مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع السبت 11 يوليو 2020 09:19 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الثلاثاء 26 مايو 2020 09:22 صباحاً

الموت يداهم عدن

كنت اعتقد ان الموت في اقبية العنف هو اشد رهبة على النفس , وكنت ارى في الحروب العبثية التي يثيرها العنف اكثر اشكال القتل ايلاما على الاطلاق , ويغضبني نفير قوى العنف وهي ترسل شبابنا وقود لحروبها العبثية , حروبا تزيد من حجم ثرواتهم , بينما الناس يزدادون جوعا وحاجة , في مشهد جنائزي لا يفرق بين من يموت في ساحات المعارك او يموت جوعا في منزله متعفف لا يعلم بحاله غير الله , ولكني اكتشفت ان هناك صنف من الموت اشد ايلاما , هو الموت بالوباء , موت يقتل الانسان من الداخل , فيروس وجد مرتعه في اهمال السلطة , في حالة غياب تام للدولة , وتدمير متعمد للمؤسسة , بنرجسية فردية , وشطط حماسي لا يدرك مخاطر الكارثة , ولا يهتم بحجم الموت , والمدينة .

 

في عدن المدينة التي حررها ابنائها الاشاوس , من موت الصواريخ والقاذفات , لتدخل في موت الاغتيالات , والترويع للأخر والتهجير , موت اشد قساوة على ايدي جلاوزة مدربة للقتل والترهيب , بتموين من يريد يستبيح كرامة وسلامة المدينة , لتخضع لإرادته , ولازال الموت يداهم عدن , على شكل وباء , مقرون بإهمال ولامبالاة للقائمين عنوه عليها , حتى صارت مدينة الموت والمقابر المفتوحة ليلا ونهار , صارت عدن مشهد جنائزي غير مسبوق , يلاحق ابنائها , كوادرها , شخصياتها , ويختار بعناية اخيارها , في طاحونة الموت الدائرة في عدن , يصرخ الناس مطالبين بتفسير مقنع عن حقيقة ذلك الموت الذي حول مدينتهم لجنازة ومقبرة , وعجز واضح للنجاة من ذلك الموت .    

 

موت في ظل عجز سلطة مهما كان تسميتها , سلطة تصارع سلطة لتفرض امر واقع , بمشهد مؤلم بفشل خدمي واداري ومؤسسي , ضحيته المواطن , الذي يفتقد لسبل الحياة الادمية , وعن أي حياة نتحدث لمدينة عرفت الكهرباء مبكرا في العشرينات من القرن الماضي , قبل تعرفها صحاري وبراري الجوار , تعيش اليوم دون كهرباء , وعرفت مبكرا ايضا مشاريع حضرية للمياه وتصريف المخلفات الادمية , اليوم تفتقد لكل ذلك , تحولت احيائها الرائعة لمشهد قروي بدائي و لنقل المياه في احسن الاحوال على ظهور الحمير, واسوى الاحوال على ظهور الاطفال بدبب الزيت , مشهد موجع لمدينة تفقد رونقها الحضري .

المبرر السخيف والسمج لكل القوى السياسية التي تأتي على ظهر دبابة , هو الماضي ذات التركة الثقيلة , ويبقى ذلك اللعين يتخذ من تلك التركة عذرا , مكرر لماسينا , معيدا تكرار المشهد السمج للماضي , مقدما مثالا يشبهه كثيرا , وعجزا في تجاوز ذلك الشبه , بل تجاوز التركة نفسها , ومطلوبا منا ان نحتمل هذا الفشل , وبأدوات الفشل نفسه , فلا نجد غير مثال اسوء , و وعود بلا عهود , وعلى الناس ان تصدق , وما اكثر من يصدقون , ويتماهون مع هذا الفشل , فلا حاجة لنا لقوى هشة تعجز في تجاوز تلك التركة وفي وقت قياسي , حيث الوقت مهم عندما يداهمنا الموت , فهل نحتاج ان يموت كثيرا من الناس لكي ينعم هولا بالسلطة والثروة .

 

كثرت احزاننا , وتراكمت اوجاعنا , من فقدان الكثير من الاعزاء والاصدقاء والخلان والاهل موت بالجملة  , حتى اصابنا الحزن التراكمي , من الصعب حصر الموتى , وعدد المقابر والقبور , نصاب بالصدمات في مدينة مكلومة وجع والم , مصدره اهمال ولامبالاة , نتيجته الاستشراف الوبائي وتفشي امراض غريبة وعجيبة , تختلف عن ما يجري في العالم , يصفونها بمسميات عدة مكرفس وبالطعون الرئوي , دون ان نجد تفسير علمي وصحي لهذا المرض , واهتمام فعلي وعملي لمحاربته , وانقاذ ما يمكن انقاذه , لا القائمين على عدن , ولا التحالف المعني اليوم بإنقاذ اليمن وعدن المدينة التي اتخذ منها التحالف مقرا لقيادته .

 

الله يرحم موتانا , ويرحمنا , ويصبرنا على ما ابتلانا ,وينجينا من الموت الذي يطارنا والاهمال الواقع علينا , وان لا نقبل ان نبقى مجرد ضحايا  في معركة عبثية تدار من وراء الحدود بأدوات الفشل التي تفرض واقعها ومأساتها على المدينة , في مخاض على وشك الانفجار لإنقاذ ما يمكن انقاذه , والبقية لمزبلة التاريخ مع اسلافهم واشباههم الاولين .

تعليقات القراء
465380
[1] لعنة اليمننة دمرت الجنوب وعاصمتة عدن
الثلاثاء 26 مايو 2020
سالم باوزير | حضرموت م شبام
سيستعيد الجنوب دولتة وسيتحسن الحال اكيد سيكون افضل من الغزاة اليمنين

465380
[2] معلق رقم 1 ابلغ رد عليك "كوس امك يا جاهل"
الأربعاء 27 مايو 2020
علي عمر | حضرموت
المنطقة التي نسكنها في جنوب الجزيرة العربي كانت تسمى عبر التاريخ يمن او حضرموت فقط . و الوحدة اليمنية خط احمر و الانفصاليون من امثالك سيتم استئصالهم الخونه عملاء الدرهم و الدينار .



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل: البنك المركزي يصدر بيانا يرد فيه على المجلس الانتقالي بخصوص صرف المرتبات
مستشار رئيس الجمهورية يدعو زعيم جماعة الحوثي إلى "السلام"
ذمار..مسلحون حوثيون يختطفون البخيتي
الحوثيون يردون على دعوة "عبدالعزيز جباري" للسلام (Translated to English )
قوة أمنية تهدم سور ومصلى مول شهير في مدينة عدن
مقالات الرأي
تخرج بين الفينة والأخرى الكثير من التصريحات لقيادات ونشطاء المجلس الإنتقالي بأن هناك قواعد ومعسكرات تتبع
  بقلم/عبدالفتاح الحكيمي. هذا المقطع الدرامي ليس من نسج الخيال أو غير واقعي, بل مشاهدات يومية لما يدور في
  يسير المبعوث الأممي إلى اليمن السيد مارتن غريفث بنفس الأخطاء التي سلكها من سبقه من المبعوثيين الأمميين .
عندما تنقلب حقيقة استمرار راتب الدولة الشهري إلى حلم، ويتحول موعد صرفه الثابت إلى متغير وغائب لعدّة أشهر،
    عادل الأحمدي    بعد نحو ١٦ عاما من أول تمرد مسلح للعصابة الحوثية، وبعد أنهار الدماء التي سالت منذ
لو ان قيادة المجلس الانتقالي التقطت الفرصة الذهبية التي جاءتها مجانا وعلى طبق من ذهب، وسارعت الى اقتناص
  همدان العليي عيّن الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، البريطاني مارتن غريفيث مبعوثا خاصا له إلى
تعلمون يامعالي وزير الكهرباء بما حل بكهرباء المنطقة الوسطى (لودر) بمحافظة ابين من تخريب تسبب في خروج العشرة
فعلا وحتى اللحظة لا يلوح في الأفق اي توافق ملموس في الرياض من خلال الحوار الدائر هناك بين المجلس الانتقالي
لايوجد اختلافا كبيرا في  قراءة الاحداث الجارية في شمال  اليمن وجنوبه ، والتي تؤكد توافقها في التفاصيل
-
اتبعنا على فيسبوك