مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الثلاثاء 10 ديسمبر 2019 06:48 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
أخبار وتقارير

المسبحي يبشر بحلول جذرية لمشكلة الكهرباء في عدن والمحافظات الساحلية

الجمعة 22 نوفمبر 2019 07:54 مساءً
عدن (عدن الغد) خاص:

بشر المتحدث الرسمي لوزارة الكهرباء والطاقة محمد المسبحي بان الوزارة لديها الحل الجذري لمشكلة الكهرباء في عدن والمحافظات الساحلية الحارة.

وقال المسبحي في تصريح صحفي: قريبا ستثمر جهود ومتابعة معالي وزير الكهرباء المهندس محمد العناني في مجال تعزيز التوليد واعادة تأهيل المحطات القائمة حيث قطعت وزارة الكهرباء والطاقة شوطا كبيرا وسيتم اضافة 264 ميجاوات وخط تصريف الطاقة 132kv قريبا.

وأضاف: وكذلك ستنفذ محطات توليد في كل من لودر وزنجبار وتعز  كل واحدة بقدرة 30 ميجاوات؛ و 2 ميجا في أحور وعتق و   40 ميجا في الشحر انجز 60بالمئة و هناك ايضا 100 ميجا غازية بالمكلا تقوم بالدراسة شركة بيترومسيلة هذه المحطات ستعطي دفعة قوية للمنظومة ونتفرغ لتحسين شبكات التوزيع وتخفيض الفاقد وانشاء مركز للتحكم الوطني في عدن مع تأهيل وتطوير أنظمة الوقاية.

وأشار إلى أن لدى معالي الوزير العناني وكافة منتسبي الوزارة طموح عالي ؛ لتحسين الشبكة وقريبا سندخل عدادات الدفع المسبق والعدادات الذكية إلى الخدمة وبالتنسيق مع الأخوة في وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات حيث سيتم تشغيل هذه العدادات والتحكم بها عن بعد عبر خدمة 4G  كما سيتم ربط مكونات منظومة الكهرباء الرئيسية  في عدن عبر كابل الألياف الضوئية ذو السرعة الفائق.

وأردف المسبحي: ولكي نلحق بركب من سبقونا في النجاح وتطوير قطاع الكهرباء في بلدانهم ما علينا الا نفعل مثلهم ونحذوا حذوهم؛ لأبد من فصل الأنشطة بين مكونات المنظومة الثلاثة (التوليد والنقل والتوزيع) وبناء محطات تعمل بوقود الغاز و ادخال  وبيع المنتج بسعر يغطي تكاليفه على الأقل مالم فلن يتطور هذا القطاع أبدا.

وتابع قائلا: وبقائه واستمراره في تقديم الخدمة مرهون بتسديد الفواتير، الا اننا مازلنا نبيع الكيلووات ساعة للأهالي بسعر 6  ريال بينما يكلفنا الكيلووات ساعة عمليا حوالي 235 ريال، مشيرا إلى أنه لا توجد دولة في العالم  تبيع الطاقة بهذا السعر! نحن الان لا نتكلم عن ضرورة رفع سعر التعرفة ، نحن نطالب فقط بسداد الفواتير المستحقة بالسعر المدعوم.

واختتم المسبحي تصريحه بالقول: لذلك نشد على ايادي أئمة المساجد والمجتمع المدني وأعلام ونطلب منكم القيام بدوركم التوعوي، لتنبهوا الناس بأهمية الحفاظ على المكتسبات الوطنية من خلال الالتزام بسداد الفواتير، نحن لا نعلم الى متى سيظل هذا الدعم، ولا نريد ان يصحى الجميع في يوم وليس هناك كهرباء.


المزيد في أخبار وتقارير
الربيزي يكشف عن الجهة التي تحاول زعزعة أمن عدن
كشف القيادي الجنوبي احمد الربيزي عن الجهة التي تقف خلف زعزعة الامن والاستقرار في مدينة عدن .   وقال الربيزي  ان التقارير الاعلامية التي تبثها قنوات وصحف
السلامي : أي تحالف سياسي لانقاذ اليمن لايحفظ الوحدة اليمنية سيفشل
قال القيادي الجنوبي المعروف ورئيس حركة النهضة عبدالرب السلامي ان أي تحرك سياسي أو تحالف لانقاذ اليمن لايحافظ على وحدة البلاد سيفشل. واكد السلامي ان أي تحالف سياسي
رئيس الوزراء يؤكد على تفعيل أداء المؤسسات الرقابية وتعزيز مبدأ النزاهة ومكافحة الفساد (موسع)
أكد رئيس مجلس الوزراء الدكتور معين عبدالملك، أهمية تفعيل أداء المؤسسات الرقابية للقيام بدورها في الرقابة على أموال الدولة وتعزيز مبدأ المساءلة والنزاهة ومكافحة




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
"بن بريك" تقدم استقالتها من الجمعية الوطنية للمجلس الانتقالي وتكشف السبب
مصدر امني : الانباء التي تتحدث عن مقتل إمام مسجد بالممدارة غير صحيحة
ساحة إعدام سابقة في وسط الرياض.. شاهدة على التحولات السريعة بالسعودية
هطول امطار متفرقة على عدن
الرئيس علي ناصر هل يرد الجميل لمن أنقذ حياته من جمل هائج كاد إن يقضي على حياته ؟
مقالات الرأي
بين الحين والآخر، نجد في بعض وسائل الإعلام مقارنات من نوع ما، بين النموذج الذي تمثله المملكة العربية
نعمان الحكيم وتكبر المعاناة وتزداد المأساة بسبب الحرب التي اكلت وتأكل اليابس والاخضر..ويُبتلى بنتائجها
كل ماحدث في عدن على وجه الخصوص لم يعد من الماضي الذي نتمنى أن ننساه ولكنه أصبح عند بعض المتشنجين من أبناء
  لم ينحني امام الاغراءات ..ولم ينكسر امام التهديدات الخارجية… بل قالها وبصوت مسموع امام الملا لن ولم
من الأمور المحيرة حين يسعى المرء إلى تحليل مواقف بعض الدول وسياساتها في إطار معين، أن تراها تتناقض كلية مع
ظلت عدن بؤرة مشتعلة لأكثر من أربع سنوات ولاتزال الحرائق فيها مستمرة حتى اللحظة،وظلت الجريمة المنظمة هي
لم يعد الصمت يجدي ...اغضب ياشعبي قالوا عنك شعب يبيع و يتسول ويستجدي... لقد اعجزني صمتك عن صمتك ... وكم يؤلمني صبرك
وطني يعيش أزمة ضمير ووطنية بين غالبية حكامه ومسؤوليه وزعمائه وكوادرهم ، تسمع عذب الكلام والخواطر وترى قبح
في تعليق سابق لكاتب هذه السطور تضمن رسالة إلى سعادة السفير السعودي لدى اليمن السيد محمد آل جابر، كنت قد أشرت
في ١٩٩٢ اجتمعت شخصيات في تعز للتفكير في كيفية معالجة الاوضاع الخدمية فيها والإهمال المتعمد من صنعاء
-
اتبعنا على فيسبوك