مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأربعاء 23 أكتوبر 2019 02:54 صباحاً

  

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الأربعاء 09 أكتوبر 2019 07:11 مساءً

أستاذٌ من الزمن الجميل بيافع رصد

واحدٌ من هاماتِ التعليم في مديرية رصد ويافع بأسرها ، وهامةٌ من الهامات التربوية التي ينحني لها الرأسُ احتراماً وتقديراً وعرفاناً لدورها الريادي في صنع الكوادر بعدد من مدارس المديرية وأولها مدرسة الشهيد أحمد راجح العُمَرِي ، له من المهابة وقوة الشخصية ما لم نجده في زمنا هذا لكثيرٍ من الزعماء والقادة ، وله من الهيبة ما لن يُنسى أو يُمحى من نفوسنا نحن طلابه ما حيينا .

الأستاذ الفاضل علي ناصر قاسم الجبيري واحدٌ من الأعلام القلائل الذين لا يزالون يحفظون للمعلم هيبته وللتعليم مكانته في زمنٍ تلاشت هذه المكانة وتوارت تلك الهيبة خلف التدني في مستوى التعليم وتقليص المسافة بين المعلم والطالب فكدنا غير قادرين على التمييز بينها .. الأستاذ "على ناصر" شخصيةٌ تربوية نادرة مازال يطرب النفوس حنيناً وشجناً وشوقا للتعلم في ذلك الزمن الجميل وأحيانا حسرةً على ذلك الزمن الذي ولّى إلى غير رجعة .. أراه في سوق رصد وأتمنى أن أسلم عليه وأضع يدي بيده لكني لا أجرؤ  لما له من هيبة لا تزال "تطن، في رؤوسنا ، فأكتفي بالنظر إليه من بعيد لتعود بي الذكريات إلى ذلك الزمن الذي كاد المعلم فيه أن يكون رسولا حقا .

أسألُ الله الصحة وطول العمر لأستاذنا ومعلمنا القدير علي ناصر وكل معلمي العمري الذين لا يزالون يذكّرونا بزمن العلم والتعلم .



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
متحدث:التحالف منع مدير امن عدن من دخول مقره بالبريقة
ملكة جمال اليمن تحرم من حلم الوصول للعالمية
عاجل :اندلاع اشتباكات مسلحة في المنصورة
بدء عملية نقل قطع توربين محطة الكهرباء الإماراتية من محطة الحسوة إلى ميناء الزيت (صور)
مغادرة باخرة إماراتية من ميناء عدن وعلى متنها أسلحة ثقيلة ومتنوعة ومولدات كهربائية
مقالات الرأي
 في ظل ظروف عامة بالغة التعقيد على الصعيد الداخلي في الساحة اللبنانية، وغير مفصولة عن محيطها الإقليمي
لقد ترددت اخباراً كثيرة  في منصة  التواصل الاجتماعي عن  الامارات وهي تقوم بالانسحاب من اليمن بعد
دائما في قلبها لهم حب وفي كفيها زاد لمن استقر او في سفر به يتزود جنة الدنيا في أبشع المشهد عدن تواد سيوف القهر
تتزايد الأخبار وتزدحم في مواقع التواصل الإجتماعي بما يحدث في لبنان. وأعتقد أنها المرة الأولى التي نشاهد فيها
✅ اغلقت هيئة الهلال الاحمر الاماراتي مكتبها في العاصمة عدن وسينسحب على سائر نشاطه في الجنوب بعد ان ادوا دورا
هناك مقولة بديهية من مقولات علم المنطق منذ أن ابتكره المعلم الأول "آرسطوطيل" تقول إن "المقدمات الخاطئة تؤدي
    الحلقة الأولى :                          (جيش
الرسائل التي يبعثها اللبنانيون من ساحات الانتفاضة الشعبية كثيرة ، لكنها جميعها تلخص محنة النظام الطائفي
بقلم / عبدالفتاح الحكيمي. كما كان يقول المذيع الشهير محسن الجبري في برنامجه التلفزيوني الشهير (صور من بلادي)
الامارات تطالب بارجاع كل شي قدمته لليمن . فبعد اخذها للمولدات الكهربائية في سقطرى هاهي تطالب بالمعدات التي
-
اتبعنا على فيسبوك