مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الثلاثاء 10 ديسمبر 2019 02:25 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
اخبار المهجر اليمني

الغناء الشعبي اليمني يطرب في العاصمة المصرية القاهرة

الاثنين 18 نوفمبر 2019 09:11 مساءً
(عدن الغد) متابعات

في واحدة من المناسبات الفنية المميزة في القاهرة، يستضيف مركز “درب 1718” للثقافة والفنون، في الثامنة من مساء اليوم، حفلاً خاصاً بالأغنية اليمنية، تحييه فرقة “راديو يمن” الغنائية. وتقدم الفرقة مجموعة متنوعة من الأغاني اليمنية التراثية والمعاصرة، حيث تعتبر الأغنية اليمنية أصل الغناء الخليجي.

يذكر أن فرقة “راديو يمن” تتكون من الفنانة زينب أبو طالب، وعازف العود محمد هجري، وعازف الإيقاع مارشيل بوديكر، وعازفة الإيقاع أيضاً ماريا كاي.

وتتعدد أنماط الغناء اليمني وفقاً للجغرافيا اليمنية وتقاليد أهلها الفنية؛ مثل: الغناء الصنعاني، والحضرمي، والعدني، واللحجي، واليافعي، والتهامي، والتعزي. وهي في العادة تمتاز بإيقاعاتها الراقصة المميزة والصعبة.

ويعد الغناء الصنعاني، نسبة لمدينة صنعاء، من أشهر أنواع الغناء، والذي يعتمد على الشعر الحميني. وهو شعر عامي لا يلتزم بالفصحى وقواعدها. وكان الأديب مصطفى صادق الرافعي قد اقترح تسميته بـ “الموشح الملحون” لمزجه بين الشعر والموشح. وعادة ما تدور قصائد الشعر الحميني حول الحب والغزل.

ويقابل لفظ الشعر الحميني في باقي أنحاء شبه الجزيرة لفظ الشعر النبطي، أو الزجل في بعض البلدان العربية الأخرى. ووفقاً للدكتور عبد الجبار نعمان باجل فإن تسمية الشعر الغنائي اليمني بهذا الاسم تعود إلى قرية الحمينية التابعة للحديدة. وهناك العديد من المدارس الفنية في الشعر الحميني، ومن أشهر شعرائها التاريخيين: القاضي علي بن محمد العنسي، والأمير أحمد بن فضل العبدلي، وحسين بن أبي بكر المحضار وغيرهم.

أما عن أشهر الآلات الموسيقية اليمنية؛ فهناك “العود الصنعاني” و”الصحن”. العود الصنعاني يتكون من أربعة أوتار، وبطن، وذراع مغطاة بجلد الماعز ومرصّعة بالنحاس، وفي أعلى ذراع العود توجد مرآة اختلفت التفسيرات حولها، بعضهم يقول إنها وجدت لكي يطمئن الفنان على هندامه قبل بداية الغناء.

وقد انتشر العود اليمني في كل المحيط الهندي وجنوب شرق آسيا وجزر القمر. وأما آلة الصحن وكانت تسمى قديماً “صحن المميا”؛ فهي آلة إيقاعية من الحديد أو النحاس، ويكون الصحن اليمني على الأكف ويعزف عليه بطرف الأنامل بشكل عمودي من الأسفل إلى الأعلى. ويختلف عزف الرجال عن عزف النساء، اللاتي يعزفن عليه بخفة بخاصة في المناسبات والأعراس.

وقد اهتم كثير من الباحثين الأجانب والمستشرقين بالغناء اليمني، مثل الباحث الفرنسي جان لامبير الذي قدم دراسة عن هذا الفن في أربعة أجزاء، ناقش فيها مفهوم الطرب والغناء المصاحب للرقص، ووصف أغاني الشعر الحميني والآلات المصاحبة له، كما قدم فصلاً حول الموسيقى والضوابط الاجتماعية والمعايير الدينية التي تلقي بظلالها على ممارسة الغناء والموسيقى في اليمن، وغير ذلك من القضايا الفنية ذات الصلة.


المزيد في اخبار المهجر اليمني
اليمن تشارك في ملتقى الثقافات بكلية الإعلام بجامعة القاهرة
. نعم لتجسير الثقافات بين الشعوب.باسم سفارة اليمن بمصر شارك المركز الثقافي اليمني بالقاهره بالتعاون مع الملحقيه الثقافيه بالقاهره ووبالتعاون مع طلاب اليمن في كلية
ثلوثية بامحسون تستضيف الدكتور الشمري في محاضرة عن " صناعة تقنية المعلومات والاستثمار "
يستضيف منتدى ثلوثية بامحسون الثقافي في جلسته مساء يوم غد الثلاثاء 1441/4/13 هجرية الموافق 2019/12/10 م سعادة الدكتور محمد بن رسلي الذياب الشمري المدير المالي والمحلل
اتحاد الطلاب اليمنين في مدينة اورانج آباد يختتم ورشة البحث العلمي
  اختتم اتحاد الطلاب اليمنيين في مدينة اورانج آباد فعاليات الورشة العلمية ، التي استمرت ثلاثة أيام، بمشاركة 60 مشاركاً من مختلف الكليات والأقسام ، على تمارين




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
مرافق مريضة يطعن طبيبة بعدن
الانتقالي يوافق على دخول قوات الحماية الرئاسية إلى عدن بشرط تعيين مدير جديد لأمن عدن
عاجل : انفجار قذيفة اربيجي بجندي بحجيف (التواهي )
مصدر امني : الانباء التي تتحدث عن مقتل إمام مسجد بالممدارة غير صحيحة
الانتقالي: لا يمكن إدخال أي عناصر عسكرية إلى عدن قبل تعيين محافظ ومدير أمن جديدين
مقالات الرأي
ظلت عدن بؤرة مشتعلة لأكثر من أربع سنوات ولاتزال الحرائق فيها مستمرة حتى اللحظة،وظلت الجريمة المنظمة هي
لم يعد الصمت يجدي ...اغضب ياشعبي قالوا عنك شعب يبيع و يتسول ويستجدي... لقد اعجزني صمتك عن صمتك ... وكم يؤلمني صبرك
وطني يعيش أزمة ضمير ووطنية بين غالبية حكامه ومسؤوليه وزعمائه وكوادرهم ، تسمع عذب الكلام والخواطر وترى قبح
في تعليق سابق لكاتب هذه السطور تضمن رسالة إلى سعادة السفير السعودي لدى اليمن السيد محمد آل جابر، كنت قد أشرت
في ١٩٩٢ اجتمعت شخصيات في تعز للتفكير في كيفية معالجة الاوضاع الخدمية فيها والإهمال المتعمد من صنعاء
إشكالية اليمن عبر تاريخها القديم والحديث، والمسببة للصراع والحروب الدائمة، عبر المراحل التاريخية المختلفة،
كل مواطن يمني يحرص على العيش في سلام ووئام، ولكن، هذه الأيام أصبح الناس أكثر إحباطاً واكتئاباً بسبب عدم
    محمد طالب   كتهامي نشأت وترعرعت بأرض تهامة الطيبة التي لاتقبل الاطيبا ارضنا التي حررها رجالنا
صباح القتل عدن ،صباح الموت الأليف ،صباح الطلقة الراقصة، على حلبة اجسادنا ،من خور مكسر وحتى دار سعد صباح الأمن
مرة كنت مسافر من مطار الخرطوم أنا والأولاد وهم بلا جوازات ومضافون بجواز أمهم.في آخر نقطة بالمطار قبل المغادرة
-
اتبعنا على فيسبوك