قوة حماية المنشآت الحكومية.. دور محوري هام لحماية محطة كهرباء حجيف بعدن


الخميس 11 أكتوبر 2018 05:09 مساءً

عدن (عدن الغد) خاص:

عدن - خاص

يبذل أفراد قوة حماية المنشآت الحكومية بمحافظتي عدن ولحج بقيادة القائد عبدالواحد بن عفيف، جهودا كبيرة لحماية المنشآت والمؤسسات الحكومية عقب تحرير المحافظتين من غزو المليشيات الحوثية.

عقب الحرب مباشرة تأسست قوة حماية المنشآت الحكومية بدءا بمجموعة من المقاومة الجنوبية في عدن بقيادة القائد عبدالواحد بن عفيف وبأفراد جميعهم من أبناء مدينة عدن الذين شاركوا في دحر مليشيات الحوثي وتطهير عدن منهم.

بدأت قوة حماية المنشآت الحكومية والتي تتبع قوات الدعم والإسناد استلام عدد من المؤسسات والمنشآت في اطار التنسيق التام مع قياداتها الحكومية وبإشراف ضباط من التحالف العربي وعلى وجه الخصوص دولة الإمارات العربية المتحدة التي وفرت الدعم الكبير لهذه القوات.

كانت محطة كهرباء حجيف في مديرية المعلا بالعاصمة عدن إحدى المنشآت الحكومية التي تحميها قوة حماية المنشآت.

يبذل أفراد قوة حماية المنشآت جهودا كبيرة لحماية إحدى أهم المنشآت التي تقدم منفعة كبيرة للمواطنين والمتمثلة في محطة كهربائية تغذي منازل المواطنين وتنيرها لهم.

التقينا في نزول ميداني مع قائد وأفراد القوة المكلفة بحماية محطة كهرباء حجيف والذين كانوا منضبطين في دوامهم ويقومون بمهامهم على أكمل وجه.

قائد القوة المكلفة بحماية المنشأة هاني البريكي شرح طبيعة مهامهم في حماية المحطة قائلا: أن مهامهم تبدأ في حراسة مباني المحطة الكهربائية والأحوش المرفقة بها.

وأشار البريكي أن محطة كهرباء حجيف تنقسم الى قسمين ( أ ، ب) إحداها حكومية فيما الأخرى مستأجرة من تاجر (خاص).

وأضاف ان الافراد القوة يوفرون كامل الحماية للمهندسين في المحطة وكذا قسم الطوارئ حيث يضطرون في احيان كثيرة للنزول ميدانيا مع المهندسين الى مواقع الخلل لحمايتهم من البلاطجة.

واردف أن من مهام القوة أيضا استقبال شاحنات الوقود والاشراف على تفريغها لحمولتها في الخزانات المخصصة لذلك ومراقبة الكمية المتبقية في الخزانات من خلال عدادات خاصة.

البريكي أكد في حديثه أن الكثير من الصعوبات والعقبات تواجه عملهم لكن اصرار الافراد والمتابعة الدائمة من القيادة تتجاوز تلك الصعوبات والعقبات وتعمل على اتمام مهام قوة حماية محطة كهرباء حجيف.

وتابع أن التنسيق الكبير بين قوة حماية المنشآت ومؤسسة كهرباء عدن ممثلة بمديرها الأستاذ مجيب الشعبي وكذا ادارة محطة كهرباء حجيف عملت على انجاح مهام قوة الحماية ووفرت لهم جوا طبيعيا لاتمام عملهم، حيث لا تخرج أي قطعة من المحطة الى بورقة رسمية.

من الأشياء الجميلة التي ابتدعها افراد قوة حماية المنشأة حرصهم على تجميع قطرات الوقود "الديزل" التي تخرج من جوانب الشاحنة وملئ عدة براميل منها واعادتها الى مؤسسة الكهرباء، وكذا الزيت المرتجع ليتم اعادة تكريره او الاستفادة منه في اماكن اخرى.

كما يقوم الافراد بتجميع قطع الغيار المرتجع في حاوية خاصة وكل فترة زمنية يقومون بتسليمها لادارة المحطة واخذ استلام منها بذلك.

ادارة محطة كهرباء حجيف اثنت على الدور الكبير الذي تقوم به قوة حماية المنشآت وتوفيرهم الأمان للمهندسين والموظفين المحطة وكذا احترامهم الكبير لكل العاملين وعدم تجاوز نطاق عملهم.

في الختام أكد أفراد قوة حماية محطة جحيف على التزامهم التام ببذل كل ما يستطيعونه من جهود في سبيل الحفاظ على المحطة ومحتوياتها وتأمين موظفيها.

كما أكدوا أنهم رهن إشارة قيادة قوة حماية المنشآت بمحافظتي عدن ولحج ممثلة بالقائد عبدالواحد بن عفيف لحماية أي منشأة أو مؤسسة حكومية.

 

*المركز الإعلامي لقوة حماية المنشآت الحكومية عدن – لحج

http://adenalgd.net/news/342119/
جميع الحقوق محفوظة عدن الغد © {year}