مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الخميس 17 أكتوبر 2019 08:44 مساءً

  

عناوين اليوم
كتابنا
نبيل محمد العمودي
نعم تستطيع تحقيق إي هدف تريده!
الأربعاء 10 يوليو 2019 11:45 مساءً
  بعضنا ممن عرفوا طريق النجاح في فترة متأخرة من حياتهم و حققوا إنجازات لافتة في مراحل متأخرة من عمرهم.. أدركوا كم إن طريق النجاح كأن سهلاً و في متناول الجميع...كما إنهم غدوا يعرفون أسباب عدم
هذا كل ما نريد! 
الثلاثاء 11 يونيو 2019 07:29 صباحاً
    لا يهم ماهو توجه كل واحد منا و لا يهم كل تلك الإختلافات في الوطن الذي ننشد أن نستعيده.. أكنت من دعأة اليمن الإتحادي او إستعادة جمهورية اليمن الديمقراطية او اليمن الجنوبي، أو اؤلئك الذين
إرحموا الحق..و تعالوا لنصرته إن كنتم صادقين!
الثلاثاء 28 مايو 2019 11:39 مساءً
  يا جماعة إستهدوا بالله... العداء و الحقد كل ضد الطرف النقيض له سيسقط الوطن كله في نفق مظلم و في بكاء و ليل حزين. فلن يستفيد أحد و لن يكن أحد سعيد لجنوب يأتي بالعنف و القوة و الكراهية و
الإنترنت...الكنز المسموم!
الثلاثاء 09 أبريل 2019 09:36 صباحاً
  الإنترنت تلك النعمة التي يهدر الكثير من الشباب طاقاتهم و أوقاتهم للأسف لجعله نقمة و وبال يعصف بحياتهم و يدمر مستقبلهم..الإنترنت يمكنه أن يكون معلم رائع فقط للطالب المجتهد في الباحث عن عجيب
فخامة الرئيس...بذمة من كل هولاء الضحايا؟!!!
الأربعاء 27 فبراير 2019 08:56 صباحاً
  طلعت أم نزلت، جئت لها من اليسار أو من اليمين،إحببناه أم كرهناه، فجميعنا يعرف أن المسؤول الأول الذي سيتحمل عأقبة و أوزار السؤال بين يدي الله عن كل ضحية حرب او تقطع او فقر او مرض او إضطهاد أو
شهيد الفجر....الشمس التي لم تغيب!!
الأربعاء 26 ديسمبر 2018 08:00 صباحاً
  مرت سنة و لازال الشعور يراود الكثيرين منا بأننا سنصادفه يجلس على كرسيه الذي يبعد مسافة خمسة أمتار بجانب العمود أمام المنبر.. ذلكم هو الشيخ عادل! النسمة الخفيفة الطيبة التي كأنت تهب بنعومة
سداد فواتير الكهرباء...ماهو الحل؟!
السبت 08 ديسمبر 2018 08:31 مساءً
  سيستحضر البعض عشرات الأسباب و المظلوميات ليتهرب من دفع فواتير الكهرباء، فكيف تجعل المستهلك يدفع فاتورة الكهرباء؟!طبعا لن تستطيع إقناع من يضمر قرارا و أتخذ موقفا في قرارة نفسه بأنه لن يدفع
الإسلام ليس دين سفك للدماء
الجمعة 07 ديسمبر 2018 10:10 مساءً
  يعتدون يومياً على أبناء غزة و لا أحد يقول اليهودية دين الإرهاب.. يكدسون أسلحتهم المدمرة بكل أنواعها على أراضينا و في بلداننا.. يرسلون جنودهم إلى أي بلد يريد أن يتنفس حريته بعيدا عن طوقهم
رجل ضمن طاقم عملنا
الاثنين 26 نوفمبر 2018 09:34 صباحاً
⁦ إنه رجل عصامي، شديد الطيبة، دائماً ماترأه في ذروة النشاطقلما ترى مثله في وقتنا الحاضر، يذهب كما إعتاد إلى المسجد لصلاة الفجر ثم يعود ليرسل تحياته الباكرة برسالة روتينية عبر الواتس لمن
الحبيبة عدن، عودة للأمل...هل بدأت عجلة التنمية بالدوران!!
الخميس 22 نوفمبر 2018 04:24 مساءً
  لست مطبلا لأي جهة و لايهمني غضب أخرين لرغبة تتأجج في صدورهم بأن تبقى عدن فاشلة و في منظر المريض ،القذر، المتدهور، المهمل، فقط لمجرد النيل من الخصم الأخر..و لست أشمت في شخص تولى المسؤلية و
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
اول تعليق للمجلس الانتقالي على تصريحات الحكومة حول توقيع اتفاق جدة
انفجار في محيط قصر معاشيق
شهود عيان : موكب يضم سيارات لمسئولين غير معروفين مر بشقرة في طريقه الى عدن
اعمال البسط تصل إلى أراضي الشهداء بعدن
مصدر مسؤول بالشركة اليمنية للاستثمارات النفطية بشبوة يؤكد استقبال نفط صافر وضخة عبر قطاع4 التابع للشركة
مقالات الرأي
تقول الكاتبة الفرنسية "سيمون دو بوفوار" في روايتها "المثقفون" : "فجأة إنهال علي التاريخ بكل قوته فتشظيت" . يتطبق
السلام أسم من أسماء الله الحسنى ، السلام كلمة تحمل معاني ومفردات كثيرة ، إن المقصود بالسلام في مقالي هذا هي
سوف ينتهي صراع الانتقالي والشرعية بتوقيع اتفاقية او بدون توقيع اليوم او غدا او بعد غد او بعد شهر وشخصيا
كان صديقي سابقا راجح بادي أول متحدث بالعالم لأربع حكومات كارثية على التوالي، يتنقل ذات مساء جنوبي حالم، وسط
مازال هادي هو الأمل بعد الله لخروج البلاد من كل المنعطفات، والمسالك الضيقة، لهذا قولوا له إننا معه، نعم نحن
عندما نذكر تونس نتذكر عقبة بن نافع وذلك الرعيل الأول الذين حملوا الرسالة المحمدية الى شمال أفريقيا والمغرب
 لعل أكبر تحدي  تواجهه الدبلوماسية  اليمنية في العصر الحديث هو  افتقارها لنظم " الدبلوماسية الرقمية
للمرأة العربية هنا وهناك نصيب من الحركة الوطنية والقومية والاسلامية ومن عملية المشاركة في صنع السياسية
في البداية يعطي ترمب الضوء الأخضر لاردوغان بإجتياح الشمال السوري بحجة تامين المنطقة الآمنة داخل العمق
ظاهرة قيس سعيد جديرة بالوقوف أمامها ودراستها, هذا الإنسان البسيط والشريف الذي جاء من عمق المجتمع التونسي, لا
-
اتبعنا على فيسبوك