مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأربعاء 08 يوليو 2020 02:15 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
ساحة حرة
الثلاثاء 30 يونيو 2020 04:59 صباحاً

اللي بيتة من زجاج لايرمي بيوت الناس بالحجارة !؟

لا ترمو أسهم الاتهامات الموجهة ضد مكيش .

نشاهد جميع الأخوة الاعلامين يرمو اسهم "الاتهامات للاخ ": محمود مكيش مدير كهرباء ابين ويصفونه بصفات لم تخطر على راس أحد ماذنب مكيش.!

ما بيدة حاجة فمكيش انسان نشيط ويحب الخير لمحافظتة
هو ابن المحافظة ليس من خارج زنجبار حتى يحقد على
محافظة ابين .

واوجه رسالتي لكل كاتب اعلامي أن يتقي الله في نفسة ويقوم بكتابة المعلومات الصحيحة !!!
يقال إن بعض الظن إثم
فيجب ان لا تقوموا برمي أسهم الاتهامات على محمود مكيش

يقال إن اصابع اليد لا تتساوا
فلا تظلموا مكيش وتشبهوه بالغير
ماذنبه وما حقدكم على مكيش

ارضوا با القليل يأتي الكثير
ارضو با الساعتان يأتيكم الخير والفرج (والله مع الصابرين)

تعالت الأصوات والأدعية ضد مكيش وكثرت الكتابات
وكثر الظلم والحقد علية من المواطنون. مكيش عمل كل ما باستطاعتة ويحاول ومازال يحاول لفعل الخير لزنجبار.

لكن لم نتفق ان أحد المواطنون يقم بدفع فاتورة الكهرباء والغير لم يقم بدفع الفاتورة فكيف ترون انفسكم على حق ام على باطل

يقال مثل قديم يد واحدة ماتصفق؟!


واوجه رسالتي لكل اعلامي أن يتقي الله بنفسه ويكون صادق مع نفسه ثم مع الآخرون .



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

ساحة حرة
أعتذر البلجيكيون عن فظائع ملكهم "لويبولد" في الكونغو الأفريقية، أعتذر الإيطاليون لليبيين عن جرائم موسوليني
  اليوم نلاحظ من فترة أن بريطانيا تتعمد أن تنبش لنا عن صور قديمة من تاريخ تواجدها الذهبي في عدن مثل الارملة
ركب الجميع السفينة وركب الأب الصالح ومعه ابنائه عدا من تخلف منهم وركب الناس والدوآب من كل زوجين اثنين. كانت
لم يكن يوم 7 يوليو الدموي من عام 1994م يوما طبيعيا كسائر الايام الاعتياديه الاخرى في حياة الشعب الجنوبي ولم يكن
جهود شخصية باذرت فيها فنانة اليمن الفنانة أمل كعدل حول قضية صندوق التراث الخاص للمبدعين الذي تم توقيفه
حملة العشوائي العشوائية شبية بفلكلور الرقصات الشعبية ومنها دورة العروس وعلى امسيف وعلى امحناء والليوا
سبعة يوليو اليوم الاسود في تاريخ الجنوب.،هذا اليوم الذي لم يترك فيه الاحتلال في عام 1994م.وحتى اليوم اي شيئ جميل
  رسالة إلى ابنتي تلك التي لم تأتي بعد !!و لم يخطر على بالي مجيئها لأني ما زلت أحتاج لاهتمام أمي و لست مناسبة
-
اتبعنا على فيسبوك