MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 23 أكتوبر 2017 02:35 مساءً

  

عناوين اليوم
كتابنا
سالم مشنيه المحثوثي
شكرا أبا جمال
الجمعة 21 أبريل 2017 09:48 مساءً
كان شيئاً من الثلج نزل على صدري و أنا أشاهد مقطع بالصورة الحية من أرض الكنانة مصر العروبة يلتقي فيه ولدي اليافع سعيد المحثوثي بالرئيس اليمني الأسبق علي ناصر محمد ذلك الرئيس الاستثنائي والهامة
المفهوم الديني للوحدة
السبت 11 مارس 2017 02:25 مساءً
لم اجد سبباً واحداً او تفسير لهذا التجاهل الذي يمارس بحقنا كشعب جنوبي من قبل محيطنا العربي الذي نفخر بالانتماء اليه فتجد الكل غافل عنه ولا يكترث بما يعاني ابناء هذا البلد الذي قدر له ان يعيش في
ردفان الريادة
الأحد 22 يناير 2017 01:29 مساءً
قبل أيام جمعتني الصدفة بعدد من رجال ردفان الأبطال في منزل أحد مؤسسي جمعية ردفان الأبية المناضل / محمد صالح المشرقي وكان أغلب الحديث عن بدايات تأسيس هذه الجمعية وكيف كانت الصعوبات ماثلة أمام
الحرية ثمنها غالي
الجمعة 06 يناير 2017 04:01 مساءً
منذ أن وجدت البشرية على هذه البسيطة والكل ينشد الحرية ويبحث عنها حتى الحيوانات والطيور وغيرها تعشق الحرية وتكره تقيدها أو الاعتداء عليها وهذه السمة جبلت عليها كل المخلوقات، والحرية بالمفهوم
رسالة إلى رئيس التحرير
الجمعة 25 نوفمبر 2016 02:11 مساءً
 عزيزي فتحي بن لزرق .. أكتب إليك هذه الرسالة وهي تحمل المواضيع التالية : 1 - في البدء أشكرك جداً كتاباتك ومقالاتك على صفحتك بالفيس بوك  والتي تعري وتشرح الوضع الراهن الذي تعيشه البلاد
رسالة إلى رئيس التحرير
الجمعة 25 نوفمبر 2016 02:07 مساءً
عزيزي فتحي بن لزرق .. أكتب إليك هذه الرسالة وهي تحمل المواضيع التالية : 1 - في البدء أشكرك جداً كتاباتك ومقالاتك على صفحتك بالفيس بوك والتي تعري وتشرح الوضع الراهن الذي تعيشه البلاد والعباد ،
شاهد عيان
الاثنين 21 ديسمبر 2015 06:15 مساءً
قرأت قبل يومين على صدر هذه الجريدة اللامعة تراشقاً بعبارات غير محببة بين اخوة النضال والكلمة اثر مقال للشيخ هاني بن بريك وقد حزنت لذلك كثيراً لأنه ما كان ينبغي ان يحصل كون المعركة لم تنتهي بعد
نجاحهم نجاحنا
الخميس 10 ديسمبر 2015 09:39 مساءً
بصدور قراري تعيين الزميلين العميد عيدروس الزبيدي محافظاً لعدن والعميد شلال شايع مديراً لأمنها يكون قد أعاد لنا نحن الجنوبيين وكافة شرائحه بصيصاً من الأمل المفقود منذ عقدين خلت ، أي أن هذا
الرئيس سالمين وقبس من أعماله
الأحد 23 مارس 2014 06:46 مساءً
 يشاركني الكثير من الناس في القول بل هي الحقيقة التي تقول أن الرئيس سالمين قتل مظلوماً. ومغدور به تنفيذاً لرغبة دولة أجنبية وبواسطة أشخاص زين لهم الشيطان أعمالهم بعد موافقة الرئيس الشهيد
تحية لك يا بن علي فأنت أكبر منهم
الأربعاء 20 نوفمبر 2013 05:50 مساءً
أعلم أن بعض الصحف ليست عادلة في أحايين كثيرة خصوصا إذا كانت تلك الصحف تبع من عرف عنه التلون والتغيير لكن أن تدعي بعض الصحف الحيادية في تناول الأخرين وتزعم تمثيلها لمبادئ ثورة الشباب التي كان
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
تراجع في سعر صرف الدولار عقب حملة حكومية بعدن
ما حقيقة اندلاع اشتباكات مسلحة بين القوات الاماراتية والسودانية بالمخا؟
انتحاري من محافظة (مارب ) ضمن الهجوم الإرهابي بمودية (صورة)
حصيلة أولية: إستشهاد ٣ من جنود الحزام الأمني واصابة ٢ ومقتل ٤ انتحاريين بهجوم مودية
القصة الكاملة لهجوم إرهابي استهدف قوات الحزام الأمني بمودية
مقالات الرأي
المتابع للشأن الجنوبي منذ انطلاق حراكه السلمي في 7 / 7/2007م  بعد الالتئام الجنوبي يوم التصالح والتسامح الذي
لقد ساد بين ابناء عدن في الفترة الاخيرة جو من الطمأنينة وشيء من الارتياح بعد ان هدأ وهج حرارة مسلسل الارهاب
 كنت أبحث في المواقع لأجد في الأجور للمغتربين حتى نسلي عليهم بما يعانوه من غربتهم عن الأوطان وكذا غربتهم
المملكة العربية السعودية تعتبر ركيزة هامة وقطب اساسي في جميع المعادلات السياسية والاقتصادية والتوازن
  الإنسان بطبيعته يحن للماضي لأنه خالا من الأشوك ؛ فأقسى المراحل التي عاشها ، وأصعب الظروف التي واجهها إذا
إنني أجد نفسي مرغما بأن أشاطر المحافظة الرابعة شبوة التي ينحدر منها نسلي الحميري الذي لا أستطيع شطبة ومحوة من
أتحدى حكومة الشرعية أن تتحرر من حكومة التاجر احمد العيسي وتخرج عن طوع احتكاره الابتزازي القذر لتجارة استيراد
الناس هنا في عدن يعيشون كوابيس يومية مصدرها عدم تسلم الرواتب لشهر ولأشهر عند آخرين وأصبحت البيوت نشازا سلالم
الطفل المولود صبيحة 14 أكتوبر 1963م وصل اليوم عمره (54سنه) والذين شاركوا في اندلاع ثورة 14 أكتوبر 1963م وعمرهم كان (16)
تخلي الحوثيين عن تحالفهم مع صالح مؤشر هام على أن قراءتهم لترتيبات الحل السلمي تسير بخطى جادة هذه المرة.إنتهت
-
اتبعنا على فيسبوك