مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع السبت 04 يوليو 2020 01:07 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
السبت 30 مايو 2020 06:44 صباحاً

حكاية فأر...

 

 

جلس الفأر غير بعيد عن كيبل الكهرباء الذي قرضه بأسنانه حتى مزقه ليغرق المدينة في ظلام دامس..

ثم شعر بوخز في ضميره حين وصلته أخبار من صديقه الغراب يعلمه حجم الكارثة التي أحدثها بقطعه للكيبل..

 

لقد تسببت بموت الكثير من الناس الذين يعانون من ضيق التنفس قال الغراب بحزن عميق..

 

زفر الفار آهة من صدره و قال للغراب راجياً المساعدة: ياصديق كيف نصلح أمر الكيبل و انت تعرف بأني لا أجيد إلا التمزيق..

 

ثم ومضت في رأسه فكره فقال للغراب: انت تستطيع ربط الكيبل...

 لطالما أدهشتني و أنا أراقبك كيف تربط الأسلاك و الأغصان حين تقوم ببناء الأعشاش..

 

شعر الغراب بالزهو و الغرور فقال: لا تهتم لذلك ياصديقي سأصلح الأمر...

 

 أمسك الغراب بطرفي الكيبل المقطوع ليربطه و ما كاد أن يفعل ذلك حتى صعقته صعقة كهربائية أحرقته فخر صريعاً إنبعث على إثرها الدخان من كل أنحاء جسمه..

إشتد حزن الفار فقرر أن يضرب عن أكل الأجبان بكل انواعها حتى الموت..

 

و بينما هو على ذلك الحال جاء إليه خفاش فقال له: مابالك ياصاحبي لقد أصابك الهزال الشديد و توشك على مفارقة الحياة؟

قص الفأر كل الحكاية للخفاش..

ضحك الخفاش حتى ظهرت كل نواجده ثم قال:

 

 يا صاحبي بالعكس لابد عليك ان تفرح و تفخر لقد قمت بعمل بطولي..

 هيا قم كل و عوض ما خسرته من وزن..

 

تعجب الفار و قال: عمل بطولي كيف؟

 

قال لأبد لهذا الإنسان في هذه المدينة أن يبقى منشغلاً بهمومه اليومية من مشاكل الكهرباء و الغاز و غيرها من الخدمات..

 

دعه يستهلك كل وقته و هو يسأل عن الديزل و يتابع الغاطس و هل وصلت السفينة المحملة بالديزل الخاص بالكهرباء..

دعه ينشغل و هو يتسأل إين ذهبت الشحنة..

 دعه يحسب كم الكمية و كم ستستغرق من الوقت لتخدم الكهرباء..

 

ثم نتدخل نحن بمثل ماقمت به انت قطع كيبل هنا، ضرب المنظومة هناك و إن لم نجد هنالك أعذار اخرى يتكفل بها أصحابنا من البشر أنفسهم مثل قطع الغيار و الطقس و الريح..

 

لابد ان يبقى أهل هذه المدينة منشغلين بقوت يومهم، بأمراضهم الذي يتكفل أصدقاؤنا من البعوض و الذباب و غيرها بنشرها بمساعدة بعض أولئك البشر حيث يتركوا لنا البيئة المناسبة للتكاثر و العيش مثل القمامات و المياة الراكدة و مياة المجاري

 

و هنالك مهمات اخرى يقوم بها أصدقائنا من البشر و هي إبقاء اهل هذه المدينة منشغلين بالمشاكل و الحروب الجانبية هنا و هناك..

 

لإنه إن لم يكن يعاني من شيء حينها سيفكر كيف يقضي علينا و إعادتنا إلى كهوفنا و اوكارنا..

 

لم يكد الفأر يسمع هذه الكلمات حتى إبتسم إبتسامة عريضة فتوقف عن الإضراب و بدأ ياكل الجبن بكل شراهة..

 

ولكن الخفاش إقترح أن يضيف له العسل على الجبن نظير بطولاته حد وصفه..

 

أكل الفار الجبن بالعسل بتلذذ و قال و هو مغمض العينين: همممم لم أذق بحياتي مثل هذا الطعم...

 

ولكن الخفاش إمتنع عن إعطائه المزيد و قال له إن أردت المزيد فعليك القيام بمهام أخرى.. 

 

ثم نادى الحيوانات فأقبلت الذئاب و الضباع و الكلاب التي تلتم على كل الولائم و البوم الناعق على الأطلال و الحرباء المتلونة و العقارب و الثعابين التي تنفث سمها و الغربان بسبب حقدها لموت أخيها و القرود التي تبتهج للفوضى و إشعال الفتن..

حتى الحمير جاءت ملبية النداء لأذية اهل المدينة من البشر ..

 

تعجب الفار من تواجد الحمير فما الذي،سيفعله الحمار في أذية الإنسان 

 

أجاب الخفاش الخبيث ألا تعلم ان وجود هذا العدد الهائل من الحمير هو أهم عنصر في نجاحنا..

 

هؤلاء هم معنا رغم أنهم متضررين كالإنسان و لكنهم لايفهمون شيء ونحن نستثمر عددهم الكبير فهو الذي يجعل منا صوت مسموع لدى الاخرين، وجودهم هو الغطاء الذي نعمل تحته بكل أريحية..

 

الحمير ياصديقي مهمة جداً عند الحاجة للحشود و الولاء و الشتم و النيل من سمعة الإنسان...

 

تحت صوت نهيق الحمير المرتفع يا صديقي تتلاشى صوت إستغاثة الإنسان..

 

نبيل محمد العمودي

تعليقات القراء
466088
[1] صنف لنا بالتفصيل ( حسب المواقع من وزير الى المهندس : ومدى تناسبها من حيث القيمة والوظيفة مع الحيوانات المذكورة) حتى نفهم!
السبت 30 مايو 2020
عزام | الجنوب
حتى نفهم كيف تمشي <مافيا الكهرباء> ؟ . ماذا يساوي الوزير ، وماذا يساوي مدير الكهرباء في محافظة ما ، وماذا يساوي المهندس وماذا يساوي ذلك المستثمر في قطاع خاص في الكهربا ء من المعادلة .يعني سوف تحتاج لاصناف من شتى انواع الحيوانات .



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
اندلاع أعنف المواجهات العسكرية بجبهة طورالباحة وحيفان شمالي لحج
صورة نادرة لمواطن مأربي وهو يقدم الضيافة للرئيس السابق وبرفقته أحد ملوك العرب
قيادي بالانتقالي يُلمّح لتقديم تنازلات في الحكومة الجديدة
الشريك: اتفاق الرياض يعيد القضية الجنوبية إلى نقطة الصفر
تركيا تبدأ محاكمة سعوديين غيابيا في مقتل خاشقجي
مقالات الرأي
    عادل الأحمدي    قبل 28 عاماً، عملت لأسبوعين أثناء العطلة الصيفية، حمّالاً في شركة نانا للأغذية،
    نحن في الجنوب وضعنا سيئ جدا جدا وضع منهار والحل فيه يجب ان يعطى اليوم لصوت العقل وعلى الجميع ان يسمع
  جنحوا للتهدئة وكأن شيئا لم يكن ، اوقفوا كل الخطط ، اعلنوا عن حزمه من التدابير الوقائية المؤقتة ، غلفوا كل
في الحقيقة تظل الازمة اليمنية الراهنة من بين الازمات الاكثر تعقيدا بالمنطقة كما ان مسعى تناولها ومحاولة فهم
أصدر المحافظين السابقين للبنك المركزي اليمني المخرب بعدن، محمد زمام وحافظ معياد،أربعة قرارات متتابعة
قمة الإهانة والافلاس السياسي والأخلاقي والوطني لما تبقى من سمعة ومكانة لشرعية الفنادق، أن تلجأ لاستخدام لقب
وصلتني وثيقة موقعة بالدم تحت شعار الطريق إلى صنعاء . تقول هذه الوثيقة : " إدراكا للأوضاع الإنسانية المأساوية
  الإمامة مشروع سياسي سلالي عنصري وافد، يتلفّع بخطاب ديني مغلوط، لا يكتمل التدين وفق منظوره، إلا بتنصيب
انا انسان مثل اي انسان، يحمل في داخله الحب والفرح والحزن، يفرح ويرقص لحظات السعادة، ويحزن ويبكي لحظات
      تحدث الخبير الاقتصادي جون بركنز في كتابه الشهير ”الاغتيال الاقتصادي للأمم “ بشكل مفصل عن
-
اتبعنا على فيسبوك