مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأحد 17 نوفمبر 2019 01:44 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
آراء رياضية
الخميس 17 أكتوبر 2019 01:29 صباحاً

حراك وحداوي

ثمة حراك (تميز) منقطع النظير بات يرافق نادي وحدة عدن في جميع مناشطه الرياضية خلال السنوات الأخيرة ، يمكن ملاحظته بوضوح تام من مسافة كافية ، على صعيد الألعاب المتنوعة وفرقها المختلفة ، والأسماء المتوالدة ، ونشأة البنية وتطور التكوين ، أسهم بشكل كبير في عودة هيبة وشخصية النادي العدني ومكانته (العريقة) للواجهة بعد غياب قسري طويل ، كان قد أرّق ممثليه ومنتسبيه في مراحل سابقة ، وأن ما وضعنا خيار مقارنات (مفتوحة) على طاولة أسباب حراك التميز (الناشئ) ، والتغير الذي ولد مؤخرا و طرأ على جوهر الشكل العام بين الماض القريب والوقت الراهن ، فنحن أمام معادلة بسيطة تمنح المجتهد حقه ، والمثابر مكانته ، بالاشارة الى صاحب التفرد الذي يقف بثبات خلف كل ما هو ظاهر اليوم ، وذكر الإدارة (الشابة) التي ربطت تحركاتها وأقوالها بوثاق عمل مقرون على أرض الواقع ، وأظهرت عملها ما يكفي لإثبات وزنها وحضورها حتى وإن لازمها بعض المنغصات الطفيفة ..

نهضة الكيان (الوحداوي) الحديثة التي لامست جنبات النادي بتواجد هذه الإدارة وأعضائها ، دون الخوض في تفاصيلها ، حدث فريد ، يبقى محل إعجاب وانبهار شديدين ، ونموذج حي ، بنى صدقية خطاب إن (حب) النادي يكمن في مساق عمل واجتهاد وتقديم مردود أفضل ، يخلق بيئة تطويرية جديدة مختلفة ، ويكسر مواضع الجمود المعهودة لتغير من حال النادي وواقعه في كل نواحيه ، وبأفعال ترتكز على تخطيط إداري منظم ناتج عن قراءه لمعطيات حقيقية موجودة ، وقائمة على استغلال موارد وإمكانات متاحة ، مع الاستفادة من أي ظروف مواتيه تخدم النادي ومصالحه العامة ، ما يضمن لها تجاوز أي معوقات في طريق الوصول ، وهو أيضاً ما يجب ان تتصف به الهيئات الإدارية في الأندية الرياضية الأخرى بشكل عام ، وتأخذه كمنهاج لها في إدارة شؤونها ، لتظهر أنديتها بالشكل اللائق المرجو ..

ما يجب قوله هنا يجب أن يلامس مسامع وقلوب محبي البيت الأخضر بكل اطيافه وفئاته ، فسكة النجاح التي شرعت فيها الهيئة الإدارية الحالية بخطوات ثابتة حتى اللحظة ، تظل مدعاة فخر ورفعة عظيمة ، يجب على جميع أبناء النادي دون استثناء الالتفاف حولها والوقوف في صفها بما يحفظ استمرارها ، ونبذ أي تفرقه حاصلة أو اختلافات من شأنها إفساد النجاحات المحققة ، فالطفرة الحاصلة بحاجة ماسة إلى تلاحم وتضافر الجهود أكثر ، وبذل مزيد من العطاءات وإبدا الرؤى والمشورة المفيدة ، كما ان على الإدارة احتضان كل الأصوات بغض النظر عن أي تباين حاصل ، ليظل مبدأ تقديم المصلحة العامة على صراعات الأشخاص ، أمر مهم جدا كون الكيان باق والأشخاص زائلون .. بس خلاص.



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

آراء رياضية
قد لايعرف الكثير قصة اكتشاف موهبة نجم المنتخب عماد منصور فشخصيا اول ما اكتشفت موهبته بحكم ان نحن متجاورين
مدير ملعب المنصورة الأخ فهد صنصوني يتمتع باخلاق عاليه استطاع كسب حب الناس من حوله والوقوف إلى جانبه في
من حق كل لاعب ان ينتقل لكن بأجواء طبيعية  لأي نادي والقصة مش محمد راضي التي أثيرت الضجة حوله بعد بيعه لنادي
بعيد عن السياسة و في أعماق الرياضة الشيخ احمد العيسي يكسب الرهان بتأهل منتخب الناشين و الشباب الى نهاية اسيا
تبنى حضارة الشعوب وترتقى للقمم، عندما نجدها تهتم بغرس القيم الاخلاقية في شريحة الشباب. وخصوصا الشباب الذي
كابتن ـ حسن سعد محيلي مع حبي واحترامي لكل المنتخبات التي تعودنا أن نشاهدها في بطولة كأس الخليج منذ سنوات طوال
لا أخفيكم سراً بأنني تريثت كثيراً في الكتابة عن الحال المائل في دهاليز إتحاد الكرة في محافظة أبين ،حيث كنت
وكأنها أتت كدواء لداء التخبط والعشوائية التي عاشتها أحور (رياضيا) في السنوات القريبة الماضية .. هكذا أسست
-
اتبعنا على فيسبوك