forces and opposition fighters in the capital Sana’a on Saturday, residents and witnesses said.   The Yemeni government also said it was ready to “deal positively” with a resolution approved by the UN




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
اول مروحية للتحالف تهبط في مناطق حجور
أسعار الصرف وبيع العملات الأجنبية مقابل الريال اليمني اليوم بعدن
مقتل موظف بجهاز الرقابة والمحاسبة بالمنصورة
ساحل ابين : عصابة تقطع تقع بقبضة قوات الامن
اليافعي لوزراء الشرعية:قدموا استقالتكم
مقالات الرأي
حسين السقاف كنت في نظرتي للمجلس الانتقالي مثل الكثير متأثرا بمطابخ الدعائية والإشاعات التي تبث سمومها في
يقف أحمد امام لجنة تبصيم خاصة بصرف الغذاء العالمي والى حواليه افراد عائلته الصغير والكبير ..يظهر على وجهه
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته في البدء نهديكم أطيب التمنيات والتحايا ونتمنى لكم التوفيق في مهامكم الوطنية
    -الشراكة الحقيقية بين الجنوب ودول التحالف العربي ليس بترديد شعارات او إعطاء وعود بالمساعدة على فك
المواطنة مفهوم تاريخي شامل وله أبعاد عديدة قانونية وسلوكية وإدارية وإجتماعية. لذلك فإن نوعية المواطنة تثأثر
اتوقع الجميع بأن الحوثيين قد قاربوا على النهاية بعد اغتيالهم الرئيس السابق علي عبدالله صالح ومارافقة بعد ذلك
صراحة صرت أشفق على دولة رئيس الوزراء الدكتور معين عبدالملك على وضعه الذي لا يحسد عليه , تركة كبيرة جدآ لفساد
يقدم الحوثيون يومياً الدليل تلو الدليل على أنهم جزء من موروث إستبدادي غاشم لا يرى اليمن غير أرض مستباحة .
لا يملك زمام الأمر إلا من هو له أهل، والبلد اليوم تمر بأصعب مراحلها، فقد تداعت الأكلة إليها، فالوطن اليوم
كان لدى جمهورية اليمن الدمقراطية الشعبية للجنوب اربعة اماجد تحت الثراء وكنا نحتفل بهم ونضع لهم اكليل من
-
اتبعنا على فيسبوك