مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الخميس 17 أكتوبر 2019 07:38 مساءً

  

عناوين اليوم
كتابنا
صالح علي الدويل باراس
الجنوب.. تسامح المستقبل مع الماضي
الاثنين 06 مايو 2013 10:08 صباحاً
" أين يقع التسامح؟ انه يقع في الفترة الانتقالية من مطلق الى آخر"                                       
رؤية للوطن أم للاستبداد به
الأحد 28 أبريل 2013 06:14 مساءً
 شكّل خروج الرئيس البيض في 2009م والتحاقه بالحراك دفعة وكان الاعتقاد انه امتلأ تجربة تجعل منه مرجعية للجنوب منذ ما قبل الاستقلال لما تراكمت معه من تجربة تخلق لديه رؤية شاملة تتجاوز نهج
لكي لا يؤسس الحق للباطل
الاثنين 08 أبريل 2013 09:39 صباحاً
 لا يختلف اثنان إن الرئيس البيض صوت مميز في الحراك الجنوبي ويتفرّد بكونه صوتا حركيا ميدانيا قويا لكنه لم يقدّم اختراقا سياسيا دوليا وإقليميا بنفس القوة وهذه ميزة عليه، وإنه ظل أسيرا
ألف..باء الكراهية
السبت 16 مارس 2013 10:55 صباحاً
بتصرّف عن مهاتير محمد:      "عندما قررنا تحديت ماليزيا كان لدينا قوميتان ،المالاويون والصينيون وكان الصينيّون أصحاب المال والصناعة أمّا  المالاويون _وهم السكان الأصليون_ فمزارعون
شيطنة الحراك!
الثلاثاء 05 مارس 2013 10:50 صباحاً
  بإصرار "تجمع الإصلاح"  على مليونيته في عدن بدأ تنفيذ إستراتيجية التمكين عبر الجنوب ظاهرها ثورة ومحتواها قمع وقتل وطمس ، يقتل ويؤذي ويمارس العنف  ثم يصرخ  بأن ما وقع منه وقع عليه، أو
الإصلاح .. القتل من اجل التمكين
الأحد 24 فبراير 2013 10:05 صباحاً
لا يوجد حزب كالتجمع اليمني للإصلاح يدعي أساسيات الحق ليؤسس بها باطل , يتكلم عن الإسلام ولا يرى فيه إلا أن يحكم تحول الإسلام من دين وأمة إلى دين وحكم وانحسرت الأمة الإسلامية في مفهومة فلم تتعدى
ما وراء الكلمات الأربع
الاثنين 04 فبراير 2013 01:15 مساءً
لا أعتقد الكلمات الأربع فقط لبّ الموضوع وان المقصود الانتماء لأي مجتمع حديث أن يكون انتماء ثقافيا وليس عرقيا ،لأن ما يدور يتجاوز في تلميحاته وتصريحاته مسألة الانتماء الثقافي ويجعل 
قوة القوة السلمية..سلاح القرن
الأربعاء 16 يناير 2013 04:33 مساءً
(... وهو تعصب الشخصية العربية وإحساسها " بصواب الذات" والتي لا تسمح ولا تقبل وجود اختلاف مع الآخر....وهو مركب مأسوي لدى العرب يجعلهم يتأرجحون ما بين قطبين ولا يتخذون أبدا طريقا وسطا )  
ثقافة التسامح
الجمعة 11 يناير 2013 05:53 مساءً
يعيش الجنوب ذكرى التصالح والتسامح ، المبدأ العظيم الذي نما من معاناة الشعب الجنوبي التي ذاق ظلم الاحتلال وسياسته الممنهجة لطمس تاريخ الجنوب وهويته وقبلها ذاق وبال الايدولوجيا وما زرعته في
لقاء الرياض...وصاية أم انطلاقة
الاثنين 17 ديسمبر 2012 02:48 مساءً
سيُعقد في الرياض لقاء جنوبي يستمد أهميته بأنه محطة  ستشكل ملامح  مسار القضية الجنوبية في الفضاء الإقليم العربي وما إذا كان الإقليم قد بلور رؤية موضوعية تجاهها،  والمؤمل  في اللقاء
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
اول تعليق للمجلس الانتقالي على تصريحات الحكومة حول توقيع اتفاق جدة
انفجار في محيط قصر معاشيق
شهود عيان : موكب يضم سيارات لمسئولين غير معروفين مر بشقرة في طريقه الى عدن
القات يتسبب باعتقال عشرات الإسرائيليين في أوروبا
اعمال البسط تصل إلى أراضي الشهداء بعدن
مقالات الرأي
تقول الكاتبة الفرنسية "سيمون دو بوفوار" في روايتها "المثقفون" : "فجأة إنهال علي التاريخ بكل قوته فتشظيت" . يتطبق
السلام أسم من أسماء الله الحسنى ، السلام كلمة تحمل معاني ومفردات كثيرة ، إن المقصود بالسلام في مقالي هذا هي
سوف ينتهي صراع الانتقالي والشرعية بتوقيع اتفاقية او بدون توقيع اليوم او غدا او بعد غد او بعد شهر وشخصيا
كان صديقي سابقا راجح بادي أول متحدث بالعالم لأربع حكومات كارثية على التوالي، يتنقل ذات مساء جنوبي حالم، وسط
مازال هادي هو الأمل بعد الله لخروج البلاد من كل المنعطفات، والمسالك الضيقة، لهذا قولوا له إننا معه، نعم نحن
عندما نذكر تونس نتذكر عقبة بن نافع وذلك الرعيل الأول الذين حملوا الرسالة المحمدية الى شمال أفريقيا والمغرب
 لعل أكبر تحدي  تواجهه الدبلوماسية  اليمنية في العصر الحديث هو  افتقارها لنظم " الدبلوماسية الرقمية
للمرأة العربية هنا وهناك نصيب من الحركة الوطنية والقومية والاسلامية ومن عملية المشاركة في صنع السياسية
في البداية يعطي ترمب الضوء الأخضر لاردوغان بإجتياح الشمال السوري بحجة تامين المنطقة الآمنة داخل العمق
ظاهرة قيس سعيد جديرة بالوقوف أمامها ودراستها, هذا الإنسان البسيط والشريف الذي جاء من عمق المجتمع التونسي, لا
-
اتبعنا على فيسبوك