MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الجمعة 28 أبريل 2017 02:52 مساءً

  

عناوين اليوم
كتابنا
عبد السلام بن عاطف جابر
القائد الحقيقي يتحمل المسؤولية ولا يلقيها على غيره
الأربعاء 26 أبريل 2017 01:05 صباحاً
أي قائد في أي قطاع، وفي أي بلد، وفي أي ظروف، وبصرف النظر عن قانونية وعدالة مايقوم به؛ فهو يلتزم بأبجديات الإدارة والقيادة.. ومن أول الأبجديات قيامه بدراسة كل  الفرص والمخاطر التي أمامه،
ثقافة الشعوب تحميها من الاستحمار
الجمعة 17 فبراير 2017 05:25 مساءً
على مر التاريخ نجد الشعوب المثقفة تقطع الطريق على الاستعباد والاستحمار ؛ سواء أكان مصدرها الحاكم الفرد (مطلق الصلاحيات) أو الحزب الواحد المتسلط، أو القائد الثوري المهيمن على مقدرات الثورة. . .
أيُّها الجنوبيون أخرجوا من الحفرة وإلا هدمتم وندمتم
الاثنين 12 ديسمبر 2016 08:14 مساءً
حزبا صنعاء (الإصلاح والمؤتمر) ومرتزقتهم من بني جلدتنا حفروا حفرة للجنوبيين (حراك ومقاومة) عندما أقنعوهم أن منصب محافظ عدن ومحافظ لحج ومدير أمن عدن ومدير أمن لحج هي دولة الجنوب ، بل هي الدنيا
أعيدوا اعتبار المقاومة والجنود المغتربين
الاثنين 05 ديسمبر 2016 09:15 مساءً
الكثير يسأل عن سر الولاء المطلق في حزب الله وانضباط المقاتلين وصمودهم في جبهات القتال دون اهتمامهم بمشروعية -أو عدم مشروعية-  المعركة التي يخوضونها كما هو حادث اليوم في سوريا...؟   السر
حتى لاننسى فلسفة الثورة
الخميس 29 سبتمبر 2016 10:54 مساءً
أخاف على عيدروس أن يحولونه إلى روبسبير
الجمعة 16 سبتمبر 2016 04:54 مساءً
لم تكن الثورات نتاج إرادة فرد مهما كان حجمه ، بل كانت معاناة شعوب صاغتها عقول مفكرة  ، ووضعتها في نصوص واضحة ، وحددت معالمها ، وجعلت الشعوب تختار طريق التخلص بنفسها . . . وحينها تحولت الثورات
بالتنمية نجتث الإرهاب من جذوره
الأربعاء 24 أغسطس 2016 11:47 صباحاً
{وأجعل هذا البلد آمناً وأرزاق أهله من الثمرات} هذا هو شرط بناء المجتمع "أمن ورزق" ومنه ننطلق إلى بناء الدولة  وقال في موضع آخر {فليعبدوا ربَّ هذا البيت الذي أطعمهم من جوعٍ وآمنهم من خوف} بمعنى
شركاء للتحالف لاعملاء
الخميس 18 أغسطس 2016 09:22 مساءً
بعض المسؤلين عندما تتصل عليه كي تلومه على بعض القرارات الغير صحيحة يرد عليك مباشرةً بالقول  "التحالف هم من أمرنا ، الإماراتيون هم أمروا" أنا شخصياً سمعت هذا الرد عشرات المرات ، وكنت أقبله
الحرب اسقطت الانتهازية بالمزايدة النضالية
الأحد 24 يوليو 2016 10:57 مساءً
يقول حكيم الهند بيدبا {إن السفينة لا تقطع لجَّة البحر إلَّا بأمر مدبِّرها الذي تفرَّد بإمرتها ، ومتى ثقلت بالركاب وكثر ملاحوها لم يؤمن عليها الغرق} ... في كل العوالم وكل الأزمان لابدَّ من وحدة
استبداد الفكر الثوري!
السبت 02 يوليو 2016 02:28 صباحاً
  في كل حركة ثورية تغييرية منذ خلق الله الأرض يسخر الله مجموعة من العقول تحمل وتأطر فكر التغيير والثورة ، ويمكن تسميتها ب"عقل الثورة" ؛ وتقوم  هذه المجموعة "عقل الثورة" بوضع المسار الذي
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل : تعيين عبدالعزيز المفلحي محافظا لعدن
مصادر: احتجاز قائد اللواء الرابع حرس رئاسي بمطار عدن عقب عودته من الرياض
توتر بعدن وانتشار قوات عسكرية لفصائل مختلفة في محيط المطار
عاجل : طائرة سعودية تنقل قائد اللواء الرابع حماية رئاسية (مهران القباطي) من مطار عدن الى الرياض عقب احتجاز دام ساعات
السيرة الذاتية لمحافظ عدن الجديد (عبدالعزيز المفلحي)
مقالات الرأي
  من الواضح أن حظوظ التافهين تتنامى في عصر الرئيس عبدربه منصور هادي الذي يحرص كل الحرص على استبعاد أي شريف
  جاء قرار رئيس الجمهورية القاضي بالتعديلات الوزارية الاخيرة ليشعل مجموعة من المواقف المتباينة
ايها القدير عيدروس الزبيدياياك وطريق اخونا خالد بحاح..انتما تجربة واحدة، مع هادي، التقط كل واحد منكما من
  ليس لي إلا أن أقول قناعاتي .. وقناعاتي لا ابنيها على عاطفة مجردة .... فجلها مبنية من خلاصة التفكير بالجميع
لا اعتقد ان استياء ابناء الجنوب وردة فعل الشارع بسبب تغيير محافظ عدن او تدوير المناصب .. الاخ المستشار المفلحي
وهي حكاية سردتُها قبل عقدين ، وحدثت معي - أو أحدثتُها - قبل ثلاثة . وخلاصتها أنني كنت أذهب بنصوصي الأولى ، في
من انقلب عليكم هو الحوثي، وهذا توصيفكم أنتم .. أما نحن فانقلبنا (على الجنب اللي يريحنا)..  *غرف نومكم هناك في
  انتقدت مباشرة بعد اطلاعي علي  كلمة محافظ حضرموت  يوم السبت الماضي حول مشروع إعلان أقليم حضرموت
  بقلم/ صالح علي الدويل باراس   ♦القول أن  الحراك يدير عدن  كيد سياسي حزبي لا توصيف موضوعي ، الحراك
  في 27 أبريل 1994م أعلن المخلوع صالح الحرب على الجنوب من ميدان السبعين ، حينها ثار الجنوبيون ووقفوا مدافعين
-
اتبعنا على فيسبوك