MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 18 ديسمبر 2017 12:03 مساءً

  

عناوين اليوم
كتابنا
خضر النخعي
حسن باعوم
الجمعة 17 نوفمبر 2017 11:12 صباحاً
يطل السيد باعوم فجأة بعد انقشاع غبار المعارك في عدن، يعطي للجنوبيين دروس في الوطنية التي تجيش في صدره وهو الشخص الغيور على تراب الوطن الجنوبي من التحالف الذي يراه بعينه الثاقبة وتاريخه
انحدار الجزيرة كذباً يرفع بالإمارات صدقاً
الخميس 24 أغسطس 2017 11:05 صباحاً
يبدو ان سيف الإمارات قد اصابهم في مقتل مما جعلهم كالذي مسه الشيطان, يتخبطون عن اليمين و عن الشمال للبحث عن الانتقام بكل وسيله غير مشروعة ادبيا وعديمة أخلاقياً لا يفرق عندهم ولو كان عيوبها تعود
مجهود الإمارات في عدن يبرزه شلال
الثلاثاء 09 مايو 2017 02:00 صباحاً
ما قامة به الأجهزة الأمنية في عدن يستحق الإشادة من كل فرد في المجتمع، بل تقبيل جبين كل من شارك من ضباط و أفراد عسكريين و مدنيين، قضية اختطاف الفتاه في المُعلا، هذه الحادثة هزت مشاعر الجنوبيين
رسالة إلى المشير
الجمعة 05 مايو 2017 05:36 مساءً
      اما ان تكون انهار من الدماء التي سالت على امتداد الشريط الساحلي من المهرة إلى المندب ومن عدن إلى ضواحي الحديدة، بل من البقع إلى ميدي وتخوم حجه لم تشفع لكم يا شهداء الجنوب ولم يأخذوا
السُلطة بحلاوتها و البطانة بوساختها
الاثنين 01 مايو 2017 09:45 صباحاً
في تركيبة الحاكم اليمني البيّولوجية أسرار وطلاسم  يعجز عن تشخيصها كِبار عُلماء النفس، ومنجمي الأبراج، شخصيات تتطابق على بعضها في نمط السلوك المتقلب من حالٍ إلى حال، كما أنها تفتقِر إلى
متى تولد اليمن أمثال زايد وعبدالعزيز
الجمعة 21 أبريل 2017 04:11 صباحاً
بعض الأحداث التي مرت بها عدن من فوضى أمنية وبلطجة شوارعية لا يستطيع المرء المحايد بالحكم عليها إلا بالوضيعة والانحدار الأخلاقي التي وصل إليها بعض أفراد المجتمع الجنوبي، فبعد هذا الدعم
الامارات خط أحمر
السبت 18 فبراير 2017 01:11 صباحاً
عندما يستطلع الصحافيين او المراقبون في مسح شامل من المهرة إلى المخا عن الإنجازات الإماراتية، فإن الجميع يقف اجلالا لهذه الدولة بكل ما تقتضيه الوقفة من اجلال، وعندما يشمل الاستطلاع محافظات
يا زعيم المؤتمر يا سيد المسيرة
الاثنين 13 فبراير 2017 10:03 مساءً
لا أدرى لماذا أرق قلبي عليكم إلى درجة الشفقة مع أنني لا اطيقكم ولكن للقلوب خفوق، هل أنتم افلستم في عالم الاعلام من أي مرشد أو كادر استشاري يحدد مسار الاعلام بطرق تتساير مع الحركة المتطورة في
الحوثيين القرامطة الجدد
الأربعاء 02 نوفمبر 2016 10:13 مساءً
حاشى وكلا ان يتشبه المذهب الزيدي بالتطرف في مذهبهم ، لان التاريخ هو من يرصد الخطى والصواب في مسيرة الامم والمذهب الزيدي والشافعي عاشوا على مر الزمان بانسجام في ايقاع سيفونيه جميلة مع اختلاف
براكين أكتوبر
الثلاثاء 11 أكتوبر 2016 12:34 صباحاً
اتاكم اكتوبر يا أهل اكتوبر يا أبناء اكتوبر يا احفاد الثورة الاكتوبرية المجيدة، اعطوا هذه الذكرى السنوية حقها بما تستحق من حشد جماهيري حتى تلفتوا انتباه العالم لقضيتكم ومظلوميتكم، فأكتوبر
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
محام إصلاحي : ها قد بانت الحقيقة .. جثة صالح لم تدفن وهذا ما يريده الحوثيين من إبقائها
خبير استراتيجي سعودي يحذر الجنوبيين من الوقوع في فخ السياسة
يحدث الآن .. اشتباكات عنيفة بين جماعات مسلحة بعدن والأهالي يناشدون الحزام الأمني بالتدخل
شاعر جنوبي بارز : طاردنا البسطاء من الشماليين ورحلناهم الى خارج الجنوب واستقبلنا بدلا عنهم مجرمي المؤتمر
شهداء من تعز في معركة تحرير بيحان
مقالات الرأي
ليس لنا باع أو ذراع في المسائل المتعلقة بالتحليلات العسكرية لكن لنا تجارب تؤهلنا معرفة إلى أين تصير المعارك
في ظلِ شعارِ " روح الاتحاد " احتفلت دولةُ الإماراتِ العربيةِ بالعيد ال ( 46 ) لتأسيسها . لقد كان الاتحادُ روحا
تتمتع العاصمة عدن بموقع مهم من الناحية الاقتصادية نظراً لإشرافها على مضيق باب المندب الهام للملاحة الدولية ,
  احمد عبد اللاه   جيوش الفضاء خير من جيوش الأرض و"الحبر" الالكتروني أكثر فاعلية من دم الانسان!!! لأننا لم
مما لا يدعى مجالا لشك بأننا نحن أبناء شعب الجنوب قاطبة من شرقه إلى غربة ومن شمالة إلى جنوبه , لم نستفيد من
استهلال لابد منه: دامي الكفين أمشي، ووميض بين دفات الضلوع، موقظ كالطفل /نم ياطفل نم/ ياذكريات الأن أفشي دفتري
  عصر اليوم ايقنت أكثر أن الرموز الثقافية خالدة لا تموت، وإن الإنسان يموت فقط حينما لم يعد أحد يتذكره! وهكذا
كان بودي المشاركة في لقاء السبت 16 ديسمبر الجاري مع كوكبة من أبناء عدن دعاها التحالف العربي ولاشك ان عندي وعند
سبحان مغير الأحوال من حال إلى حال اليوم تبدلت الأحوال وتغيرت الأقول وفسدت الأفعال ، رحل الأفداذ الميامين
ندرك ان هناك ضغوطات من اجل الحرب والعودة الى الحل السياسي بدلاً عن الحسم العسكري الذي يبدو ان أمده بعيدا
-
اتبعنا على فيسبوك