مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 01 يونيو 2020 12:30 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الجمعة 08 نوفمبر 2019 01:48 مساءً

محمد آل جابر.. سفير المهام الشاقة

بقلم / حمود أبو طالب

في تأريخ المملكة مع المصالحات ونزع فتيل الأزمات واحتواء الخلافات بين الدول العربية وغيرها هناك دبلوماسيون سعوديون عملوا بذكاء ومهارة ومهنية واحتراف ومثابرة وصبر ودأب لتحقيق التوجهات الخيرة للمملكة وإنجاح مساعيها المخلصة، ومن هؤلاء بعض السفراء الذين ارتبطت أسماؤهم بملفات سياسية معينة بسبب أدائهم المتميز خلال تلك الأزمات، القديم منها والحديث.
وفي ملف الأزمة اليمنية المعقد والمتشعب الذي تم تحقيق إنجاز مهم فيه بتوقيع اتفاق الرياض بين الحكومة والمجلس الانتقالي الجنوبي، لا يمكننا الحديث عن هذا الاتفاق أو الأزمة اليمنية عموماً دون الإشارة إلى شخصية فاعلة هو سفيرنا في اليمن محمد آل جابر.. لقد كان حظه أن يكون سفيراً في ظروف صعبة تمثل منعطفاً حاداً وخطيراً في تأريخ اليمن، وعلاقته مع الجار التأريخي اللصيق المملكة.. مهمة السفير في اليمن ليست سهلة حتى في الظروف العادية نظراً للبيئة السياسية والاجتماعية المعقدة والتشابكات والتقاطعات والخلافات والتصادمات بين مكونات المناخ السياسي، فما بالكم عندما يكون سفيراً خلال مرحلة من أصعب وأخطر المراحل، لا سيما والمملكة قد دخلت طرفاً مباشراً في الساحة اليمنية بقيادتها لتحالف دعم الشرعية وإزاحة الانقلاب الحوثي الذي استقطب أطرافاً خارجية إلى الداخل اليمني لإضافة مزيد من الصعوبات على أزمته.
لقد كان السفير محمد آل جابر بارعاً في التعامل مع السيكولوجية السياسية والقبلية والشعبية اليمنية لتحقيق أفضل ما يمكن تحقيقه استناداً إلى الثوابت والمرجعيات التي تؤطر حل الأزمة، المسألة لم تكن أداءً دبلوماسياً نمطياً بالنسبة له بل تسخير وتوظيف كل الطاقات الذاتية والكاريزما الشخصية والذكاء الدبلوماسي والثقة والاحترام الذي اكتسبه من كل الفرقاء، قبل وخلال وبعد اندلاع أزمة الحكومة والانتقالي، وهنا تجب الإشارة إلى الفرق بين سفير يؤدي عمله حسب مهام وواجبات الوصف الوظيفي لا أكثر، وآخر يستشعر مسؤولية وطنه ومسؤوليته تجاهها ويحرص على المساهمة الفاعلة في إنجاح توجهات وسياسات دولته، التي كانت بالنسبة لليمن تمضي في مسارين، إنهاء الأزمة السياسية وإعمار اليمن وتنميته في ذات الوقت.
لقد نجح السفير محمد آل جابر دبلوماسياً وإعلاميا خلال فترة حساسة جداً، ومازالت أمامه ملفات شاقة ندعو له بالنجاح فيها، وبمثل نموذجه تفخر الدبلوماسية السعودية.
- كاتب سعودي

تعليقات القراء
421085
[1] قميص ابواليمامه اوحفاظات اللوطي جلال مركوزهادي
الجمعة 08 نوفمبر 2019
اليافعي ابواليمامه الجنوبي العربي | الموسطه يافع محافظة لحج الجنوبيه العربيه
الى المايع الشبيه بالانسات الصديق والنديم الخاص للوطي جلال مركوزهادي لم تذكرالحفاظات التي يزودك بهااللوطي جلال بعدالسهرات الخاصه انت معروف ياالممعورالمايع واتحداك ياالجبان نشرالتعليق وتاكدانه سوف يوزع على الجنو بيين ياشبيه النواعم طالع صورتك سابقا وحالياخدودك منتفخه من كثرة البلع ياالمرتزق



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
قوات اريتيرية تسيطر على جزيرة حنيش
نزوح الاسر من عدن يتواصل
بلاغ للنائب العام بشأن تجميد التحقيق مع مدير كهرباء عدن مجيب الشعبي وآخرين
تعزيزات للجيش تمر بمدينة المحفد صوب شقرة
السفير اليمني لدى السعودية يوضح أسباب فرض رسوم الفحص الطبي ومصير المغتربين العالقين بمنفذ الوديعة
مقالات الرأي
    يعيش المتقاعدون العسكريون والأمنيون ظروفاً معيشية صعبة لا يمكن تخيلها أو وصفها وسبر أغوارها بسطور ،
نذُمُّ الكهرباء وهي بريئة، ولا عيب فيها، وإنما العيب في القائمين عليها ممن لا يحسون بمعاناة الناس في صيف عدن
حرب أبين وأزمة الصراع (الجنوبي الجنوبي) في نسختها المطورة جارية التحديث و (التحريك) وفي أتم الأستعداد لأعادة
 من المؤسف جدا أن نجد إصرارا للمضي قدما في محاربة السكان المستهلكين في قوتهم من قبل مجموعة من الشركات وفي
  مصطفى نعمان   حين استعيد المشهد الذي صاحب التوقيع على (اتفاق الرياض) في 5 نوفمبر 2019 فمن الضروري مقارنته
    عدن التي وهبت الحياة للجميع ولم تفرق لا في العقيدة ولا الجنس ولا اللون ولا التوجه القبلي والسياسي ،
يروج إعلام الإنتقالي مغالطة مفادها أن هناك من يعمل على توظيف ملف الخدمات سياسيا" ضده  بينما العكس تماما" هو
اليمنيين العالقين في الخارج , تقطعت بهم السبل في الغربة , وليست كأي غربة , غربة موحشة , وباء يهددهم , وحضر يضيق
    بينما لا يزال وباءُ كورنا المستجدُ (كوفيد -19) يواصل انحساره العالمي وبينما تسخر حكومات العالم جهودها
يشهد هذا الاسبوع أعلى نسبة وفيات في مختلف محافظات الجمهورية وخاصة في العاصمة الموقتة عدن والعاصمة التاريخية
-
اتبعنا على فيسبوك