MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأحد 20 أغسطس 2017 05:01 صباحاً

  

عناوين اليوم
استعراض صورة

"المرتبات المُمغنطة"

محمد جميح "المرتبات المُمغنطة" هي كذبة الحوثيين الجديدة. بعد أن وعدوا بصرف نصف راتب شهر سبتمبر بداية السنة، عادت صحيفة "الديار" الموالية للحوثي تعد موظفي الدولة بما أسمته "المرتبات المُمغنطة"، مؤكدة أنه انتهى عصر "النقود الورقية". كتبت الصحيفة على صفحتها الأولى: "وداعاً للأوراق النقدية.. أهلاً بالزلط الإلكترونية". لا ندري كيف ستصرف هذه "المرتبات الممغنطة"، لكنننا ندري أن جراب "الحواة" مليء بالثعابين والكذب والشعوذات. وأن عبدالملك سيخرج آلاف الأرانب من تحت قبعته... ربما قصد الحوثيون بكلمة "مُمغنطة" أنها مشتقة من "المغط"، وهو البلع باللهجة اليمنية، حيث بلعوا بلداً برمتها. مهما يكن، فإن على أعضاء هيئة تدريس جامعة صنعاء رفع الإضراب، وعلى كافة الموظفين الاستبشار بـ"عصر الزلط الإلكترونية...العصر الحوثي المُمغنط" "وأدرك شهرزاد الصباح، وما استحت، ولا سكتت عن الكلام المباح"...
المزيد من الصور
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل : مقتل شاب اثر عراك بالأيدي بكريتر
عاجل : مجهولون يغتالون حارس فندق العمدة بعدن
هل غادر اللواء عيدروس الزبيدي صوب الضالع ؟
عاجل: اشتباكات بين قوة من المقاومة وقوات الأمن بخورمكسر
أبو همام اليافعي: اعتصامنا سلمي ولم نطلق الرصاص على أحد
مقالات الرأي
الامة الجنوبية عن بكرة ابيها خرجت دفاعاً عن الوطن عن الجنوب الحر العظيمة خرجت شرائح الوطن محارباً و إعلاماً و
ليتذكر معي شباب المقاومة الوطنية الجنوبية وخاصة من شارك معنا في معارك عدن تلك الأيام الصعبة منذ بدأت معارك
الوالد المناضل الرئيس علي ناصر محمد.. أقراؤك السلام  واكتب اليك من عروس البحر والمرفأ عاصمه الدولة التي
(إن الثأر الوحيد المُقّنع أمام الدم المراق ، إنما يكمن في إراقة دم المجرم ) رينيه جيرار  . لاريب إن ظاهرة
أي قضية كبيرة كانت او صغيرة مهما تكن عادلة وواضحة ومهما يكن الظلم او القتل والتنكيل يُرتكب تجاه أي جماعة او
في مارس من هذا العام التقيت مع الدكتور رفعت السعيد وهو امتداد للقاءاتنا في عدن والقاهرة ودمشق وغيرها من
الذي لا يدرك ماذا تعني كلمة سياسية ولا يفهم اسسها وقواعدها وإسرارها ونسب نجاحها ومقومات فشلها عليه ان لا يدخل
في الوقت المحدد تماماً، عند الحادي عشرة إلا عشرة إنطفت الكهرباء، و هذه الدقة في المواعيد دائماً ما تثير فضولي
بدون الحوثيين لن تخسر اليمن شيئا بل كانت ستستمر المرتبات وستبقى التعددية السياسية وستتعايش الأحزاب مثلما
  عام 2015م، سيطر تنظيم القاعدة على مطار الريان الدولي، ضمن سيطرته المحكمة على مديريات ساحل حضرموت، سنة
-
اتبعنا على فيسبوك