مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأربعاء 03 يونيو 2020 09:15 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
أخبار عدن

بحضور العقيد حسين مسهر.. منتسبو أمن المنصورة والحزام الأمني بالمديرية يقفون مع انعقاد أول جلسة لمحاكمة قاتل الشهيد ماجد المشدلي

الجمعة 08 نوفمبر 2019 02:04 صباحاً
عدن ((عدن الغد)) علاء بدر:

 

تضامن صباح الخميس رجال الأمن في المنطقة الأمنية الخامسة والحزام الأمني بمديرية المنصورة مع أسرة الشهيد البطل ماجد صالح المشدلي بحضور العميد صالح محمد القملي مدير البحث الجنائي بإدارة أمن العاصمة عدن والعميد حسين صالح مسهر مدير قسم شرطة المنصورة.

وكان قد انطلق موكب أمني كبير ضم قسم شرطة المنصورة والحزام الأمني بقطاع المنصورة، وشرطة الدرين، وشرطة القاهرة مُشكلين لوحة تضامنية قوية مع أسرة المغدور به الشهيد ماجد المشدلي ضابط نوبة قسم شرطة المنصورة الذي لقي حتفه برصاص مواطن أثناء أداء واجبه الأمني بصفته مأمور ضبط قضائي.

ووفقاً لمصدر أمني فإن الشهيد المشدلي تلقى بلاغاً من أحد المواطنين وعلى الفور تحرك الشهيد إلى حارة المُشتكى عليه والذي باغته بإطلاق عدة أعيرة نارية في جسد الشهيد ليتوفى على الفور وسط بس ذهول واستعراب شديدين من سكان الحي الذين تزامن وجودهم وقت العملية الغادرة.

ومن أمام محكمة المنصورة الابتدائية وقف العشرات من رجال الأمن متلاحمين مع أشقائهم من رجال الحزام الأمني في قطاع المنصورة.

إلى ذلك قال العميد صالح القملي مدير البحث الجنائي في إدارة أمن العاصمة عدن "نترحم على شهيد الواجب المناضل ماجد صالح المشدلي سائلين الله جل وعلا أن يتقبله في واسع رحمته وغفرانه وجميع شهداء الجنوب"، مردفاً أن هذه الوقفة هي تعزيزاً للنظام والقانون لنصرة المظلوم سواء كان جندياً أمنياً أو عسكرياً أو مواطناً، مطالباً من عدالة المحكمة إصدار العقوبة تجاه من سوَّلت له نفسه الاعتداء على رجال الأمن الذين يؤدون واجبهم امتثالاً لأحكام القانون.

من جهته تحدث العقيد حسين صالح مسهر مدير قسم شرطة المنصورة قائلاً ''نقف تضامناً مع أسرة الشهيد ماجد المشدلي وهو من الضباط الأكفاء في القسم، ومشهود له بحسن الخلق، وله إسهامات عديدة في تعزيز دعامة الأمن بمنطقته يعرفها القاصي والداني"، مضيفاً أن الوقفة هي للمطالبة بأن تأخذ العدالة مجراها في القضية.

وشكر العقيد حسين صالح مسهر جميع من شاركوا في الوقفة التضامنية ابتداء بقيادة كتيبة الاحتياط الثانية وقطاع المنصورة ممثلةً بالقائد كمال مطلق الحالمي الذي وجَّـه بإرسال أطقم من سرية الطوارئ عرفاناً لدم الشهيد ماجد صالح المشدلي.

وقيادة المنطقة الأمنية الخامسة ممثلةً بقائد المنطقة الأخ علي بن علي.

وقيادة شرطة التواهي ممثلةً بالأخ نبيل عامر.

وقيادة شرطة الدرين ممثلةً بالأخ محمد قائد صلاح.

وضابط النوبة وأفراد من قسم شرطة القاهرة.

وأمن المنطقة الحرة (ميناء عدن).

كما أوضح الأخ علي بن علي قائد المنطقة الأمنية الخامسة أن الهدف من هذه الوقفة من أجل لفت نظر القضاء للعناية بهذه القضية البالغة الأهمية كونها تتعلق بمصير رجال الأمن أثناء تنفيذهم مهمات قانونية لاستتباب الأمن وحماية المواطنين، داعياً القضاء إلى أن يوصل رسالته لكل الجنود الذين يؤدون مهمات أمنية بأن القضاء منصف وسيأخذ بحقهم فيما لو حصل لهم مكروه أثناء أداء الواجب.

وعبر الأخ محمد قائد صلاح مدير شرطة الدرين عن حزنه جراء استشهاد الشهيد ماجد المشدلي الذي كان مصيره مشابهاً للعديد من شهداء زملاء مهنته في السلك الأمني على أيدي ضعفاء النفوس من "البلاطجة" حيث استشهد في حارته التي يقطن فيها، مستنكراً هذه الأعمال التي وصفها بـ"القذرة وغير الإنسانية".

ووصف الأخ نبيل عامر مدير شرطة التواهي ماجد المشدلي برفيق الدرب الذي ضحى بحياته من أجل أن تنعم منطقته بالأمن، مؤكداً أن البلطجة قد انتهت وأن رجال الأمن سيكون بالمرصاد لكل من تسول له نفسه العبث بأمن مدينة عدن، داعياً القضاء لأن يعقد جلساته سريعاً لإصدار الحكم العادل لكي ينصف رجال الأمن ليتمكنوا من حماية مدينتهم ومواطنيها.

وطالب الأخ رأفت محمد علي سلام ضابط نوبة في قسم شرطة القاهرة بالقصاص من قاتل الشهيد المشدلي حتى لا يتم التمادي على رجل الأمن الذي يقوم بخدمة المواطن، مستطرداً أنه وزملائه جاؤوا متضامنين كوقفة رجل واحد وفاء لدم الشهيد المشدلي.

ومع بدء أولى جلسات محاكمة قاتل الشهيد المشدلي ناشد الأخ سند النعيمي نائب مدير قسم شرطة المنصورة المحكمة بالعدل، ورد الاعتبار للجمدي الشهيد، مشيداً بمواقف الشهيد المغدور به ماجد والذي نزل في مهمة أمنية لكي يقوم بالصلح بين طرفين متخاصمين من الجيران ليلقى حتفه على أيدي أحد جيرانه داخل منطقة سكنه، آملاً في أن يعود الحق إلى أهله.

وكان من بين المتضامنين العقيد رمزي محمد قاسم رئيس الدائرة الجماهيرية في محلي المجلس الانتقالي بمديرية المنصورة الذي لبى نداء التضامن وفاء للشهيد ماجد المشدلي جنباً إلى جنب مع الضباط والصف والجنود في المديرية، داعياً القضاء أن يبت في القضية وفق مجراه الصحيح للقصاص من القاتل.

أما الأستاذة وداد جازم العواضي -الدائرة الجماهيرية في المجلس الانتقالي بمحلي المنصورة- فتمنَّت أن تعود العدالة إلى القضاء، مردفة أنه طال انتظارها.

وكما أفاد الأخ عماد عبدالرقيب ضابط في قسم البحث الجنائي بقسم شرطة المنصورة أن الشهيد ماجد المشدلي استشهد بواقعة (الإيذاء العمدي) أثناء نزول الشهيد للتعامل مع بلاغ من أحد المواطنين.

وفي قاعة المحكمة جرت وقائع أول جلسة للبت في قضية استشهاد الشهيد ماجد صالح المشدلي ضابط نوبة قسم شرطة المنصورة برئاسة فضيلة القاضي فهد البنا الذي اطلع على ملف القضية ثم أمر قاضي النيابة بقراءة قرار الاتهام، ليتبعه الرد من جانب محامي الدفاع عن المجني عليه واصفاً القرار بالباطل، مفنداً ذلك البطلان من خلال طرح عدة نقاط تتعلق بإغفال قرار الاتهام عن الحيثيات التي كان يجب على النيابة أن تضعها في عين الاعتبار، ليأمر قاضي بتأجيل الجلسة حتى يوم الخميس القادم الموافق للرابع عشر من الشهر الجار.


المزيد في أخبار عدن
عضو القيادة المحلية لانتقالي المنصورة يعزي باستشهاد المصور الحربي نبيل القعيطي
بعث المحامي سعد عبدالله محمد الحالمي رئيس جمعية الشهداء الزراعية متعددة الأغراض منطقة دار منصور م/ تبن م/ لحج عضو القيادة المحلية للمجلس الانتقالي الجنوبي م /
الشيخ مهدي العقربي يقدم مساعدات طبية للمجمع الصحي بالقاهرة في عدن
في إطار دعمه الخيري والإنساني للقطاع الصحي بغية الارتقاء في تقديم الخدمات الصحية والعلاجية للمواطنين والتخفيف من معاناتهم جراء تفشي الحميات ، قدم الشيخ القبلي
الإمداد الدوائي يرفد مستشفى لودر بمحافظة أبين بصرف المواد الخاصة بالإجراءات الاحترازية لكورونا
رفد البرنامج الوطني للإمداد الدوائي مستشفى لودر في محافظة أبين ضمن الخطة المعتمدة من وزير الصحة العامة والسكان الدكتور ناصر باعوم بالمعدات الطبية لمجابهة فيروس


الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
وزير التربية والتعليم يزف بشرى سارة لطلاب الثانوية العامة بشأن الأمتحانات الوزارية (Translated to English )
عاجل: مسلحون مجهولون يغتالون المصور الصحفي نبيل القعيطي (Translated to English )
عاجل: قيادي في امن عدن يعلن القبض على قتلة المصور نبيل القعيطي واصابة احدهم
طبيب يمني يبهر الجميع.. ماذا كتب على الزجاج الخلفي لسيارته؟
تشويش حوثي على مؤتمر المانحين بالسعودية
مقالات الرأي
الحرب مأساة بكل ماتحمله الكلمه من معنى،دمار وخراب وخوف ونزوح ومجاعه وأحزان . والمتأمل بعين البصيره فلا يرى
      احببت ان اتحدث عن امل كعدل في هذا العيد الكئيب.. احتجت ان اكتب عنها مقالا حبياً.. نعم.. انا محتاج
  ماتشهده بلادنا هذه الايام وتحديدا العاصمة عدن من اوجاع واحزان يومية،حولت المدينة الغراء الى منطقة يخيم
عشرة ايام على عيد الفطر المبارك عاش خلالها المواطن في محافظة ابين والى يومنا هذا سياسة تعذيب ممنهجة ومدروسة
  لأول مرة خلال رحلة العمر الذي أعيشه وأنا على قيد سجل الموتى المنتظرين/ات تسجيل أسمائهم/هن فجأة مثلي ،
كغيري من الإعلاميين والصحفيين أصبت بصدمة عند سماعي نباء جريمة الاغتيال البشعة والاثمة القادة التي تعرض لها
يضحكني كثيرا عندما يتحدثون عن إعادة مؤسسات الدولة في عدن وكأن هذه المؤسسات تحتلها جيوش أتت من أدغال أفريقيا
الجنوب قبيل الوحدة كنت حينها في السنة الثانوية الأخيرة في ثانوية جواس مودية محافظة أبين ضمن جمهورية اليمن
    كتب : أنيس الشرفي   لم يجد أعداء الحقيقة ومحاربي صوت الحق وأعداء الإنسانية والساعون لإطفاء شعاع
قليلون من يعرفون حقيقة الوضع الصحي للرئيس هادي .. المقربون من الرئيس وخاصة مستشارية ورفاقه القدامى على اطلاع
-
اتبعنا على فيسبوك