مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع السبت 08 أغسطس 2020 11:23 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
ملفات وتحقيقات

واقع اليمن اليوم.. عصابة واحدة في صنعاءو عشر في المناطق المحررة

الثلاثاء 30 يونيو 2020 09:12 صباحاً
صنعاء (عدن الغد) خاص:

لايبدو المشهد المعيشي والاجتماعي في العاصمة صنعاء التي يسيطر عليها الحوثيون منذ 5 سنوات مضت على مايرام .
ولكن وبعد 5 سنوات مضت من الحرب يبدو لسان الحال في صنعاء وهو يشاهد حالة العبث والفوضى التي تضرب المناطق المحررة يردد عصابة واحدة خيرا من عشر.
في ال 21 من سبتمبر 2014 احكمت ميليشيا الحوثي سيطرتها على العاصمة اليمنية صنعاء بصورة كاملة .
وفي ال 26 من مارس 2015 اندلعت الحرب في اليمن على امل تخليص اليمن من سيطرة الميليشيات التي امتدت إلى مدينة عدن يومها.
ومع اندلاع الحرب يومها تصاعدت المشاعر المبتهجة باقتراب تخليص صنعاء والمناطق المحيطة بها من سيطرة ميليشيا الحوثي.
ومع مرور السنوات عمت الفوضى على نحو غير متوقع المناطق المحررة وباتت مناطق كتعز وعدن وغيرها من المناطق بؤرة صراعات داخلية لاتنتهي.
ورغم ان الحال في صنعاء ليس على مايرام إلا ان استمرار قوة مسلحة بالسيطرة على هذه المناطق دون تغيير منح هذه المناطق فرصة التقاط انفاسها في مواجهة صراعات داخلية متعددة .
وكان من المتوقع ان تكون المناطق المحررة نموذجا ايجابيا يتم تقديمه في مواجهة المناطق التي يسيطر عليها الحوثيين .
وبعد خمس سنوات من الحرب باتت مناطق الحوثيين تسيطر عليها عصابة واحدة يطلق عليها مجازا ميليشيا الحوثي فيما تعيث عصابات مختلفة بعشرات المسميات فسادا في المناطق المحررة .
وتنقسم محافظة تعز كنموذج بسيط للمناطق المحررة بين أطراف متعددة بعضها توالي الحكومة الشرعية وأخرى تعارضها وثالثة توالي أطراف خليجية أخرى .
وفي عدن ومحيطها لايبدو المشهد بعيدا فالمدينة التي كان يؤمل لها ان تكون منطلقا للعاصمة اليمنية المؤقتة باتت مسرحا كبيرا للفوضى والتناحر بين الميلشيات المسلحة .
وفي ابين وحضرموت والمهرة وسقطرى يتكرر ذات المشهد بشكل مماثل مما يعزز الصورة السلبية لهذه المناطق.
الآمال التي انطلقت وازدهرت في العام 2015 بحرب قصيرة المدى تخلص البلاد من قبضة ميليشيا الحوثي تحولت إلى امال متناثرة ومنقسمة تحلم باستعادة الجزء اليسير من الدولة وحضورها في المناطق المحررة ليس أكثر .


المزيد في ملفات وتحقيقات
رحلة سفر ممتعة إلى صحراء العبر والربع الخالي
العبر وما ادراك ما العبر. هذه المديرية الحدودية المتاخمة لمنفذ الوديعة الذي تتصارع على ايراداته مراكز القوى والنفوذ في هذه البلاد التي تطحن جنوبها وشمالها حروب
تحليل : لملس.. في مواجهة التَرِكة الثقيلة
  تقرير يتناول أهم التحديات والمشاكل المتوقع أن يواجهها محافظ عدن الجديد..     - كيف يمكن أن يواجه الفوضى الأمنية؟   - هل يمكن أن يقف في وجه المتنفذين وتجار
استطلاع : طقس ماطر غير مسبوق يخلف خسائر كبيرة ويهدد المدن التاريخية في اليمن
تعيش مدن اليمن اجواء صعبة في الايام الاخيرة، وتشهد  طقسا ماطرا غير مسبوق لم تشهده المنطقة منذ عقود، وتعاني عدد من المحافظات اليمنية الشمالية




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
من هي المنطقة اليمنية التي لايتجاوز فيها المهر 120 الف ريال يمني فقط؟
عاجل: في ظاهرة غريبة شعاع قوي يضي عده محافظات قبل قليل
وفاة طبيب شهير في صنعاء بسبب كورونا
ارتفاع مرتقب لأسعار الوقود بعدن(Translated to English )
خارطة توقعات هطول الامطار في اليمن خلال 48 ساعة قادمة (Translated to English )
مقالات الرأي
  محمد انعم ..  الشعب اليمني يواجه الموت يوميا بسبب كوارث المجرم عبدالملك الحوثي الذي حول حياة اليمنيين
    = جاء دحابشة الشمال ودمروا دولة الجنوب وكل مؤسساتها ومعالمها وتاريخها وكوادرها ونهبوا ثرواتها
مهرجان يافع بمناسبة عيد الأضحى المبارك كما يعرف عنه السواد الأعظم من الناس. هو مهرجان تراثي سنوي يستحضر فيه
    صالح الديواني* الحوثيون جماعة دينية متطرفة تنسب في تسميتها وكيانها إلى مؤسسها الهالك "حسين بدر الدين
الشيخ في المصطلح أما أن يكون شيخ علم ( مرجعية دينية ) – أو شيخ طاعن في السن ولكن ما نحن بصدده هو الشيخ القبلي
ارجوا صادقاً الا اكون اصدم القارئ الكريم عندما أقول أنني ضد توقيع اتفاقية المصالحة بين جنوبيي الشرعية
    عمر الحار    مثال فتحي عدن، نجيب القاهرة، فكلاهما ارتبطت كتاباته بحياة مدينته وجعلها مخزونا
(حت يحت حتاتة ) أتذكر أننا ونحن أطفال عندما يأتي موسم الجلجل ( السمسم ) في دثينة وبعد أن ننتخه ونجعله على شكل حزم
ما يسمى باتفاق الرياض لم يقدم شيئا للجنوب وأهله ولا للقضية الجنوبية فهو الاتفاق الذي لم يظهر فيه أي طرف شمالي
  في مقالة سابقة طالبت بقتل كل حوثي من أجل أن تستمر الحياة ، ففي قتل الحوثيين حياة لليمنيين ، خاصة وأن هذه
-
اتبعنا على فيسبوك