مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع السبت 25 يناير 2020 11:06 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
كتابنا
عفراء حريري
و في الكتابة عن رضية إحسان الله تسولت حبر القلم 
الثلاثاء 14 يناير 2020 01:29 مساءً
و في الكتابة عن رضية إحسان الله تسولت حبر القلم رحمة الله عليها : كم أنزعجت هذا الصباح ، وضاق بي حالي فقد رحلت من لم تؤذي أحد في حياتها بعد الاستعمار البريطاني ، إختطفتها يد المنون و لم تمتد
مابين سطور إتفاق الرياض-جدة
الاثنين 04 نوفمبر 2019 08:11 مساءً
وضحت الاتفاقية إن الإقتتال و العنف والجرائم والحرب التي حدثت في أغسطس الماضي لا رابح فيها ، هذه هي الحقيقة الوحيدة المجردة مهما كتب مناصرين/ات وإعلامين/ات الطرفين ، ومهما أدعى الطرف الذي يزعم
لا تشاور يشبه التشاور ، ولا حوار يشبه الحوار
الأحد 05 مايو 2019 02:21 مساءً
  حال وصولي إلى مسكني من مطار عدن الدولي بعد رحلة سفر طويلة و متعبة ، وإذا بهاتفي يرن مرة ولم ارد ، ثم رد ابني قائلا للمتحدث من الطرف الاخر : "أمي ليست هنا وسوف تتصل بك "، فاضطرني للاتصال ، إذ
إبتداءا من يوم عيدها .. لنرفع الظلم عن المرأة
الجمعة 08 مارس 2019 02:41 مساءً
في هذا العام ، وعلى غير العادة ، قرأت كثير من التهاني بمناسبة عيد المرأة ، على وسائل التواصل الاجتماعي من الزملاء والاصدقاء " رجالا ونساء " ، ولم أكن سعيدة بتلك التهنئة والأمنيات ، لأنها ستنتهي
إرهاب البسطاء !
الثلاثاء 05 مارس 2019 06:55 مساءً
الإرهاب الذي ظلت الاجهزة الامنية و الجماعات المسلحة والمليشيات تحدثنا عنه ، والمتمثلة بالمجاميع الملتحية التي ترتدي قمصان فوق الكعب ، وتتسلح بالأسلحة البيضاء والسوداء المشحوذة و المشحونة
وداعا أستاذتي "راقية" 
الأربعاء 03 يناير 2018 03:11 صباحاً
- وداعا أستاذتي "راقية" الأرض وانا نشتاق ...إليكِ جاءتني رسالة ...وتلتها رسائل ،،، كنت أقرأ والالفاظ وحدها ترتجف على صوتي ،، ورسائل الناس تأتي مفعمة بالأمنيات والاحلام للسنة الجديدة ،،وكُل
كما هو الحال .. انتهاكات جسيمة لحقوق الانسان
الأحد 04 ديسمبر 2016 06:47 مساءً
"بمناسبة اليوم العالمي لحقوق الانسان ..جئت والانتهاكات كماهي بالأمس وقبل الأمس" لطالما تحقق النصر وأضحت وأصبحت وأمست مدينة عدن من المناطق المحررة ، مالم تكن أولها على الاطلاق ، وكانت لسكان
عن حقوق الانسان في بلادنا في يومها العالمي!
الثلاثاء 15 ديسمبر 2015 01:01 مساءً
في اليوم العالمي لحقوق الانسان ، وأنا أستعرض المبادئ الانسانية و"عيناي مغلقة " التي أؤمن بها مثلما يؤمن بها الكثيرين غيري في ذاكرتي وعقلي ، الإيمان بالديمقراطية وبالحريات ، الإيمان بالمساواة
عدن ..مدينة الألم الشجاعة !
الخميس 28 مايو 2015 07:28 مساءً
  ستموت كل الكلمات وستسقط كل عبارات،التعبيروتخنقكن العبرات مدينتي الصغيرة كريتر ..مات بريقها وسقط منها كم شهيد وشهيد قتلتنا رصاصاتكم وزف الوباء بقية الفقداء دموعنا بدلا
كان الله في عونك يا ريس !
الخميس 10 أبريل 2014 09:57 مساءً
  في كثير من الاحيان ادخل مع ذاتي في جدل دائم ، لماذا لم يتحسن وضع اليمن في العاميين الماضيين ؟ ،  من هو المسؤول عن كل مانحن فيه من عبث وفوضى ، من ياس وإحباط و اكتئاب ؟ كنت في البدء أظن باني
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
قيادي حوثي يعترف بوجود هدنة سابقة في جبهة "نهم" ويوجه رسالة هامة لحزب الاصلاح
الربع: ما يطبخ ويحضر في مارب لا يبشر بخير
جبهة نهم :هجوم مضاد للجيش يوقع العشرات من الحوثيين مابين قتيل وجريح
سكرتير(صالح): هادي وعلي محسن والمقدشي يريدون الحوثي أن يصل مأرب
تصريحات جديدة لطارق محمد صالح يكشف فيها احداث جبهة نهم
مقالات الرأي
ـ سلامٌ تبخر , أمنٌ تدهور , اقتصادٌ تدمر . ـ وفاقٌ تبعثر , تصالحٌ تقهقر , حوارٌ تكسر .ـ وطنٌ تشطر , وطنٌ مؤجر , وطنٌ
-------------------لنتذكر كيف ضج الكثيرون محذرين من تدهور الاوضاع الانسانية ومن كوارث جسيمة حينما كانت قوات الحكومة
لم أتشرف طوال ١٧ عاما من مشوار حياتي الصحفية المتواضعة جدا، بمقابلة قائد عسكري بشجاعة ووضوح وعزيمة وإصرار
    محمد جميح   في ٢٠١٤ هجم الحوثيون على مأرب بكل ما لديهم من إمكانات وجيش، وكانت النتيجة انتحارهم على
صادق البوكري الرئيس علي ناصر محمد هامة وطنية يمنية جنوبية كبيرة علم من الاعلام الوطنية اليمنية السياسية
هل سألنا أنفسنا لماذا هذا الصراع المميت بين الإصلاح والمؤتمر ، ولماذا تم السيطرة علينا حتى الآن ، رغم علمنا
بقلم د. عوض احمد العلقمي..بقيت الامم على مر التاريخ تتباهى بحضاراتها وثقافاتها اذا توجت بالاخلاق واذا ما
    توفيق السامعي   في القرن العاشر الهجري، حينما كانت تتساقط كل مدن اليمن ومناطقها وقراها من صعدة الى
.بعد ان تلقت مليشيات الكهنوت الإرهابية الحوثية ضربات قاصمة امام بطولات ابطال الجيش الوطني الذين تحولوا الى
تأتي العزائم على قدر أهل العزم ، وعلى قدر أهل العزم تأتي العزائم ، هكذا قال المتنبي "ابوالطيب المتنبي" .. غير ان
-
اتبعنا على فيسبوك