تقرير: المياه شريان الحياة . . في لحج . . تعود إليها الحياة


الجمعة 12 أبريل 2019 06:13 مساءً

لحج ((عدن الغد)) خاص

المياه شريان الحياة . . في لحج . . تعود إليها الحياة

تدشين حملة قطع الربط العشوائي للمياه عن المخالفين . . و تشغيل مُوَلِّد كهربائي و مختبر و خَزَّانَات جديدة للمياه و الوقود

مليار و 400 ألف ريال يمني مديونية المؤسسة لدى المواطنين و الحكومة

(( عدن الغد )) ــ تقرير / عيدروس زكي :

معالي اللواء الركن أحمد عبد الله علي تُركي ، محافظ محافظة لحج رئيس المجلس المحلي للمحافظة قائد اللواء 17 مشاة ، حفظه الله و رعاه ، منذ الوهلة الأولى لتعيينه محافظاً للمحافظة ، في يوم الأحد الموافق 24 ديسمبر 2017 م ، شرع في فتح ملفات الخدمات الضرورية المتعلقة بتنمية محافظته و مواطنيها ، و عكف بالغدو و الآصال ، و نازل النهار مشتغلاً بالحيوية مشتعلاً بالنشاط ، و واصل ليله عاملاً بالعزيمة نفسها من أجل رعيته ، حين وجدهم لحظة تعيينه من دون المستويات المطلوبة و ذلك على خَمْس أساسات حياة المواطنين المتصدِّرة في : الماء و الكهرباء و الصحة و التعليم و الطرق ، أي أنه لم يجد هذه المرتكزات الخمس تحتويهم و لم يكونوا يشعرون بها أصلاً واقعاً محسوساً بالأيادي ، إذ شاء الله تعالى أن يجعل من هذا " الإنسان الإستثناء " رجل المرحلة المحافظ " تُركي " من الذين أحسنوا الحُسنَى و زيادة ، بحمده رب العالمين ، فعمل جاهداً على توفير ــ و لو بالنِّسَب المعقولة ــ ما أمكن إنجازه من الحكومة و المنظمات الدولية الداعمة للبلاد ، على صُعُد خدمات المجالات الرئيسة تلك ، و إنه لصدقاً بمسيرته التنموية الميمونة يهيم عشقاً بمحافظته " لحج " و هو عدلاً من المفلحين و في قرار مكين .

لقد استشاط معالي اللواء الركن أحمد عبد الله علي تُركي ، محافظ محافظة لحج رئيس المجلس المحلي للمحافظة قائد اللواء 17 مشاة رئيس مجلس الإدارة للمؤسسة المحلية للمياه و الصرف الصحي بالمحافظة ، حفظه الله و حماه ، غضباً و فاضت عيناه من الدمع حسرةً على العباد ــ و كاتب هذه السطور (( عيدروس زكي )) من الشاهدين على عصره عن كثب ــ لانعدام إكسير الحياة و شريانها (( المياه )) في أرض الماء و الخضرة و الوجه الحسن نفسها " لحج " من فترة قبل إندلاع الحرب و في مدة أعقابها ! ؟ . . و اعتصر المحافظ " أبو شائع " الألم أيضاً لما رآها من عملية تجريف منظمة لأدوار المؤسسة المحلية للمياه و الصرف الصحي بمحافظة لحج ، و تجريدها من مهماتها الرسمية في حياة مجتمع المحافظة ، حين ذهبت كل حارة من حارات عاصمة محافظة لحج مدينة " الحَوطَة " ، تحفر بئرها الحصرية بها ، لإرواء سكانها من العطش ، لكن ذلك الفعل في الوقت ذاته ، يؤدي إلى زوال المدينة من الوجود . . فأعلن المحافظ " تُركي " باكراً و قبل فوات الأوان حال الطوارئ القصوى ، في هذا القطاع الحيوي المهم لحياة أُنَاس محافظته ، و طرق الرجل أبواباً عدة حكومية و ممثليات دول نصيرة لبلادنا ، عوناً منها لقطاع المياه بمحافظة لحج ، كما رفد المؤسسة المحلية للمياه و الصرف الصحي بالمحافظة بدماء قيادة متجددة لها مشهود لها خبراتها السالفة المتراكمة الناجحة في الإمساك المحكم بزمام أمور المؤسسة ، تَمَثَّلَت في شخص المهندس الشيخ عادل محمد سعيد حيدر العطوي ، الذي تم تعيينه مديراً عاماً تنفيذياً للمؤسسة ، في يوم الخميس الموافق 18 أكتوبر 2018 م ، و كان " أبو صبري " و ما زال و سيظل بمشيئته عزَّ و جلَّ ، عند حجم المسؤولية ، فنفض الغبار عن المؤسسة و آلاتها و آلياتها و أصولها معيداً إليها الحياة من جديد ، و أمد المؤسسة بالحديث منها ، و بمشاريع إستراتيجية نفخت في وجدانها فأنعشتها ، و بتر الربط العشوائي و استأصله من جذوره ، من حول الحقل المائي بمنطقة مَغرَس نَاجِي بمديرية تُبَن بمحافظة لحج ، و هو الحقل عينه الذي ينعم على مدينة الحَوطَة و سكانها بالمياه ، فيما الربط العشوائي للمياه من الحقل أقدم عليه ضعفاء النفوس الذين يحبون أنفسهم فأسقوا مزارعهم النباتية و الحيوانية الاستثمارية المحيطة بالحقل منه بأنانية مفرطة على حساب سكان مدينة الحَوطَة ، لإضعاف غوثهم بالمياه و منع وصولها إليهم ، و حقَّق إجتثاث الربط العشوائي للمياه رسالته الإنسانية السامية ، بيد أنه أسهم في انطلاق عجلة المؤسسة بسلام في خدمة تقديمها مياه الشِّرب النَّقية لمواطني مديريَتَي الحَوطَة و تُبَن بمحافظة لحج ، و إسعافهم بها .

حملة قطع الربط العشوائي

يقول المهندس الشيخ عادل محمد سعيد حيدر العطوي ، المدير العام التنفيذي للمؤسسة المحلية للمياه و الصرف الصحي بمحافظة لحج : (( بناءً على توجيهات معالي اللواء الركن أحمد عبد الله علي تُركي ، محافظ محافظة لحج رئيس المجلس المحلي للمحافظة قائد اللواء 17 مشاة رئيس مجلس إدارة المؤسسة المحلية للمياه و الصرف الصحي بالمحافظة ، حفظه الله و رعاه ، دَشَّنَا رسمياً ، يوم الخميس الموافق 11 أبريل 2019 م ، حملة قطع المياه عن المخالفين في طريقة توصيلها من الحقل النائي لمنطقة مَغرَس نَاجِي بمديرية تُبَن بالمحافظة ، و كذا فصلها عن غير المسددين الديون التي عليهم للمؤسسة ، و رافقنا في الحملة العميد الركن محمد حسين الغرابي ، قائد قوات الأمن الخاصة بمحافظة لحج ، و الأستاذ لؤي عبد الحكيم أحمد الصُّبَيحِي ، مدير إدارة الشكاوى و التظلمات بديوان المحافظة ، و تمضي عملية الإقتلاع اللَّا قانوني للتوصيل العشوائي للمياه من النقل ، في هذه الأثناء ، سيراً حسناً طبيعياً لتبث في عقول أولئك المعاكسين ثقافة تسديد ما عليهم للدولة في قطاع المياه من مديونيات مالية ، و تصرع حملة الفصل المخالفين ليعوا ما اقترفوها من جرائم بحق البشرية عند مدهم للمياه من الحقل من دون أي وازع من الدّين أو رادع من الضمير ، و هم بذلك العمل عليهم الإدراك أنهم منعوا المياه من وصولها إلى سكان مدينة الحَوطَة عاصمة المحافظة ، و الحملة نفسها مستمرة زهاء 10 أيام )) .

مُوَلِّد و خَزَّان و مختبر و ورشة

و أضاف المهندس الشيخ عادل . . قائلاً : (( لقد أصلحنا المُوَلِّد الكهربائي المُكَرَّس لحقل منطقة مَغرَس نَاجِي ، و هو الآن يعمل عند انقطاع الكهرباء العمومية عن الحقل ، و يُشَغِّل 17 بئراً ، بالإضافة إلى بوستر بمب مدينة الحَوطَة ، كما عملنا قبل شهر على إنشاء مختبر علمي للمياه و بناء ورشة في الحقل ذاته ، بدعم من الهيئة الطبية الدولية ، و كما أنجدنا حقل مَغرَس نَاجِي ، بخَزَّان عملاق جديد لحفظ وقود الديزل ، سعته تصل إلى 100 ألف ليتر ، مُقَدَّم من منظمة الأمم المتحدة للطفولة الـ (( يونيسيف )) بالشراكة مع مشروع المياه و الصرف الصحي للمدن الحضرية التابع للبنك الدولي )) .

مديونية المؤسسة مواطنون و حكومة

و أردف بقوله : (( إن مديونية المؤسسة بلغت اليوم ، ملياراً و 400 مليون ريال يمني ، لدى المواطنين و الدوائر الحكومية ، و هنا ننتهزها فرصة لدعوتهم كافة إلى سداد عليهم من مديونيات ، لكي يسهم ذلك في السير قدماً إلى الأمام بالمؤسسة المحلية للمياه و الصرف الصحي بمحافظة لحج ، بثبات ليمكنها من التغلُّب على الصعاب الماثلة في سُبُلها و تجاوزها و تقديم خدمة المياه إلى المواطنين و خيرها الدَّفَاق بكل يسر و دون أي عناء )) .

مَضَخَّة دَنَدار و خَزَّان الوَهْط

و بشأن إيصال خدمة المياه إلى الخَزَّان العام في مشروع مياه (( دَندَار )) الكائن بمنطقة الدُّبَّاء بمدينة الحَوطَة ، أكد المهندس الشيخ عادل ، أكد أن المؤسسة عملها في هذا الخصوص يتواصل راهناً ، من أجل تركيب له المَضَخَّة الخاصة به حتى يصبح الخَزَّان واحداً من إحرازات نشاطات المؤسسة الفاعلة المُتَوَّجَة الهادفة تلبية احتياجات مدينة الحَوطَة من المياه . . موضحاً أن منطقة الوَهْط بمديرية تُبَن ، جرى رفدها هي أيضاً بخَزَّان للمرام الإنساني النبيل عينه .

مشروع المياه و الصرف الصحي

و حول مشروع شبكة المياه و الصرف الصحي و محطة المُعالَجَة لمديريَتَي الحَوطَة و تُبَن بمحافظة لحج . . قال المهندس الشيخ عادل محمد سعيد حيدر العطوي ، المدير العام التنفيذي للمؤسسة المحلية للمياه و الصرف الصحي بالمحافظة : (( إن هذا المشروع الإستراتيجي الضخم يتبع وزارة المياه و البيئة متمثلة في مشروع المياه و الصرف الصحي للمدن الحضرية بالوزارة و المؤسسة المحلية للمياه و الصرف الصحي بمحافظة لحج ، و تمول المشروع الحكومة اليمنية بنسبة 22 % و يموله البنك الإسلامي للتنمية بمدينة جِدَّة بالمملكة العربية السعودية الشقيقة بنسبة 78 % ، و مقاول المشروع مؤسسة (( العرامي )) للمقاولات العامة ، و استشاري المشروع الهيئة الإستشارية لجامعة الخرطوم بجمهورية السودان الشقيقة بالتعاون مع شركة (( أرابتك جردانة )) ، و يتكوَّن المشروع من إنشاء شبكة لمياه الشِّرب النَّقيَة ، و شبكة للصرف الصحي ، و محطة للمعالجة ، و كذلك إنشاء محطَتَي رفع ، المحطة الأولى تقع بمنطقة العدني بمدينة الحَوطَة ، و المحطة الأخرى تقع بُعد 500 10 Station ، من الخط النَّاقِل ، بالإضافة إلى الخطوط الرئيسة التابعة له ، و المشروع توقَّف بسبب أوضاع الحرب ، وتم قطع أشواطاً كبيرة من مدى الإنجاز ، و نحن حالياً نسعى بطاقة بذل جبارة مضاعفة مضنية لاستئناف استكمال العمل فيه مجدداً ، لكونه أحد المشاريع الفارعة جداً لمواطني مديريَتَي الحَوطَة و تُبَن بمحافظة لحج )) .

بهجة المواطنين لا توصف

سادت وجوه مواطني مديريَتَي الحَوطَة و تُبَن بمحافظة لحج ، فرحة عارمة لا توصف ، إزاء الإجراءات القانونية المتخذة في حق المخالفين لإمدادات المياه ، كما أن البهجة غمرتهم حال وصول مياه الدولة إلى منازلهم ، و هذا هو النظام المتبع المسؤول لدى الحكومة في توفير الخدمات الأساسية للمواطنين ، و تَقَدَّم المواطنون إلى محافظ محافظة لحج " تُركي " ، و إلى المدير العام التنفيذي للمؤسسة المحلية للمياه و الصرف الصحي بالمؤسسة " العطوي " ، بعميق الشكر و غزير العرفان ، لجهودهما العملية الصارمة التي أثمرت إعادة المياه إلى مجدداً إلى منازلهم ، عقب انقطاعها عنهم منذ قبيل بدء الحرب و بعدها .

http://adenalgd.net/news/379384/
جميع الحقوق محفوظة عدن الغد © {year}