مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 09 ديسمبر 2019 06:57 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
حوارات

في حوار مع "عدن الغد".. قائد اللواء الرابع حزم: نستغرب مدى الصمت والاهمال لجبهة حيفان عريم

الأحد 01 ديسمبر 2019 07:08 مساءً
حيفان (عدن الغد) خاص:

 تعتبر جبهة حيفان عريم هي الحصن المنيع والحزام الأمني للعاصمة عدن ولحج وبسقوط تلك الجبهة سقوط للمحافظتين وذلك لموقعها الاستراتيجي وبحكم السلسلة الجبلية الشاهقة التي تمتاز بها ولو استطاعت مليشيات الحوثي من السيطرة على تلك الجبال المرتفعة التي تطل على طور الباحة فانه بامكانها العبور بكل سهولة في فترة زمنية قصيرة، وعلى الرغم من أهمية تلك الجبهة الا انها مهملة ومنسية ولم يتلفت أحد إليها.

العقيد وافي الغبس قائد اللواء الرابع حزم قائد جبهه حيفان عريم ،التقته صحيفة "عدن الغد" على عجل واجرت معه هذاء الحوار الصحفي المتواضع الذي تحدث من خلاله بكل شفافية والم وقهر عن كل ما يجري في جبهة حيفان عريم في الوقت الراهن منذ اكثر من شهر من تطورات للمعارك بين المرابطين بالمواقع من ابطال اللواء الرابع حزم وقوات الحوثي، وعن ما يعانيه المقاتلين في هذه الجبهة من نسيان واهمال وجحود ونكران فإلى التفاصيل.. 

 

حاوره / انعم الزغير البوكري


-بداية إلسلام عليكم ورحمه الله وبركاته، ماهي اخر تطورات المعارك في جبهة حيفان عريم؟

وعليكم السلام ورحمه الله وبركاته...
اولاً نتقدم اليكم بالشكر الجزيل لهذه اللفتة الكريمة لهذه الجبهة وأبطالها المرابطين البواسل والتي تخوض معارك ضارية مع العدو وتحقق انتصارات كبيرة ممهورة بالدم والتضحيات الجسام بعيداً عن الاضواء الاعلامية التي تجاهلتنا كثيراً ، وكأن ابطال هذه الجبهة لا يستحقون نشر اخبارهم وبطولاتهم ومعاناتهم جراء هذه الحرب الظالمة التي تشن عليهم ، ونحن نقدر لكم هذه الالتفاتة وما تقدموه من جهد اعلامي جبار في سبيل ايصال الكلمة الحرة الى جماهير الشعب الجنوبي الابي الذي قدم قوافل من الشهداء والجرحى والأسرى في سبيل حريته وانعتاقه من جبروت الظلم والاحتلال ، ونتمنى لكم التوفيق في مهامكم الاعلامية والتميز في أدائكم الصحفي .

وحول سؤالكم عن آخر تطورات المعارك في جبهة حيفان عريم فإننا نؤكد لكم إن هذه الجبهة عصية على الانكسار ويمتلك أبطالها المرابطين من أبناء الصبيحة والمناطق المجاورة طاقة هائلة من العطاء الوطني والنضالي قلما تجد له نظير ، ولديهم قيم التضحية والفداء والثبات في احلك المواقف ، ولن تجد فيهم من يتولى عند الخطوب التحديات ، لهذا نطمئن اخوتنا في الجنوب وفي العاصمة عدن إن الرجال في جبهات القتال تسيطر الحدود الذي كان يفصل مابين الجنوب والشمال سابقاً ، ً ، وتصد محاولات الغزاة الحوثيين من التقدم نحو اراضي الصبيحة وتكبدهم خسائر كبيرة في العتاد والأرواح متحدية كل الظروف القاسية التي تحيط بهم من نقص المؤن والعتاد والذخائر وغيرها من الامكانيات العسكرية التي تتطلبها المعارك ..

 

-عن علاج الجرحى وكفالة اسر الشهداء ماذا عملتم؟

عن علاج الجرحى نحن نواجه صعوبة كبيرة واحراج شديد أن تكون القائد ولا تستطيع معالجة جرحى المعركة ، وبالنسبة عن أسر الشهداء لم يهتم بهم أحد ولكن نحن نبذل قصارى جهدنا وسنعمل المستحيل لرعايتهم والاهتمام بهم واتمنى من قياده قوات التحالف حل هذه المشكلة ورعاية اسر الشهداء والاهتمام بهم .

 

- هل يتم اسناد هذه الجبهة من قبل قوات التحالف اسوة بالجبهات الاخرى؟

يمكن القول كان هناك إسناد من الامارات العربية المتحدة وإن لم يكن بالمستوى المطلوب على الاقل في ذلك الوقت ، ونحن نشكرهم على ذلك ونتمنى أن يولي التحالف مزيد من الاهتمام بهذه الجبهه وتعزيز مقاتليها بالسلاح والذخائر والمؤن ، لاننا بحاجة ماسة لإسناد متكامل على الارض ايضاً ، لان تأمين المواقع والمنافذ التي قد يخطط لعبورها الحوثيين للتوغل نحو العاصمة عدن بحاجة الى اسلحة نوعية ومدرعات ترابط في تلك المواقع ، وهذا ما ننتظر استكماله في القريب العاجل ..

 

_ ماذا عن الأفراد المرابطين في الجبهة هل تم دمجهم بالجيش اسوة بالجبهات الاخرى؟

للاسف الشديد رغم تضحيات وصمود هؤلاء الابطال لأكثر من خمس سنوات ،الا أنه لم يتم دمجهم بالجيش وترقيمهم فلدينا اكثر 600 فرد مرابطين في المواقع ،دون ارقام عسكرية أو مرتبات ،وكذلك لدينا 700 فرد ممن هم مرقمين بالوية عسكرية أخرى ومرابطين في هذه الجبهة كمنتدبين لكن للاسف فهناك البعض قيادات الويتهم تخصم نص مرتباتهم والبعض الآخر لم تصرف لهم المرتبات على الرغم من انضباطهم ومرابطتيهم في هذه الجبهة ،واكثر مايجز في النفس أن بعض الجرحى ممن جرحوا في هذه الجبهة ابان ما كان قاده الويتهم يقودون هذه الجبهة ولازالوا مرابطين الى يومنا هذا،لكن ذلك لم يشفع لهم شي فقاموا بخصم نص مرتباتهم .

 

- ماذا عن الغذاء.. هل قيادة المنطقة تصرف لكم وجبات الغذاء؟

للاسف قيادة المنطقة اكتفت بوجبة الغذاء والتي تصل إلى بعض المواقع بعد منتصف الظهيرة، فقط أما الوجبتين الأخرى بمجهود شخصي في البيوت ولم تصرف لنا دائرة التموين في المنطقة العسكرية الرابعة الأ 15 كيس دقيق فقط بعد كل ثلاثة أشهر ، في الوقت الذي يستهلك الأفراد في هذه الجبهه لأكثر من 90 كيس دقيق في الشهر نظراً لتفرق المواقع القتالية في قطاعات جبهة حيفان.

بالرغم ان ابطالنا المرابطين في هذه الجبهة كل المواقع والجبهات تشهد لهم وتؤرخ لهم أدوارهم وإن حاول البعض تهميشهم ونكران تضحياتهم .. وانتم قد علمتم كم من المناشدات اطلقناها من الجبهات لتدارك الوضع ودعم المقاتلين بالسلاح وتسيير خط إمداد متواصل بكل ما تتطلبه الجبهات .. وقلنا لكل الجهات إنه لا ينقصنا الرجال فالدينا ابطال اشاوش ذوي طاقة عالية من العزم والتضحية ليس لها مثيل ، ولكننا بحاجة للسلاح للدفع بأكبر عدد ممكن من الرجال الى ساحات الكرامة ليذودوا عن اعراضهم وشرفهم وعن وطنهم .. ونحن ننتظر أن يتحقق ذلك .. وسنظل الى ذلك الحين نقاتل بأسلحتنا وبأموالنا .

 

- هل للحكومة دور في دعم جبهتكم خاصة في الجانب المالي ؟

للأسف لا .. لا يوجد إطلاقاً إي دعم مالي من قبل الحكومة الشرعية ولا من غيرها .. وكل ما تحصل عليه الجبهات مجرد مبالغ زهيدة من متبرعين لاتكفي حتى لتوفير الماء للمقاتلين في قمم الجبال .. وإذا هناك أي دعم مالي نحن لا نعلم به فعلى من يقدم ذلك ابلاغ قيادة المقاومة .. وتحديد الجهات المقصرة في ايصالها لمن قدمت إليهم ، ونحن نطالب الحكومة والسلطة الشرعية وقيادة التحالف ان تلتفت لهذه الجبهة فالمعركة معركة الجميع ويجب على الجميع ان يتحملوا مسؤوليتهم التاريخية .

 

- الى اين ترجح كفة المعارك الى التصدي والدفاع ام الى الهجوم والتطهير ؟

الابطال تسيطر على كل شبر من أراضيها .. وتدافع باستماته عن المناطق التي تملكها ، على رغم العديد من المحولات التي حاولت بها المليشيات الحوثية من الهجوم والتقدم لتصنع نصر ولو على تبة واحدة ،لكننا كسرنا العديد من الهجمات.

 

- الاعلام الحكومي وحتى الحلفاء انشغل عن ما يدور ببعض الجبهات وغض الطرف عن المعارك الشرسة التي تدور في هذه الجبهة فماذا تفسر ذلك ؟

نعم هناك الكثير من الصحة فيما قلت ، فالاهتمام الكبير لبعض الجبهات جعل كل الانظار تتجه نحوها ، ولم نجد من الاعلام الحكومي أو الغير حكومي من الاهتمام بهذه الجبهة وتغطية المعارك بالصوت والصورة ... لكن للاسف فكل وسائل الإعلام مشغول بأجندته .

ومازلنا نأمل أن تجد الجبهة الرعاية والاهتمام وأن لا تطغى أحداث مناطق على مناطق أخرى فالمعركة واحدة ومتداخلة ، وعملية تحرير تعز لا يمكن لها أن تنجح إلا من خلال تأمين ظهر القوات المهاجمة وهذا يجعل من تأمين الصبيحة وتحرير الوازعية من أولى المهام التي يجب ان يقوم بها التحالف .

 

- تواجه مليشيات الحوثي ضربات موجعة في جبهة حيفان ، فتلجأ لقصف القرى والمدنيين ...هل يمكن ان توضحوا لنا ذلك ؟

هذا من اساليب الغزاة الحوثيين الحقيرة والدنيئة ، وقد رأينا جرائمهم في العاصمة عدن من خلال القصف العشوائي على الاحياء السكنية وقتل الاطفال والنساء والشيوخ والمدنيين بعد كل هزيمة تلحق بهم ، وهذا ما يحصل بالضبط في جبهة حيفان عريم ، حيث تتعمد المليشيات قصف القرى ومنازل المواطنين وطلاب المدارس وتفجير الجسور لعلها بذلك تضعف من عزيمة المقاتلين وتربك صمودهم ولكنها لن تنجح ابداً .. لان ابطالنا قد تمرسوا على كل هذا ولم يفت في عضدهم أي شيء ، ولم تعد همجية الغزاة تخيفهم ، بل يزيدهم ذلك إصراراً وثباتاًً للدفاع عن الكرامة الغالية .

 

- هل من كلمة اخيرة تود قولها ؟

نعم هناك الكثير من الكلام .. ولكنه كلام مشحون بالألم والوجع لما نلمسه من تجاهل ذوي القربى لما نعانيه ونعيشه ، وكأننا من كوكب آخر ولا ننتمي لتراب هذه الارض الطاهرة التي رويناها بالدم ومازلنا نقدم القرابين تلو القرابين في محراب الحرية والكرامة التي ننشدها ، نستغرب مدى الصمت المريب لما يدور في جبهة حيفان عريم نشعر بالقهر حينما لا تقدر تضحيات اهلنا وشبابنا .. وينتابنا كثير من الحزن عندما لا نجد ضمادة لإسعاف جريح .. وحينما نزف الشهداء الى المقابر زمراً وفرادى دون بواكي .. .. ورغم ذلك سنبقى حراس أمناء للوطن ، ولن نبرح ساحات الشرف والبطولة إلا بالنصر او الشهادة ، وتلك خصالنا كما عرفتنا الحروب والمعارك ، أشداء ذوي بأس شديد .. 

وفي الاخير نتمنى للابطال في كل جبهات القتال النصر المؤزر ، وندعو كل القيادات الى توحيد الكلمة والقيادة والسير قدماً لتحقيق آمال وتطلعات الشعب المقاوم .. والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته .


المزيد في حوارات
بطل اليمن في المصارعة لعدن الغد: رياضة المصارعة تنحدر ويجب تقديم الدعم والاهتمام الكافي (2)
  نعود لنكمل معكم قرائنا الكرام  الجزء الثاني من مقابلتنا التي حاورنا من خلالها البطل اليمني في المصارعة "جمال الصبري". الذي تطرقنا معه في الجزء الأول من
بطل اليمن في المصارعة لعدن الغد: تعرضت لظلم تحكيمي في أهم بطولة ولم ينصفني احد (1)
-اكثر من يقولوا أنهم ابطال عالم وابطال اولمبيين مجرد مدعين لا أكثر.   كما عودناكم دائما بتسليط الضوء على المواهب اليمنية والشخصيات الطموحة والمكافحة لتحقيق
في حوار خاص لـ "عدن الغد".. مدير معهد جميل غانم للفنون الجميلة: إيجاد موازنة تشغيلية واعتماد شهادة المعهد يعيدان المعهد للحياة
تأسس في سبعينيات القرن الماضي وتحديدا في 1973م كثاني معهد على مستوى الجزيرة بعد معهد الكويت وبإدارة الموسيقار الأستاذ جميل غانم، وبدأت الدراسة فيه مسائية حرة حتى عام




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل : شركة القطيبي تعلن الغاء الاتفاق لصرف مرتبات وزارة الداخلية
مصدر بوزارة الداخلية : قيادات أمنية هددت شركة القطيبي ومنعتها من صرف مرتبات منتسبي الوزارة
القائد الردفاني يشكو قوات النخبة الشبوانية بعدن
عاجل : انفجار قذيفة اربيجي بجندي بحجيف (التواهي )
مرافق مريضة يطعن طبيبة بعدن
مقالات الرأي
في تعليق سابق لكاتب هذه السطور تضمن رسالة إلى سعادة السفير السعودي لدى اليمن السيد محمد آل جابر، كنت قد أشرت
في ١٩٩٢ اجتمعت شخصيات في تعز للتفكير في كيفية معالجة الاوضاع الخدمية فيها والإهمال المتعمد من صنعاء
إشكالية اليمن عبر تاريخها القديم والحديث، والمسببة للصراع والحروب الدائمة، عبر المراحل التاريخية المختلفة،
كل مواطن يمني يحرص على العيش في سلام ووئام، ولكن، هذه الأيام أصبح الناس أكثر إحباطاً واكتئاباً بسبب عدم
    محمد طالب   كتهامي نشأت وترعرعت بأرض تهامة الطيبة التي لاتقبل الاطيبا ارضنا التي حررها رجالنا
صباح القتل عدن ،صباح الموت الأليف ،صباح الطلقة الراقصة، على حلبة اجسادنا ،من خور مكسر وحتى دار سعد صباح الأمن
مرة كنت مسافر من مطار الخرطوم أنا والأولاد وهم بلا جوازات ومضافون بجواز أمهم.في آخر نقطة بالمطار قبل المغادرة
كتطور خطير في الأحداث العاصفة التي شهدتها مدينة تعز في اليمن، مؤخرا، اغتيل العميد الركن عدنان الحمادي، قائد
في المستشفى حيث أعمل، لدينا أكواد نفتح بها غرفة الملابس كل صباح، تأخذ ملابس العمل، ثم في آخر النهار تضعها في
شغلني الخبر الذي قرأته مساء أمس كثيراً.. وجهت ذلك المنشور إلى العديد من التجار..وفي صباح هذا اليوم لا أدري إي
-
اتبعنا على فيسبوك