مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الخميس 28 مايو 2020 12:26 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
كتابنا
د عبد الكريم أسعد قحطان
عن اي شرعية نتحدث؟
الأربعاء 09 أكتوبر 2019 03:52 مساءً
عن أية شرعية يجب أن نتحدث؟ هل هي الشرعية التي طردها الحوثي من صنعاء وقبلها الجنوب رحمة بها ولم تحسن للجنوب الذي أمنها من خوف و للتحالف الذي أطعمها من جوع ، أم شرعية شعب فرض خياراته بنفسه وكان
حوار جدّة إلى أين
الأربعاء 02 أكتوبر 2019 04:59 مساءً
لم يكن الوصول إلى طرح القضية الجنوبية على مائدة حوار برعاية اقليمية وتأييد دولي حاسم بسبب الصدفة او دعوة الوالدين بل بسبب دماء الشهداء والجرحى وعزيمة شعب جبّار لم يتوانَ في تقديم التضحية مع
الوحدة وطمس الهوية
الثلاثاء 03 أكتوبر 2017 12:41 مساءً
كانت الوحدة هاجسا يهتف لبشراه كل نبض .. كانت مقدسة لمن يراها من منظور قداسة الوطن وحق شعبه في الحرية والعيش الكريم .. كانت أملاً للقوة وردم الهوة بين الواقع المتعثر وركب الحضارة المأمول ؛ على
بين ثقافة الشطارة وثقافة الحضارة
الاثنين 21 أغسطس 2017 02:36 مساءً
الشطارة هي الوصف المستحق لسلوك السلطة في اليمن في الواقع الراهن. فالشطارة في المفهوم الشعبي الشائع تعني استخدام الذكاء الفردي في الكسب المادي أو المعنوي، سواء تم هذا الكسب بالتفاوض والاختيار
التاريخ لا يقاد بالأهواء
الجمعة 06 مارس 2015 05:33 مساءً
في هذا الوقت المربك والمتزاحم بما نتوقعه وما لا نتوقعه يؤلمنا أن نجد من يستثمره لمشاريع أنانية شخصية وكنا نحسبه قد تعلم الدرس جيدا ..   ولدينا ثلاثة تنبيهات واضحة: أولها أن التصالح والتسامح
لا خوف على الجنوب ما دامت الثورة قائمة
الأربعاء 20 يوليو 2011 12:31 مساءً
د عبد الكريم أسعد قحطان   ما من شك في أن الحراك السلمي الجنوبي كان ردة فعل طبيعية لفداحة القهر والظلم الذي لحق بالجنوبيين وهم الذين قدموا للوحدة كل ما يملكونه من مؤسسات دولة عامرة وأرض مشاعة
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
استشهاد نجل رئيس هيئة الاركان العامة بمأرب (Translated to English )
عزيز صغير يعلق على استشهاد نجله .. ما الذي قاله؟
لاتحسن في امدادات الكهرباء بعدن (Translated to English )
قيادة إدارة أمن أبين تصدر بياناً هاماً بشأن الأحداث الأخيرة في مديرية المحفد
غرفة ارصاد حضرموت تصدر بيان رقم (1) بخصوص تطورات الحالة المدارية في بحر العرب
مقالات الرأي
    لقد كشفت لنا هذه الحرب الانقلابية الملشاوية في اليمن حزمة من الثغرات التي نسيناها في نضالاتنا
    عندما نقول الوحدة إنتهت فإن الواقع هو ما يؤكد وبالمطلق هذا الحقيقة، نحن فقط نكتب من أجل أن نتذكر في
قرأت ما كتبه الاخ المدعو محمد جمعان الشبيل من مغالطات كيديه هدفها سياسي بحت . وهذه المغالطات تندرج في اطار
هذه هي الكمية الضئيلة التي منحتها السعودية عبر قائد قواتها في عدن لمحطات توليد الكهرباء في عدن ، كمية إسعافية
وضعت الأمم المتحدة يدها على الجرح الذي يصرخ منه اليمنيون بإعلانها انهيار الوضع الصحي في مواجهة تفشي كورونا
ولدت في عام 1972م وعاصرت مرحلة تقارب الخمسين سنة، ولكنها مزدحمة بالأحداث ولو قدر لي أن أكتب يوميات منذ ذلك
بداية الأمر كان في تأسيس الجمعية العدنية عام 1949م، الذي ساعد في ظهور قضية عدن. وكان الصحافي الكبير، والسياسي
يجب على أطراف الصراع الدائر اليوم في محافظة ابين  يجب عليهم ان يعلموا  ان ما يحدث يحدث برضاء واتفاق تام
لقد عم غول الفساد كل مكامن القانون والنظام وافسد الاخلاق والقيم والمبادئ وقضى على الرابط الإنساني ومسخ كثير
 نبحث عن حلول و الحلول بأيدينا في شراء مكيفات اسبلت بطاقة الشمسية  قيمتها لا تتجاوز ٧٠٠ دولار ويمكن مع
-
اتبعنا على فيسبوك