مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الجمعة 19 أكتوبر 2018 02:45 صباحاً

  

عناوين اليوم
كتابنا
عادل حمران
عادل أحمد حمران مديرية الضالع محافظة لحج طالب في كلية إعلام عدن
انكسار النفس #قبل_الزفة
الجمعة 31 أغسطس 2018 06:21 مساءً
  شاهدت فلم قبل الزفّة كان قمة الروعة اندهشت منذ البداية صدموني الحاضرين كانوا من شتى فئات المجتمع وجدت احدى الزميلات حضرة ومعها اسرتها كامل الام و الأب و الاخوان وحتى الجدة معظم سكان
همسة للحزام الامني
الخميس 19 يوليو 2018 05:04 مساءً
  وجدت صديقي يمشي في احد شوارع الضالع بخطوات مهزوزة وملامح مقلوبة اقتربت كثيرا منه وحاولت الحديث معه وسؤالي عنه وعن اوضاع الحزام وخصوصا وهو احد رجال امن الضالع ، قلي خلها ع الله يا عادل ، قلت
رمضان شهر الخيرات أم موسم الأزمات !
الأربعاء 15 يونيو 2016 01:57 صباحاً
بلذة الانتصار استقبلت عدن شهر رمضان هذا العام و مازال العدنيون يتذكرون جيدا ملامح رمضان في العام القادم ما بين قصص وأوجاع وحياة نزوح و تشريد كان رمضان الماضي من أصعب الشهور التي مرت بها عاصمة
الضالع حينما ينفذ صبرها يا ضبعان
الجمعة 14 مارس 2014 08:37 مساءً
من يتخيل أنه سيصل الضالع .. بتلك السهولة والصعوبة معاً ...!! دخلنا المدينة والحشود تتجمع بشكل سري و الباصات تدخل الواحد بعد الآخر كانت هناك العديد من النقاط التابعة للمجرم حيدر حينها وكذلك أمن
مستقبلي ضايع ومستقبل أبني كيف ؟؟
الثلاثاء 11 مارس 2014 09:18 مساءً
منذ فترة ليست طويلة عزمت أن اترك السياسة والكتابة معا وأهتم با الجانب الدراسي ولكن للأسف لم استطع ،المتغيرات صعبة والأمور تهرول إلى الوراء ،أخاف أن يكون صمتي مشاركة وان يذهب مستقبل ابني إلى
حبتور الجامعة وأنسام الجنوب
الثلاثاء 18 فبراير 2014 07:08 مساءً
مثل عربي أصيل المجرب لا يجرب وحديث نبوي شريف قال عليه الصلاة والسلام((لا يلدغ المؤمن من جحر مرتين ))انطبقا كلاهما عن رئيس جامعة عدن عبد العزيز بن حبتور ،منذ أن تولى زمام أمور جامعة عدن لم ترى منه
جيش وطني في صنعاء ومحتل في عدن
السبت 15 فبراير 2014 04:16 مساءً
 الوضع مخيف جدا و الباص بدون ركاب كنت منهمك في مراسلات الواتس آب لعلي اخرج بنفسي واحلق بروحي في عالم آخر غير عالم المنصورة المخيف .    طلعت امرأة عدنية تتكلم وقلبها يرتجف مستعجلة جدا،
من يستحق الإعدام ألمرقشي أم ضبعان ؟!!
الاثنين 03 فبراير 2014 01:01 مساءً
في زمن انقلبت فيه الموازين أصبح القاتل حراً طليق يرتكب جرائمه بشكل يومي دون حسيب ولا رقيب, يصوره البعض على انه بطل كل ذلك لأنه شمالي ,هناك في السجن المركزي بصنعاء يقبع خلف قضبان تلك العصابة
سفيرة بريطانيا و محافظ الضالع !!
الأربعاء 29 يناير 2014 09:53 مساءً
بكت تلك اليهودية حين شاهدت صور من مجزرة سناح التي راح ضحيتها عشرات الشهداء والجرحى ذرفت دموعها بحرارة بمجرد صورة حركت مشاعرها وهي لم تسكن الضالع ولم تستنشق هوا الحرية في ضالع الصمود لم تترعرع
دموع جامعية في عدن… تبا لصرحا ليس للفقراء حظا فيه
الاثنين 20 يناير 2014 12:48 مساءً
أنهمرت دموعها بغزارة وهي تهتف، الله لا سامح حبتور ولا عزان،، اقتربنا نحوها لهول الكلمات تلك ،، فأسرعت لمسح دموعها بقطعة منديل بللت بالدموع ،، حاولت ان تجفف بعض دمعاتها، لكن دون جدوى، فمازال
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
البخيتي: الهجوم على حميد الأحمر غير مبرر ومن حقه المنافسة حتى على رئاسة الجمهورية
توضيح هام حول منخفض جوي بعدن
عاجل : انقطاع التيار الكهربائي عن عموم مدينة عدن
الرئيس الأسبق لليمن الجنوبي يطالب بوقف الحرب وتشكيل مجلس رئاسة وحكومة وفاق وطني
العثور على جثة شخص بين عدن وابين
مقالات الرأي
ليس عيبا ان تحتفل قوات الجيش والامن في عاصمة محافظة ابين بالعيد ال55 لثورة ال14 من اكتوبر المجيدة 1963م تلك
السيناريو الذي يلوح في الأفق والذي تم إعداده بعناية فائقة من قبل  قوى إقليمية وخارجية والغرض منه تغذية
  السيناريو الذي يلوح في الأفق والذي تم اعداده بعناية فائقة من قبل قوى إقليمية وخارجيه والغرض منه تغذية
-المصيبة عندما يكون الثائر والمقاوم مناطقي. والمصيبة تكبر عندما يكون مناطقي ومثقف. إلى هنا ويمكن إصلاح الخلل
إنها ليست سُعاد التي تغنى بها المحضار وأضناه البحث عن طريق الوصال بها . سعاد التي ننشدها اليوم هي معشوقة كل
مهما تعاظمت بؤر الفساد أو هيمنة الإفراد او الجماعات او قويت شوكة المتنفذين لابد من حضور يوم اسود يقتحم الجميع
خبر صادم ومفجع تناقلته وسائل الإعلام المختلفة تفيد بمصرع تسعة شبان بمحافظة عدن بسبب تعاطيهم خمر بلدي مضاف
استقبال تعيين الدكتور معين كرئيس وزراء جديد اختلف بين نخب الشمال والجنوب، أو الغالبية منهم، وكذلك بالنسبة
نسمع اليوم صخباً وجعجعة ونياحاً على رئيس مجلس الوزراء السلف الدكتور الوطني المخلص أحمد عبيد بن دغر وتخوف من
عندما يغير الأفراد والمؤسسات اسماءهم فإن حقوقهم المسجلة باسمهم السابق يكون فيها اشكالية حقوقية , مالم ينص
-
اتبعنا على فيسبوك