MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع السبت 24 يونيو 2017 05:32 صباحاً

  

عناوين اليوم
كتابنا
د. حسين العاقل
قضي الأمر.. وحصحص الحق بالتفويض وإعلان الكيان السياسي الجنوبي
السبت 13 مايو 2017 03:49 مساءً
قولوا وثرثروا بما طاب لكم من الكذب . عبروا عن ما في نفوسكم المريضة من مزاعم الابتذال ونوازع الحقد والانتقام.. افعلوا ما شاء لكم من حماقات وجرائم الانتهاكات الإنسانية، ومن الأزمات الاقتصادية
نصائحكم المثالية والديمقراطية وجهوها لشرعية حزب الإصلاح
الاثنين 01 مايو 2017 10:13 صباحاً
كثر الناصحون والمترجون من المناضل اللواء عيدروس الزبيدي، على أن يكون رجلا ديمقراطيا ومثاليا في تلبية أطماع ورغبات حزب الأصلاح اليمني الإرهابي، وذلك في تسليم قضية شعب الجنوب وتضحيات شهدائه
فخامة الرئيس هادي وحكمة الخيار المناسب والمطلوب
الثلاثاء 25 أبريل 2017 10:35 مساءً
ماذا ( لو ) اقدم فخامة الرئيس عبد ربه منصور هادي، على قلب موازين القوى وغامر في تحدى أرادة شعب الجنوب ومناضليه وحراكه السلمي ومقاومته الباسلة، وذلك بالتوقيع على قرارات يصيغها نائبه علي محسن
وخزة ضمير - إلى مروجي الأكاذيب في مؤتمرات جنيف..-
الخميس 16 مارس 2017 09:04 مساءً
   قد تستطيعون الترويج لأكاذيبكم وتزوير الحقائق على الرأي العام الإقليمي والدولي من خلال حضوركم المؤتمرات والمحافل الدولية .. وقد تتمكنوا بحكم هيمنتكم واستحواذكم على تمثيل اليمن لدى
الرئيس عبدربه منصور هادي والخيار التاريخي
الأربعاء 01 مارس 2017 12:12 صباحاً
(1) ليس هناك تفسير حقيقي لاحتشاد جيوش الجنرال الإرهابي علي محسن الأحمر والمقدشي والحليلي في محافظة مأرب، سوى أن الهدف من ذلك هو استنزاف دول التحالف العربي مالا وتسليحا وانهاكها سياسيا
المقياس الحقيقي للمناضل الجنوبي..(وجهة نظر).
الجمعة 17 فبراير 2017 03:56 مساءً
مهما تعددت الأزمات وتفاقمه المشاكل والصعوبات.. ومهما حاول المجرمون والفاسدون وعديمي الضمير الإنساني، من تكثيف جهودهم العدوانية، وبذل كل ما في وسعهم من أساليب الحقد والنذالة ضد أبناء شعب
القضية الجنوبية وشرعيتها السياسية التحررية
الأربعاء 07 ديسمبر 2016 11:03 مساءً
على الرغم من كل ما يعانيه شعبنا الجنوبي من أزمات اقتصادية ومؤامرات سياسية.. إلا أن ايمانه الراسخ بان كل تلك المعاناة سوف لن تستمر حتى وأن طالت عليه فترة قدرته على الصبر والاحتمال. وهو أيضا على
النفط والغاز.. والأهداف الحقيقية للتحركات المريبة ؟؟!!.
الثلاثاء 22 نوفمبر 2016 10:55 مساءً
    هناك تحركات مريبة وخطيرة على وحدة النسيج الاجتماعي الجنوبي، ومساعي تبذلها مراكز قوى الهيمنة والاستبداد اليمني في صنعاء والمتواطئين معهم من الجنوبيين في حكومة الشرعية اليمنية
لوبي الفساد اليمني يحكم سيطرته على القطاع النفطي في عدن
الأحد 13 نوفمبر 2016 09:52 صباحاً
منذ أن حققت المقاومة الجنوبية انتصارها التاريخي في تحرير محافظتي عدن ولحج، فقد تفاقمت الأزمات التموينية وبصفة خاصة لمادة النفط ومشتقاته الحيوية والضرورية لحياة السكان، وبحكم السيطرة على
استعادة ميناء حجيف بالمعلا يثير غضب لوبي الفساد النفطي اليمني ؟؟
الاثنين 31 أكتوبر 2016 10:15 مساءً
منذ أن تعرضت أراضي وممتلكات شعب الجنوب للاستباحة والاحتلال العسكري عام 1994م، وتمكن زعماء النهب والفيد القبلي ورموز سلطة البغي والاستكبار في نظام الجمهورية العربية اليمنية، لعمليات الاستيلاء
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
قال ان هادي رئيس بلا دولة .. الرئيس ناصر: قدمت مبادرة سياسية لإنهاء الحرب وهناك قوى مستفيدة من استمرارها
الجزيرة: الكويت تسلم قطر قائمة بمطالب من الدول المقاطعة لها
الإمارات تقدم 99 حافلة لدعم قدرات المدارس والأندية والنقل العام بالمحافظات المحررة
شطارة : حزب الاصلاح هو من يقف خلف التقارير الدولية التي تحاول الاساءة لجهود دول التحالف في الجنوب
مسؤولون :مقتل إرهابي خلال اشتباك مع قوات الأمن بمسجد في ردفان
مقالات الرأي
احمد عبدالله امزربه عندما اشتدت المعارك في خورمكسر اخرجنا العائلات الى المنصورة وبقينا نحن في خورمكسر ، وكان
-ثقافة القاعدة والإرهاب وثقافة الوحدة وجهان مختلفان لثقافه واحده تنتج من نفس السرداب المظلم في الشمال. وهي
هكذا بالفعل اذا اردنا ان نبني دولة حنوبية مدنية حديثة فدرالية داخلية ان شاء الله تكون بتسعة وتسعون اقليم ليس
أرى شخصياً أن الوضع العام الإقليمي والدولي القادم قد ينسي رجال صنع القرار والشعوب العربية قضايا هي اليوم من
  في الذكری الثانية لانتصار عدن لاخير فينا ان لم تتوج انتصاراتنا العسكرية بانتصار اخلاقي،ومن قيم الانتصار
  قبل أيام قليلة من شهر رمضان المبارك،اتصلت على مجدداً الصحفية اللبنانية ماجي من وكالة الاسوشيتدبرس
  أذا أردنا أصلاح حال اليمن فلابد من الاعتراف بحقيقة أن جميع المكونات السياسية التي مارست السلطة سواء بشكل
اليوم تعيش عدن انتصارها الذي قدم أهلها وأبنائها المقاومون الأبطال كل التضحيات من أجل تحقيقه بدعم مباشر وغير
ما سيأتي في سطوري التالية لن يعجب البعض منا ممن يروق لهم رمي الاخرين بما ليس فيهم سبا وشتما وسخرية لا لطرح
إمتلاك الحقيقة يُلقي على صاحبها مسؤولية ما تتضمنه، وما تهدف إليه، بل ويقع عليه وزر إيصالها لمن له نفع يُرجى
-
اتبعنا على فيسبوك