مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأربعاء 16 يناير 2019 09:30 صباحاً

  

عناوين اليوم
كتابنا
علي الأحمدي
الأمن المفقود في عدن
الاثنين 19 نوفمبر 2018 07:43 مساءً
  القضية الأمنية ليست كتشجيع فرق كرة القدم بحيث ينفع فيها الصراخ والهتاف وذم الآخرين ووصفهم بالعبارات المسيئة أو كما يقول المثل العربي : أوسعهم سبّاً وساروا بالإبل !! القضية الأمنية هي أشبه
الجنوب بين الحرية ومخططات المستعمر
الخميس 25 أكتوبر 2018 06:00 مساءً
طرحت سؤالاً للأصدقاء في موقع التواصل فيسبوك حول مصطلح الجنوب العربي وهل كان مستخدماً قبل ان يستحدثه الاستعمار البريطاني. وكانت الإجابات من أساتذة جامعيين وباحثين في التاريخ وصحفيين ومشاركين
إصلاحيي الجنوب!
الثلاثاء 25 سبتمبر 2018 03:07 مساءً
طوال سنوات من مسيرة الحراك كان الخطاب الحراكي يحدد مشكلتنا مع قيادات النظام في الشمال و التي قادت حرب 94 سواء من المؤتمر الشعبي أو الاصلاح. وأن مؤتمريي وإصلاحيي الجنوب هم منا وفينا ولهم كل الحق
الامن في عدن
السبت 08 سبتمبر 2018 02:14 مساءً
منذ تحرير عدن نصيح ونؤكد بأن الأمن ليس قضية ثورية يمكن أن ينجح بالشعارات والتصفيق بل هو منظومة متكاملة من العمل المؤسسي الخبير والمتخصص. ماحصل في عدن منذ البداية لم يكن خطوات لتثبيت أمن قدر
الأمن في عدن مسئولية من؟؟
الثلاثاء 31 يوليو 2018 05:45 مساءً
  (منذ تحرير عدن وكل يوم يمضي يذهب معه بعض ممن نحب، يذهب بعض من الصدق، بعض من المروءة، بعض من الإخلاص للوطن،،،،،، بعض من كيان الدولة !! ) قضية الأمن في عدن ليست قضية غامضة أو أحجية صعبة الحل،
السجون السرية تاريخ يتكرر
الثلاثاء 10 يوليو 2018 07:11 مساءً
يعتقد الكثيرون أن معنى السجن السري هو المُعتقل الذي لايعرف مكانه أحد ويكون مخفي بعيد عن الأعين، إما في أماكن نائية أو وسط معسكرات وخلف سياجات أمنية. بينما السجن السري هو السجن الذي لايخضع
الدولة الدولة يرحمكم الله..
الاثنين 09 يوليو 2018 04:12 مساءً
في قرية بالسعودية تسمى الصمد قرب مكة المكرمة يتم احراق سيارة لاتساوي 2 مليون ريال تعود لفتاة من قبل شباب لايؤيدون فكرة قيادة المرأة للسيارة.. في عدن الحاضرة التاريخية في جنوب جزيرة العرب يتم
في ذكرى التحرير يوجد قليلٌ من الفرح
الأربعاء 13 يونيو 2018 04:04 صباحاً
  يكاد يتفق أكثر أهالي عدن أن عيد الفطر في عام 2015 كان أجمل عيد يمر على مدينة عدن وأكثرها ابتهاجاً كما كان يوم السابع والعشرين من رمضان يوم الفرحة العظمى التي لايمكن نسيانها حتى للمغتربين
هل الجنوب اكثر تحضرا من الشمال فعلا؟
السبت 26 مايو 2018 03:28 صباحاً
طالما تغنينا في الجنوب بأننا أكثر مدنية وتحضر وقابلية لبناء الدولة المدنية الحديثة وأنه لو قدر لنا استعادة دولة الجنوب السابقة فلن نحتاج الا لبضعة شهور أو سنوات وسنبني دولة ليس لها نظير في
الجنوبيون والشيكات على بياض..!! 
الأحد 15 أبريل 2018 09:43 مساءً
    يختلف الناس حول طارق وجدوى عودته من عدمها ولكل وجهة نظره من منطلقه السياسي في إطار اليمن . غير أن العجيب حقيقةً هو ما يجري في الإطار الحراكي الجنوبي من تباين في وجهات النظر حوله من تبرير
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
قال ان مصدر مقرب من رئاسة الجمهورية كشف له ذلك.. كاتب جنوبي: هادي أمر بإلغاء حفل العند والمقدشي أصر على اقامته
عاجل : وزارة الداخلية تعلن ضبط خلية ارهابية تعمل لصالح الحوثيين في عدن ولحج
محام بارز بعدن يسخر من خبر الكشف عن خلية حوثية ويتحدى
اندلاع اشتباكات مسلحة بالمنصورة
عاجل - مصدر بوزارة الداخلية : الخلية التي تم ضبطها لاصلة لها بهجوم قاعدة العند
مقالات الرأي
بين 13يناير 1986م و13 يناير 2019م، جرت مياه كثيرة، وأحداث مريرة، كان ضحاياها دائماً الجنوبيين..الأولى مزّقت النسيج
  فخامة الرئيس المؤقت هادي لا مجال للمناورة أو للابتزاز السياسي أو العسكري في هكذا ظرف حساس وخطير للغاية ,
الاحتشاد الجماهيري الكبير وغير، المسبوق، في تشييع القائد والمناضل الشهيد، محمد صالح طماح .يعطي دلالات جد
  لا يخفى على أحد أن الجزيرة العربية تتمتع بموقع إستراتيجي كبير والموقع الذي ميز الله به الجزيرة العربية لم
مما لاشك فيه ان حادثة تفجير المنصة يعتبر خرق امني خطير يتوجب عدم التغاضي عنه من قبل دول التحالف والشرعية ،
فرض الإرادات .. عقدة استحكمت عقولنا وسادت كثقافة فيما بيننا ساسة وقادة ونخب وغيرهم! أصبنا بها منذ عشية
ليس عندي الكثير من الكلام لأقوله حول ما ترشح عن المؤتمر الصحفي للمهندس أحمد الميسري وزير داخلية الشرعية بشأن
لايمكن التعويل علي ان تقوم الشرعية بأجراء تحقيق حول مقتل الشهيد محمد الطماح ولاشك تعلمون سعادة السفير ماثيو
كما كان الحال مع الشهيد جعفر والشهيد أحمد سيف اليافعي وقبلهم الكثيرون من الشرفاء ممن أغتالتهم أيادي الغدر (
العظماء هم فقط من يخلدون في ذاكرة الوطن والناس، وهم فصيلة نادرة في الأزمان، فهم أقسموا على أنفسهم أن يكونوا
-
اتبعنا على فيسبوك