مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الخميس 16 أغسطس 2018 12:54 مساءً

  

عناوين اليوم
كتابنا
أسامة الشرمي
يا ويلنا!
الاثنين 09 مايو 2016 09:27 صباحاً
  كيف أصبحنا نرفض السلام؟، كيف بتنا في عزلة من التاريخ! من العصر! من التكنولوجيا وكرة القدم وحتى من الشعر الجاهلي وكل ما فيه من قيم.بتنا متسرعين حتى في رفض جهود السلام، أعلن المبعوث الأممي
الشرعية للإنسان!
الخميس 10 ديسمبر 2015 02:19 صباحاً
  كادر مكتب رئاسة الجمهورية الرافضين للانقلاب يتعرض لضغط مستمر لتركيعهم ، وكأن البعض يعمل ليصبح كل واحد منهم جميلة جميل ، الرئيس هادي إن كان لا يعلم حتى اللحظة أن كادر الرئاسة الذي أعلن موقف
(أبين) أرض الله المختارة
الخميس 03 ديسمبر 2015 09:48 صباحاً
  هي أرض الله المختارة لاصطفاء أحرار الأرض من يملؤها عدلاً وسلام بعدما ملئت ظلماً وجوراً ، لهذا ما يفتئ العابرون عليها إلا أن يذيقوها مرير أحقادهم، وهم بين أمرين إما لئيمٍ يطفق يخسف عليها
الاستثقاف الشمالي
الأحد 22 نوفمبر 2015 12:28 صباحاً
  عندما بدأنا كإعلاميين جنوبيين في استخدام مفردة (المقاومة) كنا نقصد فحواها لغةً واصطلاحاً، فالشمال كان حينها يهاجم الجنوب ، والجنوب كان يقاوم الغزو الشمالي والأحتلال الشمالي والتدخل
المحافظ بعيون عدنية
السبت 24 أكتوبر 2015 12:22 مساءً
  عبدالرحمن أنيس: تعيين المحافظ جعفر قرار صائب أنا: الرجل بعيد عن عدن يا صديقي عبدالرحمن أنيس: لا تنساش أنه عدني وابن الشيخ عثمان واحتكاكه بعمق عدن الاجتماعي يجعله قريب جداً من مشاكل
عفواً ناطق الأصلاح
الخميس 22 أكتوبر 2015 08:45 صباحاً
  قبل الخوض في عبدالملك (ناطق الاصلاح)، ليعلم الجميع أنني وصديقي العزيز فتحي بن لزرق تربطنا علاقة متينة جداً، وانتقادي لرأي بن لزرق على صفحات الفيس بوك لم يكن الأول، كما أنه لم يكن أول منشور
الفرصة الخليجية والأروبيين
الخميس 15 أكتوبر 2015 09:17 صباحاً
لعلي افرغ مافي جعبة ذاكرتي السياسية الصغيرة، أملاً ألا يستمر الكهول في ممارسة السياسة بضرب من أسرار الشعوذة التي لا يفهم طلاسمها إلا هم وحدهم لا شريك لهم، وأنا هنا لا أنكر عليهم اتقانهم
تهجين الثورات ينتج التطرف
الأحد 04 أكتوبر 2015 06:48 مساءً
: ذات نهار أواخر العام 2011 وجهت لي دعوة من السفارة الفرنسية بصنعاء لشرب الشاي في بيت السفير الفرنسي على شرف البروفيسور الفرنسي المعروف "جيلس كابل". في ذلك اللقاء برجل قرأت له أكثر من مرة حرص كلا
وحشية الجنوبيين
السبت 21 فبراير 2015 10:28 صباحاً
”ويمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين" .. صدق الله العظيممصدر رسمي: يؤكد أن مسلحين يشتبه انتماؤهم للقاعدة يستغلون باص نوع هايس برقم 3/3993 ،يرتدون ملابس نسائية قاموا بالهجوم على منزل قائد
فتاة الحجارة!
الجمعة 24 أكتوبر 2014 10:36 صباحاً
    قبل كتابة هذا المقال بدقائق شاهدت مقطع فيديو لجماعة داعش وهي تنفذ حد الرجم بحق فتاة أحضرها إليهم والدها كما يبدو في التصوير. الفتاة طالبت الأب بالمسامحة طيلة التسجيل حتى انهالت عليها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
سعر أضحية بلودر يحطم الرقم القياسي.. فكم كان ثمنه؟
نجل شقيق صالح يطرح شرطاً للمصالحة مع الرئيس هادي
قسم شرطة القاهرة بعدن تضبط محتال في مواقع التواصل الاجتماعي وتحيله للنيابة
في عملية أشرف عليها اللواء شلال علي شائع.. قسم شرطة القاهرة بعدن يلقي القبض على متهم بالقتل فار من شبوة
بيع (تيس) أضحية بمبلغ (200) الف ريال بلودر
مقالات الرأي
منَّ الله على اليمن بنعم عدة لا تُحصى أحلاها وأجملها أن يسر لها قيادة رشيدة واعية انتهجت سياسة الود والسلام
د. شادي باصرة شهدت المنطقة حملات مقاطعة كبيره لأمريكا والدنمارك وإسرائيل وتكللت كل تلك الحملات بالفشل فلم
  أظنك عزيزي القارئ سمعت بقصة الشاب اليمني الذي كان يملك سيارة(باص) ثم باعها واشترى بثمنها فيزة وهاجر إلى
  محمد جميح جميل أن يرى اليمنيون رئيسهم عبدربه منصور هادي يتحرك داخلياً وخارجيا. أن يروه يتلمس احتياجات
في الذكرى السنوية الثانية والاربعين لرحيل قائد وطني ، وزعيم سياسي ، ومفكر فذ ، هو عبد الله باذيب ، طيب الله
  مما لا شك فيه أن هناك مؤامرو جديدة قديمة تحاك ضد شعب الجنوب لإسقاط مشروعه التحرري المتمثل باستعادة الدولة
تبنت سلطنة عمان بقيادة السلطان قابوس سياسة عدم الانحياز منذ وقت مبكر، حتى في أهم الأزمات التي عصفت بالمنطقة
جهود النظافة الحديثة الجارية حالياً في كل أحياء مدينتنا عدن، والمتمثلة في برامج العمل الثابتة والحملات
استعادة المؤتمر الشعبي العام لعافيته مهم جدا في الوقت الحالي لحفظ توازن الشمال على الأقل .فالناس هناك بين
يكتسب العقل السياسي اهميته في مدى قدرته على فهم المعادله السياسيه وتداخلات المصالح وتقاطعاتها ليتجلى معها
-
اتبعنا على فيسبوك